نشر : July 9 ,2018 | Time : 12:00 | ID 120315 |

بدء عملية “الفرز اليدوي” في معرض بغداد، ومطالبات بالغاء نتائج الانتخابات في كركوك

شفقنا العراق-بحث رئيس البرلمان سليم الجبوري مع مبعوث الرئيس الامريكي برت ماغورك ملفي تشكيل الحكومة والقضاء على الاٍرهاب.

وأعلنت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات على لسان المتحدث باسمها، القاضي ليث حمزة، ان عملية إعادة العد والفرز اليدوي ستبدأ صباح اليوم، 9 تموز 2018، لصناديق الاقتراع للمراكز والمحطات الانتخابية التي وردت بشأنها شكاوى وطعون في محافظات البصرة وميسان وذي قار والمثنى والديوانية وواسط بعد إتمام عملية نقلها إلى بغداد.

وأوضح حمزة، أن العملية ستجري في معرض بغداد الدولي، وبإمكان ممثلي الأمم المتحدة وسفارات دول العالم والأحزاب السياسية ووسائل الإعلام كافة حضور تلك العملية.

کما أبدت الجبهة التركمانية العراقية، استغرابها “الشديد” من التوقف الذي وصفته بـ”المفاجئ” لعملية العد والفرز اليدوي في محافظة كركوك، وفيما أعربت عن خشيتها من وجود تأثيرات لدول إقليمية “تتعاطف مع” الاتحاد الوطني الكردستاني، دعت مجلس المفوضين إلى كشف نسب التزوير في كركوك فوراً.

الی ذلك اعتبر عضو مجلس المفوضين السابق بمفوضية الانتخابات سعيد كاكائي، أن اعادة الانتخابات في الوحدات التي وصلت بها نسبة التزوير لاكثر من 50% “أمر وارد”.

ومن جهته بين الشيخ وصفي العاصي رئيس قائمة باب العرب في محافظة كركوك، ان الموقف العربي بالمحافظة يطالب بإلغاء نتائج الانتخابات واجراؤها من جديد.

وقال العاصي، اننا “احد الاحزاب التي شاركت بالانتخابات ولدينا اعتراضات ولكن لم نتحدث عن أي تائج، علما ان النتائج الموجودة اعلنتها المفوضية”، لافتا الى ان “صمت المفوضية في كركوك غير واضح ولكن بتحليل الموضوع نعتقد انها نظرت الى مسألة اكبر من الانتخابات وان لا يتأثر الشارع في كركوك بهذه النتائج”، مستدركا “ولكن لو اعلنت المفوضية النتائج لكان افضل ويفترض ان تتحمل ذلك لان الاحزاب السياسية اخذت على عاتقها الاعلان”.

على صعيد آخر استقبل سليم الجبوري بمكتبه مبعوث الرئيس الامريكي بريت ماكغورك، وجرى خلال اللقاء استعراض الملفين السياسي والامني في البلاد، وجهود الكتل السياسية الرامية الى تشكيل الحكومة المقبلة”.

كما استعرض اللقاء ملف الانتخابات واجراءات العد والفرد اليدوي التي أقرها البرلمان والمحكمة الاتحادية، والنتائج التي ستتمخض عنها بالطريقة التي تضمن عدم ضياع صوت الناخب العراقي.

النهایة

www.iraq.shafaqna.com/ انتها

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here