نشر : September 2 ,2018 | Time : 13:55 | ID 125713 |

رسالة مفتوحة إلى سماحة السيد السيستاني

شفقنا العراق-سيدي ايها المرجع المفدى، ايها الرجل الحكيم في زمن غابت فيه الحكمة عن ضمائر المتصدين لزمام امورنا؛ لقد ابتليت بِنَا كبلاء علي ع حينما جَزِعنا وملئنا قلبه قيحا فانت ان تدخلت قالوا لم يدمرنا الا تدخل المرجعية في السياسة وان لم تتدخل قالوا أين المرجعية لماذا لا تتدخل!

لكن يا سيدي دعك من هؤلاء الذين لا يفرقون بين الناقة والجمل ففي الزمن الذي يحكم فيه من يعيش على الدين لايفضحهم الا من يعيش في الدين تدخل يا سيدي واغثنا.

أغثنا فقد بلغ السيل الزبى فحقوق الفقراء من اتباع علي ع وضعت في سوق مزاد كرسي رئاسة الوزراء واخوتنا وأنفسنا شركائنا في الوطن سيجلسون بجوار من يحقق لهم مطالب خارج حدود حقوقهم بعد ان اشتدت حمى التنافس بين كتلتين كانتا تشرف على علاج العراق منذ 15 سنة مضت لكنه يزداد مرضاً وفقراً وضياعاً واستباحةً لحدوده.

وعطش البصرة خير شاهد، تدخل وأوقف بيعنا في هذا المزاد، تدخل وأرفع الخنجر الامريكي عن خواصر البعض لفرض رئيس وزراء محدد، تدخل فامريكا وايران والسعودية وتركيا وقطر هم من يجمعون النواب للكتل عن طريق سفراؤهم ومالهم القذر ومبعوثيهم وجنرالاتهم، تدخل فقد فتح هؤلاء سوق شراء الضمائر فوصل سعر ضمير بعض النواب الفائزين الى مليون دولار وشقة في بيروت او عمان او دبي او طهران، تدخل فهم يتنافسون على جمع الكتلة الكبرى والاصح يتنافسون على بيع الجزء الأكبر من حقوق اتباع ال محمد ص الذين يدعون تمثيلهم.

تدخل فالحشد الشعبي انسحب رغماً عنه وبأوامر امريكية للحكومة من المناطق التي حررها تمهيدا لعودة داعش باسم جديد انطلاقا من مدينة القائم وستذهب دماء شهادؤنا سدى.

تدخل قبل ان يتحول التنافس بين الكتلتين الى حرب شوارع بعد ان بدأت الحرب الإعلامية توقد نار حرب البنادق تدخل من اجل ان يختاروا الوطنيين والشرفاء من اخوتنا وشركائنا في الوطن ويختارو من طرفهم الكفاءات والشرفاء، تدخل ولنرى صدق شعراتهم التي يطلقونها بأنهم لا يخرجون عن خط المرجعية تدخل فالحكومة التي ستتشكل بقيادة سائرون والحكمة ستسقطها ايران خلال بضعة أشهر واذا تشكلت حكومة بقيادة القانون والفتح فستسقطها امريكا خلال أشهر ايضا وفِي الحالتين حرب أهلية وفوضى وكساد ومزيد من الفقر والعطش، تدخل يا ابا محمد رضا واطلب منهم ان يتوحدوا ويوحدوا كلمتهم بعيدا عن كل هؤلاء كما تدخلت وأنقذت العراق بفتوى الجهاد الكفائي فهب أبناء علي وفعلوا المعجزات في الحرب حتى أصبحت فطرتهم الحربية تُدرس في الخطط الحربية لأنهم توفر لهم قائداً شجاعاً حكيماً مستقيماً يتخذ من زهد ابي ذَر وعلي عليهما السلام منهجا، تدخل بحق من تلوذ بجواره في الشدائد والذي كانت كما قلت انت فتوى الجهاد منه.

تدخل اقبل قدميك فليس للفقراء الا انت لانك لا تطلق شعارات كاذبه بل روحك في مخافة الله ذائبة لم تصارع على سلطة بل هي من اتتك تتوسل لقاءك لكنك اغلقت بابك بوجهها استنكارا لأفعالها المشينة، تدخل فقد ملأت البطالة شوارع البلد وأصبحت المخدرات تباع كبيع السكائر على الارصفة لانها محمية من اصحاب سلطة، تدخل قبل ان تموت البصرة عطشا ويودع ماء الفراتين ضفافه.

تدخل اتوسل اليك فلا احد يسمع صراخ المتظاهرين ولا يعير اهتماما للمعتصمين، تدخل وأوقف هذا المزاد وقل كلمتك فنحن لا يسمعون لنا كلمة ويعتبرون راينا انتقاصاً منهم  ونصيحتنا سبابا لهم، تدخل فلم يبقى غير أربعة ايام لجلسة البرلمان الاولى وفِي كل يوم سيباع من حقوقنا حق.

تدخل فديتك نفسي، لكن يا سيدي الناس تنتظر الجمعة وان لم تتدخل فسيكبر معسكر من لا يفرق بين الناقة والجمل على حساب من يعقد عليك آلامل.

د . عدنان الشريفي

————————–

المقالات المنشورة بأسماء أصحابها تعبر عن وجهة نظرهم ولا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر الموقع

————————–

www.iraq.shafaqna.com/ انتها