نشر : June 26 ,2018 | Time : 09:28 | ID 119053 |

إسرائيل تقصف محيط مطار دمشق والدفاعات الجوية السورية تعترض الصواريخ

شفقنا العراق- تعرض محيط مطار دمشق الدولي لضربة معادية يرجح أنها ضربة صاروخية.

وأوضح مصدر أمني سوري رفيع لوكالة “سبوتينك”، أن ضربة معادية استهدفت محيط مطار دمشق الدولي قبيل منصف ليل الاثنين 25 حزيران/ يونيو، دون أن يحدد هوية الجهة المعتدية.

وأوضح مصدر ميداني لـ”سبوتنك” أن الدفاعات الجوية السورية اعترضت صواريخ أطلقت من داخل الأراضي المحتلة، وتمكنت من إسقاط صاروخ فوق مزارع الأمل بريف القنيطرة الشمالي، كما اعترضت صاروخا أخر فوق مدينة البعث وتمكنت من إسقاطه.

وأضاف المصدر، “يرجح أن يكون هذا العدوان قد تم باستخدام صواريخ من خارج الحدود السورية، مؤكدا عدم وقوع خسائر في الأرواح جراء الاعتداء، فيما وقعت أضرار مادية وصفها بالبسيطة”.

کما أفاد مراسل قناة العالم الاخبارية من سوريا ان صاروخين إسرائيليين سقطا في محيط مطار دمشق الدولي، وان الصاروخين احدثا اضرارا مادية وحريقا تم اخماده من قبل فوج الاطفاء.

من جهته، ذكر التلفزيون الرسمي السوري في وقت متأخر من يوم أمس الاثنين، أن صاروخين إسرائيليين سقطا في محيط مطار دمشق الدولي.

وقد قال شهود عيان أنهم رأوا الصواريخ الاسرائيلية تسقط بعد استهدافها بالمضادات الجوية السورية.

وعلقت وسائل إعلام سورية على العدوان الإسرائيلي بالقول بأنه تدخل واضح لمساعدة المجموعات الارهابية المسلحة في الجنوب السوري، بعد قيام الجيش السوري ببدء عملياته المسلحة في المنطقة.

واتهمت الميليشيات الارهابية بالعمالة “لإسرائيل”، فيما نقلت عن مصادر عسكرية أن هذا العدوان لن يثني الجيش السوري عن انجاز مهمته بتحرير المناطق الجنوبية من سوريا.

النهایة

www.iraq.shafaqna.com/ انتها