نشر : August 28 ,2018 | Time : 09:27 | ID 125236 |

ممثل المرجع الحكيم یبین دور حوزة النجف بتثبيت دعائم الإسلام ویوصي بإحياء الشعائر

شفقنا العراق- زار ممثل سماحة المرجع الديني آیة الله السيد محمد سعيد الحكيم، حجة الإسلام والمسلمين السيد عز الدين الحكيم، مسجد الخوجة سركج بمحافظة أحمد آباد في إقليم الكجرات في الهند، ونقل خلال زيارته سلام ودعاء المرجعية للمؤمنين في محافظة أحمد آباد الهندية.

وبعد أن أمّ السيد عز الدين الحكيم المؤمنين في المسجد، ألقى كلمة بالمصلين، بين فيها دور النجف الأشرف وحوزتها الدينية المباركة في تثبيت دعائم الدين الاسلامي الحنيف الصحيحة المستقاة من القرآن الكريم والسيرة العطرة لرسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) وأهل بيته المعصومين.

کما أوصى ممثل المرجع الحكيم، المؤمنين المجتمعين في مسجد (بيت الصلاة) في مدينة تالاجا التابعة الى محافظة أحمد آباد غرب الهند، بإحياء الشعائر الحسينية واتباع نهج القران القويم، وسلوك وسيرة المعصومين عليهم السلام ، وتطبيقها في حياتهم الاجتماعية، للفوز بخير الدنيا والآخرة.

وایضا زار حجة الإسلام والمسلمين السيد عز الدين الحكيم، مدرستي الجعفرية للبنين والفاطمية للبنات في مدينة تالاجا التابعة إلى محافظة أحمد آباد، والمهتمتين بتدريس العلوم المتقدمة لأتباع أهل البيت (عليهم السلام) وغيرهم في المدينة الواقعة شرقي الهند.

وبارك السيد الحكيم لإدارتي المدرستين وكادرهما التعليمي على ما يبذلونه من جهود عملية وعلمية في سبيل الارتقاء بالطلبة، داعيا سماحته إلى المزيد من التطور لكي يحصل أبناء الشيعة على كافة العلوم وبمستوى الدول المتقدمة في العالم.

هذا واستقبل طلبة المدرستين وفد المرجعية بالصلوات والورود، تعبيرا عن اعتزازهم بالزيارة المباركة للمدرستين اللتين تتولى تعليم الطلبة من المرحلة الأولى حتى المرحلة الثانية عشرة.

الی ذلك التقى ممثل المرجع الحكيم ، بهيئة أمناء المدرسة المهدوية في مدينة بهونكر في محافظة أحمد آباد الواقعة غرب الهند.

وناقش السيد عز الدين الحكيم مع أعضاء الهيئة، في مقر المدرسة، أهمية تطوير تدريس علوم القرآن والسيرة النبوية العطرة وسيرة الأئمة المعصومين سلام الله عليهم، فضلا عن دروس العقيدة للأطفال في دور الحضانة حتى وصولهم إلى مراحل الدراسة الأكاديمية.

فیما شارك الحكيم، المؤمنين المحتفلين بيوم الغدير الأغر في محافظة أحمد آباد في إقليم الكجرات في الهند، وبعد أن نقل خلال كلمته سلام ودعاء المرجعية للمؤمنين في محافظة حيدر آباد الهندية، أوضح سماحة السيد الحكيم أهمية يوم الغدير في حياة المؤمنين الشيعة، وكيف كان الإمام أمير المؤمنين عليه السلام يحتج على الآخرين بتذكير أصحابه أو الذين حضروا الواقعة بحديث الغدير لرسول الله صلى الله عليه وآله وسلم في حجة الوداع الأخيرة قبل وفاته.

داعيا في ختام كلمته التي حضرها جمهور كبير من المؤمنين، أتباع أهل البيت (عليهم السلام) لإحياء هذه الذكرى العظيمة والمشاركة فيها، لما لها من أثر في السير على النهج القويم الذي أرساه سبحانه وتعالى بقرآنه الكريم وسيرة نبي الرحمة صلوات الله عليه وعلى آله اجمعين وسار عليها من بعد الأئمة الهداة المهديون (عليهم السلام)، ودعا الباري أن يوفق الجميع لمرضاته تعالى.

النهایة

www.iraq.shafaqna.com/ انتها