نشر : June 4 ,2018 | Time : 12:19 | ID 116753 |

المرجع مكارم الشيرازي: الصهاينة يرتكبون المجازر ويتحدثون عن حقوق الإنسان

شفقنا العراق- اكد المرجع الديني آية الله الشیخ ناصر مكارم الشيرازي بان الصهاينة يرتكبون المجازر ويتحدثون عن حقوق الإنسان، معتبرا هدف الاعداء من تهديد البلاد هو إضعاف استقلالها.

وفي كلمة له القاها في مدرسة الامام الكاظم العلمية في مدينة قم، صرح آية الله مكارم الشيرازي، بان الشعب سيبقى عزيزا بالحفاظ على روح الجهاد، مبينا إن العدو لا شغل له بالاتفاق النووي والصواريخ بعيدة المدى وحقوق الانسان بل يريد ان لا تكون هنالك في المنطقة قوة مستقلة وان نكون عبيدا طائعين.

ونوه المرجع الديني الى ان الصهاينة يهيمنون على غالبية وسائل الاعلام ومنها الاجواء الافتراضية حيث يسعون لمنع وصول الكلمة الحق الى اسماع العالم.

ولفت الى ان الصهاينة جاءوا الى فلسطين من مختلف اصقاع العالم واغتصبوا ارضها وطردوا اهلها الشرعيين منها ويرتكبون مختلف انواع الجرائم والمجازر والممارسات التعسفية ضدهم ليل نهار ومن ثم يتحدثون عن حقوق الانسان.

وتساءل آية الله مكارم الشيرازي انه ماذا يعني ان تاتي اميركا من الطرف الاخر للعالم وتحدد ما ينبغي علينا ان نفعله او لا نفعله، واشار الى نهب اميركا لمصادر المنطقة وزرعها الخلافات فيها ومن ثم تتهم ايران زورا بزعزعة الامن والاستقرار في المنطقة، في حين انها هي السبب في ذلك.

النهایة

www.iraq.shafaqna.com/ انتها