نشر : June 20 ,2018 | Time : 12:46 | ID 118378 |

اليمن.. اطلاق صواریخ باليستية علی الساحل الغربي وعسير ومقتل العشرات من قوى العدوان

شفقنا العراق- اطلقت القوة الصاروخية اليمنية اليوم الاربعاء صاروخاً باليستياً من نوع “قاهر تو إم” على تجمع للغزاة والمرتزقة في جبهة الساحل الغربي.

وأكد مصدر في القوة الصاروخية استهداف شركة أرامكو في أبها بقطاع عسير بصاروخ باليستي من طراز “بدر1” بعد أيام من إطلاق صاروخ مماثل على مقر القيادة الجوية السعودية في عسير.

ويأتي إطلاق هذه الصواريخ على أهداف سعودية في إطار عملية الرد والردع، وضمن حق الدفاع المشروع للشعب اليمني المعتدى عليه ظلما وعدوانا.

كما شن سلاح الجو المسير التابع للجيش اليمني واللجان الشعبية، اليوم سلسلة غارات استهدفت تجمعات الغزاة والمرتزقة في الساحل الغربي.

وأكد مصدر عسكري لـ”المسيرة نت” أن العملية الهجومية التي نفذها الطيران المسير واستهدفت تجمعات وأرتال قوى الغزو والمرتزقة في الساحل الغربي أصابت أهدافها بدقة.

وأوضح المصدر أن العملية جاءت بعد رصد دقيق لتجمعات الغزاة والمرتزقة، وحققت أهدافها المرصودة.

وكان سلاح الجو المسير نفذ خلال الأيام الماضية عمليات هجومية شن خلالها سلسلة غارات على تجمعات وأرتال آليات الغزاة والمرتزقة على طول جبهة الساحل الغربي، سقط على إثرها عشرات القتلى بينهم قيادات بالإضافة الى تدمير عتاد وآليات لقوى الغزو والمرتزقة.

فیما نقلت “المسيرة نت” عن مصدر بوحدة القناصة، مصرع وإصابة أكثر من 30 مرتزقاً بعمليات قنص في جبهات الحدود.

وایضا أطلقت القوة الصاروخية للجيش واللجان الشعبية اليمنية صاروخا باليستيا من طراز “بدر1” على شركة أرامكو في عسير.

وأكد مصدر في القوة الصاروخية استهداف شركة أرامكو في أبها بقطاع عسير بصاروخ باليستي من طراز “بدر1” بعد أيام من إطلاق صاروخ مماثل على مقر القيادة الجوية السعودية في عسير.

ويأتي إطلاق هذه الصواريخ على أهداف سعودية في إطار عملية الرد والردع، وضمن حق الدفاع المشروع للشعب اليمني المعتدى عليه ظلما وعدوانا.

هذا وأكد مصدر عسكري يمني سقوط عشرات القتلى والجرحى من قوات الغزو والاحتلال في الساحل الغربي اليوم وتدمير ٢٠ آلية عسكرية ومدرعة بمن عليها من الجنود والعتاد الحربي.

وأشار المصدر لوكالة الأنباء اليمنية (سبأ) إلى أن مقاتلي الجيش واللجان الشعبية اغتنموا عشر مدرعات بعد فرار طواقمها تاركين أسلحتهم.

وأوضح المصدر أن الجيش واللجان الشعبية نفذوا اليوم عملية قطع خطوط الإمداد على العدو في محاور إضافية في النخيلة والمجيليس على الساحل الغربي.

ونفذ الجيش واللجان الشعبية عملية نوعية في الدريهمي أسفرت عن عشرات القتلى والجرحى وتدمير عدد من الآليات العسكرية بطواقمها وفرار من تبقى من القوة المستهدفة وعجزت قوى العدوان عن القيام بأي عملية إخلاء للجرحى وجثث القتلى من المرتزقة.

وأشار المصدر إلى أن طيران العدوان شن منذ أمس غارات مكثفة على مطار الحديدة ما أدى إلى تدمير بنية المطار ومدرجه وصالاته ومرافقه بشكل كامل ما يكشف الهزائم التي تتكبدها قوى الغزو.

ولفت المصدر إلى أن العمليات الهجومية المتكررة التي يشنها العدو بعد أن حشد كل قواه من المرتزقة تحت غطاء جوي وبحري في محاولة لاستهداف عمق المطار من جنوبه وغربه ليحوله إلى عملية رمزية تهدف إلى تعويض فشله في احتلال محافظة الحديدة والسيطرة على الساحل الغربي.

وأكد المصدر أن كتائب العدو التي انسحبت تحت ضربات الجيش واللجان الشعبية في الخط الساحلي تم استهدافها بغارات من طيران العدوان دمرت سبع آليات ما أدى لمقتل وإصابة العشرات من القوى المنسحبة لإجبارها على الاستمرار في المواجهة وتحديد خياراتها على الأرض بين التقدم أو القتل.

وبين المصدر أن قوى الغزو والاحتلال تقوم بإجلاء الجرحى والقتلى من المرتزقة الأجانب وبعض الجنسيات فقط بطائرات مروحية كما حصل صباح اليوم جنوب ساحل الحديدة بعد استهداف الجيش واللجان الشعبية لكتائب من الغزاة والمحتلين وقتل وجرح العشرات منهم وتدمير عتاد حربي متنوع.

ولفت المصدر إلى أن الاستراتيجية العسكرية والقتالية للجيش واللجان الشعبية تتطور وفقا للموقف العسكري وحيثياته وبحسب تصعيد العدو واستمراره في غيه وعبثه، مؤكدا أن الجيش واللجان الشعبية قد أعدوا العدة لمثل هذه المعركة وفق مختلف السيناريوهات المتوقعة والمفترضة ووفق المعلومات الاستخباراتية وخطط العدو وتحالفه الباغي.

وأشاد المصدر بالبطولات غير المسبوقة التي يجترحها مقاتلو الجيش واللجان الشعبية في مختلف الجبهات وفي جبهة الساحل الغربي والتي أصبحت مضرب الأمثال في مواجهة أسلحة أقوى دول العالم والغطاء الجوي والبحري وتحقيق انتصارات تعجز عن تحقيقها جيوش مكتملة العدة والعتاد.

كما أكد المصدر أن تسلح المقاتل اليمني بالإيمان وعدالة قضيته ودفاعه عن أرضه ووطنه وعرضه جعل أبسط الأسلحة تصبح أكثر فتكا وتأثيرا.

النهایة

www.iraq.shafaqna.com/ انتها