نشر : June 11 ,2018 | Time : 10:47 | ID 117481 |

ما معنى قوله تعالى “ومن عنده علم الكتاب”؟

شفقنا العراق-ثمة سؤال يطرح: ما معنى قوله تعالى (ومن عنده علم الكتاب)؟ وقد جاء الرد على هذا السؤال في الموقع الالكتروني لمركز الابحاث العقائدية الذي يشرف عليه مكتب المرجع الديني السيد علي الحسيني السيستاني.

السؤال:  ما تفسير الاية التالية: قال تعالى ((ويقول الذين كفروا لست مرسلا قل كفى بالله شهيدا بيني وبينكم ومن عنده علم الكتاب)). سورة الرعد الآية 43

الجواب: ذكر بعض مفسري أهل السنة أنّ المراد بالآية هو عبد الله بن سلام (أنظر الطبري 13:230).

إلا أنه أشكل على هذا التفسير (كما في تفسير البغوي 3: 25) بأن عبد الله بن سلام أسلم بالمدينة وهذه السورة مكية، فكيف يكون هو المقصود بها؟!

وقال بعضهم: المراد بها مؤمني أهل الكتاب (البغوي 3: 25).

وقال الحسكاني العلاّمة الحافظ في شواهد التنزيل 1: 400 وبسند صحيح عن ابي سعيد الخدري قال سألت رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم عن قول الله تعالى: ((وَمَن عِندَهُ عِلمُ الكِتَابِ)) (الرعد:43)، قال: ذلك أخي علي بن أبي طالب (انتهى).

وأما تفاسير الشيعة فإنها مجمعة على أن المراد بها هو أمير المؤمنين عليه السلام.

النهایة

www.iraq.shafaqna.com/ انتها