نشر : August 28 ,2018 | Time : 09:57 | ID 125243 |

روحاني من البرلمان الایراني: لن نسمح لأمریكا بان تمرر مؤامراتها

شفقنا لعراق-اعتبر الرئيس الايراني حسن روحاني ان من الخطأ تماما التصور بان اليوم سيكون البداية لحدوث شرخ بين الحكومة ومجلس الشورى الاسلامي، مؤكدا بان اميركا ستصاب بخيبة الامل في ختام اجتماع اليوم الذي يجيب فيه على اسئلة النواب، ومشددا القول باننا سوف لن نسمح لاميركا بان تمرر مؤامراتها.

جاء ذلك في تصريح للرئيس روحاني خلال اجتماع مجلس الشورى الاسلامي اليوم الثلاثاء للرد على اسئلة النواب.

وقال رئيس الجمهورية، لا يتصور احد من الشعب الايراني الابي، او من اصدقائنا في العالم او الاعداء بان اليوم سيكون البداية لحدوث شرخ بين الحكومة والمجلس، فهذا التصور خاطئ تماما، فالمجلس والحكومة يحملان على عاتقهما هدفا كبيرا جدا وعليهما ان يوصلا هذه المسؤولية الى الهدف المنشود بالتعاون معا.

واعتبر اسئلة النواب بانها تساؤلات مطروحة من قبل الشعب ايضا، معربا عن اعتقاده ان الكثير من ابناء الشعب يطرحون مثل هذه التساؤلات حول اوضاع المصارف والتهريب والركود ونمو اسعار العملة الصعبة.

واضاف الرئيس الايراني، اننا سوف لن نسمح لاميركا بان تمرر مؤامراتها، وليكن الشعب على ثقة باننا لن نسمح لشلة مناهضة لايران اجتمعت في البيت الابيض بان تتآمر علينا.

وقال، انه على البيت الابيض الا يتصور بانه سيشعر بالسرور في ختام هذا الاجتماع وليعلم بانه سيشعر بالحزن الشديد في نهاية الاجتماع لان السلطات الثلاث، المجلس والحكومة والسلطة القضائية، متضامنة ومتحدة مع القوات المسلحة تحت اشراف وقيادة قائد الثورة الاسلامية. اننا لا نخشى اميركا ولا المشاكل وسنتجاوز المشاكل جيدا.

الجدیر بالذکر انه لم يقتنع نواب مجلس الشورى الاسلامي باجوبة رئيس الجمهورية حسن روحاني حول قضايا البطالة والعملة الاجنبية والركود والتهريب، وبذلك سترفع هذه التساؤلات الى السلطة القضائية للبت فيها.

وبعد ان تحدث رئيس الجمهورية وجه لاريجاني السؤول للنواب إن كانوا قد اقتنعوا باجوبة روحاني حيث اعلنوا بانهم لم يقتنعوا وطلبوا التصويت علنيا على ذلك.

وبناء عليه فقد طرح رئيس المجلس الاسئلة بصورة منفصلة للتصويت عليها من قبل النواب وكانت الاسئلة والنتائج كالتالي: 

1-لماذا لم تنجح الحكومة في السيطرة على التهريب الذي يعد احد اهم عوامل شلل الانتاج الوطني؟ حيث اعتبر 138 نائبا رد الجمهورية غير مقنع فيما اعتبر 123 نائبا الرد مقنعا وامتنع 6 عن التصويت.

2-ما هو السبب في استمرار الحظر المصرفي (على ايران) رغم مضي اكثر من عامين على تنفيذ جميع تعهدات الاتفاق النووي؟ حيث اعتبر 137 نائبا رئيس الجمهورية مقنعا فيما اعتبر 130 نائبا الرد غير مقنع وامتنع 3 عن التصويت.

3-لماذا لا تقوم الحكومة باتخاذ اجراء مناسب لخفض البطالة المفرطة؟ حيث اعتبر 190 نائبا الرد غير مقنع و 74 مقنعا وامتنع 8 عن التصويت.

4-السبب في الركود الاقتصادي الممتد اعواما رغم الوعود والاعلان عن تجاوز الركود؟ حيث اعلن 150 نائبا عدم اقتناعهم بالرد فيما اعلن 116 نائبا الرد مقنعا فيما امتنع 6 عن التصويت.

5-السبب في الارتفاع المتسارع لاسعار العملة الاجنبية والانخفاض الشديد لسعر العملة الوطنية؟ اعلن 196 نائبا عدم اقتناعهم بالرد فيما اعلن 68 نائبا الرد مقنعا وامتنع 8 عن التصويت.

النهایة

www.iraq.shafaqna.com/ انتها