نشر : September 13 ,2018 | Time : 12:19 | ID 126851 |

مجالس عزائية ودينية بالعتبات المقدسة وخدمات متواصلة للزائرين

شفقنا العراق-متابعات-جدد منتسبو العتبة العلوية عزائهم للمولى بذكرى واقعة ألطف الأليمة وذلك خلال أدائهم مراسم الزيارة الصباحية، کما أعلن قسم حفظ النظام عن وضع خطة أمنية محكمة لحماية الزائرين، هذا وأعلنت شُعبة الآليات الخدمية عن بدء خطتها الخاصة بشهر محرم.

وتواصلاً مع هذه المسيرة الخالدة أعدت کل من الأمانات العامة للعتبات الکاظمیة والعسکریة ومسجد الکوفة برنامجاً عزائياً خاصاً بمناسبة ذكرى عاشوراء حافلاً بالمحاضرات الدينية والنشاطات الثقافية.

وقال مسؤول قسم حفظ النظام في العتبة العلوية سلام الجد انه “تم وضع خطة أمنية خاصة بشهر المحرم الحرام بالتنسيق مع فوج طوارئ النجف والأقسام المعنية في العتبة العلوية ومنها هيئة المواكب وقسم الصحة والبيئة والسلامة المهنية لتأمين الحماية لزائري مرقد امير المؤمنين عليه السلام والمواكب المعزية ابتداءا من مداخل المدينة القديمة وصولا إلى مرقد أمير المؤمنين عليه السلام لإقامة مراسم العزاء, فضلاً عن تنظيم حركة دخول وخروج مواكب العزاء”.

هذا وأعلنت شُعبة الآليات الخدمية التابعة إلى قسم الآليات في العتبة العلوية عن بدء خطتها الخاصة بشهر المحرم الحرام، والخاصة بتقديم الخدمات الميدانية للمواكب الحسينية والمواطنين في المدينة القديمة.

كما باشرت الكوادر الهندسية والفنية التابعة للعتبة الحسينية بتوسعة شارع باب قبلة الامام الحسين عليه السلام استعدادا لزيارة العاشر من محرم ومراسيم ركضة طويريج.

کذلك بدأت مواكبُ العزاء باكورة مسيراتها العاشورائيّة معلنةً حدادها ومقدّمةً عزاءها الى صاحب العصر والزمانعجّل الله فرجه على مصاب سيّد الشهداء وأخيه أبي الفضل العبّاس عليهما السلام، حيث توافدت هذه المواكبُ تباعاً ال ى المرقدين الطاهرين بقلوبٍ يملأها الأسى ويعتريها الحزن.

وتواصلاً مع هذه المسيرة الخالدة أعدت الأمانة العامة للعتبة الكاظمية برنامجاً عزائياً خاصاً بمناسبة ذكرى عاشوراء الأليمة حافلاً بالمحاضرات الدينية والنشاطات الثقافية، حيث استضافت خلاله خطيب المنبر الحسيني سماحة السيد عبد النافع الموسوي ليتحف الحضور في أولى محاضراته بما تجود به ذاكرته عن ثورة الإمام الحسين “عليه السلام”، تلك الثورة الرائدة في مضمونها وأبعادها الرسالية.

في غضون ذلك شهدت مساجد وحسينيات وبيوتات مدينة الكاظمية إقامة مجالس العزاء الحسيني بهذه المناسبة الأليمة.

واما خدّام العتبة العسكرية المقدسة ومنذ اليوم الأول لشهر المحرم الحرام على رفع شعار الحزن والأسى لإحياء أيام عاشوراء الأليمة، ونيل شرف خدمة زائري الإمامين العسكريين عليهما السلام.

وایضا شهد مسجد الكوفة المعظَّم حضور المؤمنين والزائرين لمجلس العزاء السنوي لذكرى أحزان المحرم الحرام في يومه الثاني ابتدأ بتلاوة آي من الذكر الحكيم ثم محاضرة للخطيب الحسيني فضيلة الشيخ أحمد الربيعي.

النهایة

www.iraq.shafaqna.com/ انتها