نشر : September 12 ,2018 | Time : 14:28 | ID 126802 |

مراجع قم وعلماؤها يعزون برحيل آية الله الشيخ مرتضى الأشرفي الشاهرودي

خاص شفقنا-توالت بيانات وبرقيات التعزية من مراجع الدين وعلماء الحوزة العلمية في مدينة قم برحيل آية الله الشيخ مرتضى الأشرفي الشاهرودي الذي وافته المنية صباح يوم الأربعاء.

المرجع الصافي الكلبايكاني

فقد أصدر المرجع الديني آية الله الصافي الكلبايكاني بيان تعزية برحيله رحمه الله، وقال إن الراحل أسدى خدمات فذة في مدينته شاهرود في سبيل الدفاع عن القيم الإسلامية، ونشر معارف أهل البيت عليهم السلام، ومواجهة البدع، وتربية جيل من التلامذة الأفاضل، ستبقى كلها ذكرى خالدة لهذا العالم الجليل، معزيا أسرته والحوزات العلمية، وأبناء مدينة شاهرود برحيله.

المرجع مكارم الشيرازي

كما عزى المرجع الديني آية الله مكارم الشيرازي برحيل آية الله الأشرفي الشاهرودي، وقال في بيان له بهذه المناسبة إن الراحل كرس حياته لتربية وإعداد جيل من الفضلاء في مدينة شاهرود عندما كانت المدن تخلو من وجود كبار المجتهدين، فجعل راية الإسلام وأهل البيت عليهم السلام عالية شامخة وقدم العديد من الخدمات الكبيرة طوال حياته المباركة، سائلا الباري تعالى أن يحشره مع النبي وذريته الطاهرة.

المرجع السبحاني

وقد أصدر المرجع الديني آية الله جعفر السبحاني بيان تعزية بهذه المناسبة قال فيه إن الفقيد السعيد كان مصدرا للخدمات العلمية والاجتماعية في دار العلم بشاهرود سيما وأنه كان سدا أمام الفرق الضالة، مؤكدا إن أبناء مدينة شاهرود ومحافظة سمنان (شمال شرقي إيران)، لا ينسون ما قدمه رحمه الله من خدمات قيمة، معزيا علماء الدين في شاهرود وأسرته.

المرجع نوري الهمداني

كما عزى المرجع الديني آية الله نوري الهمداني بوفاة آية الله الأشرفي الشاهرودي وقال إن الراحل قدم خدمات جمة للعالم الإسلامي عبر تربية جيل من الطلاب وترويج ثقافة أهل البيت ومواجهة الفرق الضالة، معزيا ذويه والحوزات العلمية بفقدانه.

المرجع الجوادي الآملي

كذلك عزى المرجع الديني آية الله الجوادي الآملي ذوي الراحل والحوازت العلمية وأهالي مدينة شاهرود بوفاة آية الله الأشرفي الشاهرودي، سائلا الباري عز وجل أن يعلو من منزلته ويلهم ذويه الصبر والسلوان.

من جانبه اعتبر مدير الحوزات العلمية في إيران، آية الله علي رضا الأعرافي رحيل آية الله الأشرفي الشاهرودي، ثلمة كبيرة للحوزة العلمية، وقال في بيانه له إن الراحل رحمه الله اشتهر بالحياة البسيطة وطهارة النفس وقد كرس حياته المباركة لتعليم وتدريس العلوم الدينية وتربية الأجيال العالمة، سائلا البارى تعالى أن يتغمده بواسع رحمته.

كما أصدر أستاذ الأخلاق في حوزة قم والعضو في مجلس خبراء القيادة، آية الله هادوي الطهراني، بيان تعزية بمناسبة رحيل آية الله الشيخ مرتضى الأشرفي الشاهرودي، وقال إن الراحل أمضى سنوات في تحصيل العلم على يد مراجع الدين والعلماء في النجف الأشرف فاكتسب من الدرجات العلمية ما اكتسب وعمل على نشر معارف الإسلام، معزيا مراجع الدين وأسرة الراحل بهذه الفاجعة الأليمة.

وزير الثقافة والإرشاد الإيراني

ولم تقتصر البيانات والتعزيات بالحوزة العلمية فقط، فقد عزى وزير الثقافة والإرشاد الإيراني، عباس صالحي، بوفاة آية الله الأشرفي الشاهرودي وقال إن هذا الفقيد المجاهد خرج العديد من التلامذة في الحوزات العلمية طيلة سنوات عمره المباركة وكان مصباحا مضيئا لطلاب العلم والحقيقة، موضحا إن خسارة هذا العالم الجليل، ثلمة للحوزات العلمية وأهل المعرفة، معزيا أبناء محافظة سمنان والحوزات العلمية، وذويه ومحبيه بوفاته.

يذكر إن  آية الله الشيخ مرتضى الأشرفي الشاهرودي وهو أحد أقدم أساتذة الحوزة العلمية، توفي صباح اليوم الأربعاء في مدينة شاهرود بعد أن اتخدها مقراً له بعد رجوعه من النجف الأشرف.

النهاية

www.iraq.shafaqna.com/ انتها