نشر : August 12 ,2018 | Time : 11:42 | ID 123684 |

جموع الزائرين تواصل مسيرها بأعلى مستوى من الأمن والخدمات وسط استنفار النقل والكهرباء

شفقنا العراق- متابعات-تشهد العتبة الكاظمية المقدسة وبشكل متواصل توافد قوافل الزائرين الحاشدة على شكل مسيرات اكتظت بهم الطرق المؤدية للصحن الشريف لنيل شرف زيارة الإمامين الكاظمين “عليهما السلام”، وإحياء ذكرى استشهاد خليفة الأوصياء الإمام محمد بن علي الجواد “عليه السلام”، مؤكدة إيمانها وولاءها لمسيرته الخالدة المعطاء وتضحياته الجليلة “عليه السلام” في سبيل الله والإنسانية.

هذا وتوجهت الجموع المؤمنة والمواكب الحسينية من محافظة العلم والعلماء والفقه والفقهاء مدينة أمير المؤمنين الإمام علي بن أبي طالب “عليه السلام” النجف الأشرف،ومدينة الشهادة والفداء محافظة كربلاء المقدسة، لتجدد البيعة والعهد لمنار العلم والحكمة باب المراد الإمام محمد الجواد “عليه السلام” في ذكرى استشهاده، ليحيوا هذه الذكرى الأليمة التي أفجعت قلوب المؤمنين، يحدوهم الولاء والوفاء بهذا المصاب الجلل.

 حيث تجسدت في كلماتهم الصورة الحقيقة لموالي أهل بيت النبوة “عليهم السلام” المتمسكين بفكرهم النير وبخطهم الرسالي وتشيد بروحهم الوثابة، حين قدموا إلى أرض العصمة والإمامة مدينة الكاظمية المقدسة، وحناجرهم تصدح بكلمات الأسى وعبارات الحزن، وكان في استقبال المشاركين في إحياء هذه الذكرى الأليمة جمع من خدّام الإمامين الجوادين “عليهما السلام”، واختتمت شعائرهم بمجالس للعزاء الحسيني في رحاب الصحن الكاظمي الشريف.

الی ذلك استضافت الأمانة العامة للعتبة الكاظمية المقدسة بالتعاون مع المشروع التبليغي لممثلية المرجعية الدينية العُليا في مدينة الكاظمية المقدسة الرادود الحسيني الحاج باسم الكربلائي ليحيي بصوته الشجي مجالس العزاء والتأبين التي تشهدها رحاب الصحن الكاظمي الشريف بذكرى استشهاد الإمام المنتجب محمد بن علي الجواد “عليه السلام” وإلقاء القصائد الولائية الحزينة التي تنم عن عظم هذه المصيبة الكبرى التي أفجعت قلوب الموالين.

وتعددت الطرق والوسائل التي يمكن من خلالها تقديم أفضل الخدمات للزائرين القادمين لأداء زيارة الإمامين الجوادين “عليهما السلام”، وإحياء ذكرى استشهاد الإمام محمد بن علي الجواد “عليه السلام”، إذ تلاحمت جهود ملاكات شعبة خدمات العتبة المقدسة لترتقي بواقع الخدمة في مفاصل الصحن الكاظمي الشريف.

 وعن طبيعة تلك النشاطات بيّن مدير الشعبة الشيخ حسن هادي طه لموقع العتبة المقدسة الإلكتروني قائلاً: باشرت وحدات شعبة خدمات العتبة المقدسة بتنفيذ الخطة الخدمية بدءً من تهيئة بعض الأعمال التنظيمية قبيل الزيارة لأجل تنظيم حركة الدخول والخروج من الحرم الشريف وإليه ، وفتح الممرّات أمام الزائرين وضمان الانسيابية لمنع الاختناقات التي قد تحصل عند ساعات الذروة، فضلاً عن فرش الحرم وأروقته وتعطيره وتوفير الأجواء المناسبة للزائر لأداء مناسكه العبادية، وتهيئة أماكن صلوات الجماعة.

