نشر : August 27 ,2018 | Time : 09:45 | ID 125149 |

أنباء عن تشكيل تحالف سني-كردي، والفتح ينفي انضمام نوابه للرباعي

شفقنا العراق- متابعات-أكد مصدر سياسي عراقي، أن اتفاقا حصل بين المحور الوطني الذي يرأسه رجل الأعمال خميس الخنجر والحزب الديمقراطي الكردستاني بزعامة مسعود بارزاني.

وقال المصدر إن اليومين الماضيين شهدا تواصلا مستمرا بين المحور الوطني الذي يمثل الأحزاب السنية والحزب الديمقراطي الذي يمثل فئة كبيرة من الأحزاب الكردية.

وأضاف أن التحالف الذي سيعلن سيمهد الطريق لتحالف أكبر مع إئتلاف دولة القانون بزعامة نوري المالكي وتحالف الفتح بزعامة هادي العامري، والذي من شأنه إعلان الكتلة الكبرى في جلسة مجلس النواب الأولى الأسبوع المقبل.

وان موضوع تشكيل تحالف سني كردي واحتمال توافقه مع دولة القانون وتحالف الفتح يطرح بعد لقاء جمع يوم أمس بين رئيس جمهورية العراق فؤاد معصوم ونائبه نوري المالكي حيث بحثا مساعي تشكيل الكتلة الكبرى وبعد ايام من تصريحات رئيس حزب الحل حيث شدد جمال الكربولي، المنضوي تحت تشكيل “المحور الوطني”، والتي شدد فيها على ضرورة إخراج الحشد الشعبي من “المناطق السنية” والكشف عن مصير المغيبين كشرط للدخول في الكتلة الأكبر.

من جهة اخرى و في أسبوع فائت، قال القيادي في المشروع العربي يحيى الكبيسي، إن المحور الوطني وخلال اجتماعه مع الفرق التفاوضية (الفتح ودولة القانون وبعض من ائتلاف النصر، والديمقراطي الكوردستاني والاتحاد الوطني)، طالب بإعادة كتابة الدستور وبناء الدولة من خلال إصلاح هيكلها الإداري.

وأكد أن هذه المطالب من شأنها إصلاح السلطة القضائية وإنهاء مشكلة الاعتقالات العشوائية والسجون غير  القانونية والمحاكمات غير العادلة والتي تعتبر من اولويات المطالب الفئوية للسنة”.

وايضا اعتبر المتحدث باسم تحالف الفتح احمد الاسدي، أن تحالفه من اكثر التحالفات تماسكاً، نافياً وجود اعضاء فيه ابدوا رغبتهم بالانضمام الى التحالف الرباعي، مضيفا إن “هذا خبر مضحك لا يستحق الرد وهو خبر كاذب لا أساس له”.

من جانبه نفى تحالف سائرون الذي يحظى بدعم زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر وجود نية لدى ائتلاف دولة القانون بزعامة نائب رئيس الجمهورية نوري المالكي وتحالف الفتح بزعامة هادي العامري للاشتراك معه في تحالف موحد.

بشأن أخر كشف القيادي بتحالف الفتح حنين قدو, عن توجه مجلس النواب الجديد خلال الدورة المقبلة لوضع إطار قانوني ملزم للحد من التواجد العسكري الأميركي في العراق, مشددا على ضرورة عدم السماح لواشنطن بلعب دور اساسي في الوضع الأمني والسياسي للبلاد.

هذا وأكدت عضو ائتلاف النصر جملية العبيدي ، أن الولايات المتحدة الأمريكية وعدد من الدول سعت للتستر على تزوير الانتخابات النيابية لاستخدامها كورقة ضغط ضد الحكومة المقبلة لإضعافها وتحقيق مصالح واشنطن داخل البلاد.

النهاية

www.iraq.shafaqna.com/ انتها