نشر : June 26 ,2018 | Time : 20:11 | ID 119135 |

انطلاق عمليات أمنية بالنجف وغرب الموصل ومقتل أحد أبرز قادة داعش بكركوك

شفقنا العراق- متابعات-نفذت القوات الأمنية، عملية امنية كبيرة في بادية النجف والمناطق الحدودية، واعلن الحشد عن اطلاق عملية واسعة لملاحقة خلايا “داعش” في صحراء الحضر غرب الموصل، کما قتلت القوات الامنیة أحد أبرز قادة تنظيم “داعش” المدعو ملا نوزاد الجوالي باشتباكات جنوب كركوك.

وذكر بيان لقيادة شرطة محافة النجف اليوم الثلاثاء، ان “مديرية شرطة محافظة النجف الاشرف والمنشآت، اجرت اكبر مسح ميداني لبادية النجف بتوجيه من قبل قائد عمليات الفرات الاوسط الفريق الركن قيس المحمداوي وبإشراف مباشر من قبل قائد شرطة المحافظة العميد الحقوقي ماجد حاكم كاظم شملت بحر النجف والمناطق الصحراوية والحدودية”.

ومن جهته قال امر اللواء 11 في الحشد علي الحمداني ان “قوات من مختلف تشكيلات الحشد الشعبي وصلت الى عمليات بيجي برفقة الاستخبارات والقوات الخاصة لبدء عملية بحث وتفتيش عن خلايا ارهابية في صحراء الحضر”.

واضاف الحمداني، ان “القوات تمكنت من التوغل نحو 15 كم في عمق الصحراء وبعرض 7 كم”، مشيرا الى ان “قوات الحشد حريصة على ضرب فلول داعش التي تتحرك في المناطق الصحراوية”.

کما أفاد مصدر أمني في محافظة كركوك، إن “أهالي قرية الدوكش مان الواقعة بين ناحية تازة والرشاد أثناء تصديهم بالتعاون مع أبطال الحشد التركماني في اللواء 16 تمكنوا اليوم من قتل أحد ابرز قيادات داعش الإرهابي المدعو ملا نوزاد الجوالي”..

وبدوره قال المتحدث الرسمي لمجلس القضاء الأعلى القاضي عبد الستار بيرقدار إن “الهيئة الثانية في محكمة جنايات الكرخ أصدرت حكما بالاعدام بحق أربعة إرهابيين اعترفوا بانتمائهم لتنظيم داعش الإرهابي وما يسمى بولاية الجنوب قاطع الحمزة/ كتيبية الفاروق”.

هذا وقال الناطق باسم مركز الإعلام الأمني العميد يحيى رسول في بيان ان “مفارز مديرية الاستخبارات العسكرية في الفوج الثاني لواء المشاة 51 الفرقة 14 واستمرار لفعالياتها التعرضية القائمة على ملاحقة وتعقب ما تبقى من فلول عصابات داعش الارهابية وبمعلومات استخبارية دقيقة ألقت القبض على أثنين من الإرهابيين وهما من المطلوبين للقضاء وفق احكام المادة 1/4 إرهاب”.

وأشار الى ان “القوات الأمنية في قيادة عمليات الجزيرة عثرت على حزام ناسف وعبوتين ناسفتين محلية الصنع خلال واجب تفتيش في قضاء عنه، الى ذلك شرعت قوة أمنية مشتركة ضمن القيادة ذاتها بعملية تفتيش واسعة لمناطق شرق وغرب وادي حوران لغاية منطقة الحسينيات وجنوب غرب ناحية كبيسة لتعزيز الأمن والاستقرار هناك”.

بشأن آخر عادت 61 عائلة نازحة, اليوم الثلاثاء, الى مناطق سكناها شرق محافظة الانبار، مشیرا الى ان “العودة تمت بعد استقرار الامن في مناطق شرق الانبار واستكمال اجراء التدقيق الامني الخاص بالعائدين من النزوح”.

هذا وقال الناطق باسم وزارة الداخلية اللواء سعد معن ان “مفارز حماية المنشآت والشخصيات العاملة ضمن وكالة الاستخبارات والتحقيقات الاتحادية في وزارة الداخلية ألقت القبض على أحد الهاربين من سجن بادوش”.

فیما ردت قيادة عمليات صلاح الدين، على تصريحات رئيس مجلس المحافظة احمد الكريم بشأن الواقع الامني، فيما دعته الى ذكر الأسماء المسؤولة عن موضوع تهريب النفط وأخذ الأتاوات، مضیفتا ان “قوات عمليات صلاح الدين العاملة في المحافظة تواصل الليل بالنهار لتأمين الحماية الكافية للمواطنين .

کذلك تنطلق الاسبوع المقبل اعادة تأهيل بناء جامع النوري المعروف بمنارته الحدباء في الموصل مع بناء متحف وتأهيل الدور القريبة منه، وذلك بعد عام على تفجيره من قبل “داعش” الارهابي.

النهایة

www.iraq.shafaqna.com/ انتها