کما تضافرت جهود أقسام العتبة الكاظمية المقدسة وشعبها ووحداتها ومنها النسوية بُغية الاعتناء بالجانب التنظيمي للزيارة المليونية بمناسبة استشهاد تاسع الأقمار المنيرة باب المراد الإمام محمد الجواد “عليه السلام”، ووضع خطط استباقية مدروسة من شأنها تقديم أفضل الخدمات للمتشرفات بزيارة الإمامين الجوادين “عليهما السلام” فضلاً عن المحافظة على أمنهن وسلامتهن تزامناً مع انطلاق مراسم العزاء.

ومن جهته تحدث رئيس قسم العلاقات السيد ضرغام رعد الموسوي قائلاً: حرصت ملاكات القسم بالتهيؤ والاستعداد لهذه المناسبة الأليمة، فكان في مقدمة تلك النشاطات نشر مظاهر الحزن وأوشحة السواد داخل الصحن الكاظمي الشريف وخارجه، ونشر بوسترات التعزية وأحاديث الإمام الجواد “عليه السلام” في مدينة الكاظمية المقدسة وأحيائها، وتهيئة المنبر الحسيني لإقامة البرنامج العزائي الذي تشهده أيام الزيارة، فضلاً عن استقبال الوفود المعزية، في الوقت ذاته كان لمضيف الإمامين الجوادين “عليهما السلام” جهود استثنائية في تهيئة وإعداد وتوزيع وجبات الطعام على مدى أيام الزيارة المباركة.

وایضا قدّم قسم خدمة الزائرين في العتبة الكاظمية المقدسة جهوداً كبيرة حيث استنفر جميع إمكانياته لتوفير أفضل الخدمات وسبل الراحة للزائرين الكرام، وبغية التعرف على تلك النشاطات تحدث لموقع العتبة المقدسة رئيس القسم السيد إحسان جواد كاظم قائلاً: هناك تحضيرات سبقت زيارة استشهاد تاسع الأئمة الإمام محمد بن علي الجواد “عليه السلام” مستفيدين من الزيارات والمناسبات السابقة حيث بدأنا برنامج الخدمات وتميز من حيث الإعداد والتنسيق والتنظيم.

فیما أعلنت الشركة العامة لإدارة النقل الخاص، عن جاهزيتها لنقل زائري مدينة الكاظمية المقدسة في ذكرى إستشهاد الإمام الجواد.

وقال مدير عام الشركة عبد العظيم الساعدي ان” الشركة اتمت إستعداداتها الخاصة بنقل زائري الإمامين الجوادين [عليه السلام] خلال الأيام القادمة حيث هيأت المرآئب وساحات الوقوف وسجلت آلاف المركبات على مختلف محاور المدينة المقدسة”.

وبين ان” الشركة قامت بطباعة البطاقات التعريفية للمركبات والسائقين مع تسجيل بياناتهم ضمن قاعدة البيانات الرئيسية من أجل متابعة سير عملها أثناء أيام الزيارة”، مضيفاً ان” مفارز النقل الخاص انتشروا في قطوعات المدينة المقدسة لمتابعة المركبات وخطوط النقل وإنسيابية الحركة للحيلولة دون حدوث أية خروقات أو زحامات”.

کما استثنت مدينة الكاظمية المقدسة من القطع المبرمج للكهرباء خلال زيارة ذكرى استشهاد الامام الجواد [ع] .

وذكر بيان لوزارة الكهرباء اليوم ” تزامناً مع قرب حلول الذكرى السنوية الأليمة لاستشهاد الإمام محمد الجواد عليه السلام، تم تشكيل غرفة عمليات برئاسة مدير عام الشركة العامة لتوزيع كهرباء بغداد المهندس وفي محمد المياحي، لتأمين متطلبات الزيارة المذكورة، من خلال الاستعدادات الجارية والمتصاعدة من قبل الملاكات الهندسية والفنية للشركة والمكلفة بالواجب، لتأمين انارة الطرق التي يسلكها الزائرون ومداخل مدينة الكاظمية المقدسة”.

النهایة

www.iraq.shafaqna.com/ انتها