نشر : August 11 ,2018 | Time : 16:52 | ID 123645 |

طهران تنتصر لأنقرة في وجه ترامب.. إردوغان يهدد واشنطن بـ “أصدقاء جدد”!

شفقنا العراق-انتقد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الخطوات الأمريكية الأحادية الجانب ضد أنقرة .

وحذر الرئيس التركي رجب طيب أردوغان من أن الخطوات الأمريكية الأحادية الجانب ضد أنقرة يمكن أن تدفع بلاده للبحث عن أصدقاء وحلفاء جدد لها.

وكتب أردوغان في مقالة نشرت في صحيفة “New York Times”: “في الوقت الذي ينتشر فيه الشر بجميع أنحاء العالم، لن تؤدي خطوات الولايات المتحدة أحادية الجانب ضد تركيا، وهي حليفنا منذ عقود طويلة، إلاّ إلى تقويض مصالح وأمن الولايات المتحدة. وقبل فوات الأوان يجب على واشنطن التخلي عن تصوراتها الخاطئة بأن العلاقات بيننا قد تكون غير متماثلة، وأن هناك بدائل عنها. وسيدفعنا عجزنا عن ردع هذه النزعة إلى عدم الاحترام واتخاذ خطوات أحادية الجانب للبحث عن أصدقاء وحلفاء جدد”.

وازدادت العلاقات التركية الأمريكية توترا في الأسابيع الأخيرة، بما في ذلك بسبب قضية القس الأمريكي “أندرو برانسون” الذي تحتجزه السلطات التركية منذ عام 2016 بتهمة ضلوعه في محاولة الانقلاب الفاشلة ذلك العام. وفرضت وزارة المالية الأمريكية الأسبوع الماضي عقوبات مالية ضد وزير العدل التركي عبد الحميد غل، ووزير الداخلية التركي سليمان صويلو، متهمة إياهما بـ “الانتهاكات الجدية لحقوق الإنسان”.

ومن جهته استنكر وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، السبت، فرض الولايات المتحدة عقوبات اقتصادية على تركيا.

وقال ظريف، في تغريدة نشرها اليوم على حسابه في “تويتر”، إن “نشوة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في خلق مشاكل اقتصادية لتركيا، حليف الولايات المتحدة ضمن الناتو، أمر مخجل”.

وحذر ظريف، الرئيس الأمريكي من أنه “إذا لم تقلع الولايات المتحدة عن إدمانها على فرض العقوبات والغطرسة فإن العالم كله سيتوحد ضد واشنطن، بما يتجاوز الإدانات الشفهية والكلامية، لإجبارها على التخلي عن ذلك”.

وشدد ظريف على “دعم طهران ل‍أنقرة”، مشيرا إلى أن “الجمهورية الإسلامية كانت وستظل تقف إلى جانب جيرانها”.

وشهدت العلاقات الأمريكية التركية في الآونة الأخيرة تدهورا ملحوظا، لا سيما على خلفية الخلاف الدبلوماسي المتعلق بقضية القس الأمريكي أندرو برانسون المحتجز لدى تركيا بتهمة التجسس والإرهاب.

وأعلن الرئيس الامريكي دونالد ترامب، أمس الجمعة، عن زيادة الرسوم الجمركية على واردات الصلب والألمنيوم من تركيا بمقدار 20% و50% على التوالي، في الوقت الذي انهار فيه سعر صرف الليرة التركية مجددا أمام الدولار، متراجعا في يوم واحد بنسبة 19%.

النهایة

www.iraq.shafaqna.com/ انتها