نشر : September 15 ,2018 | Time : 13:07 | ID 127061 |

أصبح أصغر رئيس برلمان بالشرق الأوسط..الحلبوسي يفوز بمنصب رئاسة مجلس النواب

شفقنا العراق-متابعات-انتهت عملية التصويت السري لاختيار هيئة رئاسة البرلمان بحضور ٢٩٨ نائبا في منافسة انحصرت عمليا بين محمد الحلبوسي وخالد العبيدي، وقد أسفرت عملية العد والفرز بفوز محافظ الأنبار السابق النائب محمد الحلبوسي بمنصب رئاسة البرلمان بعد أن حصل على ١٦٩ صوتا. 

استأنف مجلس النواب، السبت، عقد جلسته الأولى برئاسة رئيس السن محمد علي زيني لاختيار هيئة الرئاسة.

وفي مستهل الجلسة أدى عدد من النواب الجدد بتأدية اليمين الدستورية كأعضاء في مجلس النواب”، ثم قرأ رئيس السن أسماء المرشحين لمنصب رئاسة البرلمان.

وقد انسحب كل من رعد الدهلكي وطلال الزوبعي ومحمد تميم وأحمد الجبوري من سباق رئاسة البرلمان لتنحصر المنافسة بين محمد الحلبوسي وخالد العبيدي وأسامة النجيفي ومحمد الخالدي، ليغلق رئيس السن محمد علي زيني الترشيح لرئاسة المجلس.

وانتهت عملية التصويت الرسمي لرئاسة مجلس النواب بحضور ٢٩٨ نائبا في منافسة انحصرت عمليا بين محمد الحلبوسي وخالد العبيدي، وقد بدأت عملية العد.

وأظهرت نتائج العد فوز النائب محمد الحلبوسي عن كتلة “البناء” بمنصب رئاسة البرلمان العراقي بعد حصوله على الأصوات اللازمة متفوقا عن النائب خالد العبيدي مشرح كتلة الإصلاح والإعمار.

من هو محمد الحلبوسي؟

محمد ريكان الحلبوسي سياسي عراقي ومحافظ الأنبار سابقاً. ولد في 2 اكتوبر 1982. وهو عضو في كتلة الحل يتزعمها رجل الأعمال العراقي جمال الكربولي.

وصوت مجلس محافظة الأنبار، في 29 آب 2017، على اختيار محمد الحلبوسي لمنصب المحافظ خلفا للمحافظ السابق صهيب إسماعيل الراوي.

علما أنه قد شغل منصب نائب في مجلس النواب العراقي منذ عام 2014، وقد شغلت النائبة سميعة محمد الغلاب مقعده في المجلس بعد اختياره محافظا.

إلى ذلك كشف النائب عن محافظة نينوى احمد الجبوري، عن اسباب انسحابه من الترشيح لرئاسة مجلس النواب، وأشار الى أن استبعاده من بعض كتل تحالف الاصلاح وراء ذلك.

وقال الجبوري: “كذلك أعلنت انسحابي من تحالف الاصلاح وانضمامي لتحالف البناء لانه المكان الطبيعي لي حيث اخوتي من ابطال الحشد الذين قاتلنا معهم داعش في الميدان، وسنكمل معهم البناء والإصلاح”.

وشهدت جلسة اليوم انسحاب نواب ائتلاف سائرون ونواب الحزب الديمقراطي الكردستاني، لكن نواب سائرون عادوا إلى البرلمان.

وبرر سائرون على لسان النائب جواد حمدان انسحابه لمنع تمرير الحلبوسي”، مشیرا الى ان “لتحالف الكردستاني ايضا انسحب من الجلسة بعد ان جاءھم الامر بذلك”، مبينا إن “ھناك تكتل سیاسي مشكل من بعض الكتل لتمرير الحلبوسي لرئاسة البرلمان”.

هذا وكشف مصدر نيابي كردي، إنه تم “طرح ثلاثة اسماء مرشحة لشغل منصب النائب الثاني لرئيس البرلمان من المكون الكردي، وهم كل من احمد حاجي ومثنى امين وبشير خليل الحداد”.

واختار تحالف سائرون النائب عن التحالف حسن كريم مرشحا لمنصب النائب الاول لرئيس البرلمان.

العبيدي يتهم الحلبوسي بشراء المنصب بـ30 مليون دولار

بدوره اتهم رئيس كتلة “بيارق الخير” المنضوية داخل تحالف النصر خالد العبيدي النائب الفائز برئاسة مجلس النواب محمد الحلبوسي بشراء منصب رئاسة البرلمان بـ30 مليون دولار، مضیفا أن “الفاسدين الذين بدءوا يتبادلون التهاني وللعراق والعراقيين أقول لكم :الله هو خير معين”.

كما اعتبر النائب عن تحالف سائرون حسن الجحيشي, ما يجري داخل مجلس النواب بأنه محاصصة من نوع ثاني.

النهاية

www.iraq.shafaqna.com/ انتها

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here