نشر : September 10 ,2018 | Time : 23:32 | ID 126646 |

أول اختبار لكاتانيش.. المنتخب العراقي یتعادل مع الكويت

شفقنا العراق- خطف منتخب الكويت تعادلا صعبا، بهدفين لمثلهما من ضيفه العراقي، في مباراة دولية ودية جمعت بينهما مساء اليوم، على استاد علي صباح السالم.

وافتتح المنتخب العراقي التسجيل بهدف لمهند علي في الدقيقة الرابعة، ليعادل رضا هاني النتيجة في الدقيقة 46، ويعود علي فايز ليضع العراق في المقدمة “65”، وفي الدقيقة 77، عادل فهد الهاجري النتيجة.

ودانت الأفضلية من حيث الاستحواذ، وعدد الفرص المحققة للمنتخب العراقي، لاسيما في الشوط الأول، حيث كان بمقدوره إنهاء أي طموح لأصحاب الأرض في المباراة، إلا أن تألق الحارس خالد الرشيدي، حال دون ذلك.

وبدا الأزرق الكويتي في شوط المباراة الأول غير قادر على بناء هجمة، في ظل العشوائية واللعب الفردي.

في المقابل استحوذ المنتخب العراقي على معركة وسط الملعب، بفضل انتشاره السريع، ومستوى اللياقة المرتفع، كما أن الخط الخلفي للعراق كان موفقا، حيث شكلت انطلاقات الأطراف خطورة بالغة على الأزرق.

واستطاع منتخب العراق أن يسجل بعد عدة محاولات على مرمى الحارس الرشيدي، بعدها حاول الأزرق الرد، إلا أنه افتقد للحلول الهجومية، وزادت الثغرات الدفاعية، لتتعدد الفرص على مرمى الرشيدي، والتي كان أخطرها انفراد لمهند علي، وآخر لعلي عدنان، كما أنقذ فهد الهاجري فرصة هدف، عندما أبعد تسديدة من مهند علي كانت في طريقها للشباك.

وفي الشوط الثاني، دخل الأزرق بأداء مغاير، لاسيما بعد دخول رضا هاني، وعبدالله ماوي، إلى جانب فيصل زايد، ونجح رضا هاني في إدراك التعادل، في الدقيقة الأولى، بعدها فرضت الكويت السيطرة على مجريات المباراة، وسط ارتباك من المنتخب العراقي.

وكاد بدر المطوع أن يضع الأزرق في المقدمة، بعد أن احتسب حكم المباراة، ركلة جزاء، بعد عرقلة لعبدالله ماوي، إلا أن الحارس العراقي تصدى للكرة ببراعة.

واستطاع المنتخب العراقي العودة إلى مجريات المباراة في الدقيقة 60، عبر فرصة هدف لمهند علي، الذي سدد أعلى العارضة، وفي الدقيقة 65، استطاع علي فايز، استغلال تمركز خاطئ لدفاع المنتخب، ليسجل برأسه هدف التقدم.

ومن ضربة ركنية، تمكن فهد الهاجري، من تعديل النتيجة مرة أخرى، في الدقيقة 77، ليمر ما تبقى من مجريات المباراة بلا جديد، لتنتهي المباراة بالتعادل الإيجابي بهدفين لكل منتخب.

النهایة

www.iraq.shafaqna.com/ انتها