نشر : June 1 ,2018 | Time : 13:23 | ID 116442 |

العراق یدین العدوان على غزة، وينفي أي اتفاق مع موسكو لتسليم داعشيات روسيات

شفقنا العراق- أصدرت وزارة الخارجية العراقية، بياناَ شديد اللهجة ضد عدوان الكيان الصهيوني على قطاع غزة، كما نفت أي اتفاق مع روسيا لتسليم نساء روسيات ينتمين لعصابات داعش.

وقال المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية، أحمد محجوب، “في غمرة إحتفاء الامتين العربية والإسلامية بشهر رمضان المبارك شهر الصمود والانتصار يتعرض شعبنا الفلسطيني الشقيق في غزة الى هجمة شرسة من قبل الكيان الصهيوني حيث تسببت هذه الهجمة بعشرات الشهداء ومئات الجرحى ورعب لمئات الآلاف من المدنيين في القطاع وسط صمتٍ متخاذل وغياب المواقف المسؤولة”.

وأضاف ان “وزارة الخارجية العراقية اذ تدين هذه الاعمال الوحشية فإنها تطالب اصحاب القرار في دول العالم العربي والإسلامي والمجتمع الدولي للتحرك سريعا من اجل تفعيل القرارات الدولية ذات الصِّلة لمنع هذه الجرائم، وعدم الاكتفاء بالبيانات والاجتماعات التي لم تقدم غير الاستنكارات والإدانات التي لن تثني هذا الكيان الغاصب عن مجازره الوحشية”.

بصعید آخر نفى العراق أي اتفاق مع روسيا لتسليم نساء روسيات ينتمين لعصابات “داعش” الارهابية.

ونقل بيان لوزارة الخارجية عن السفير العراقي لدى موسكو، حيدر العذاري قوله ان “النساء الروسيات اللاتي تم الحكم عليهم بالسجن مدى الحياة من قبل القضاء العراقي في شهر ابريل/نيسان الماضي بتهمة الانتماء للجماعات الإرهابية ومدى امكانية نقلهم الى روسيا لقضاء محكوميتهم فيها، فإنه لا يوجد اي اتفاق بين الجانبين على تبادل السجناء ونقلهم لإكمال محكوميتهم في بلدهم”.

ولفت العذاري “في حال توقيع هكذا اتفاقية فسيكون من الممكن القيام بذلك إذا ماسمحت بنود الاتفاقية بهذا الامر بعد تقديم طلب من قبل السلطات الروسية، اما في الوقت الحاضر فبالامكان طلب تمييز للحكم وان القضاء على استعداد للنظر في هذا الطلب، فإذا تم ادانتهن بالارهاب او الدخول غير المشروع للاراضي العراقية فسينالون جزائهم بحسب ماتنص عليه القوانين العراقية، واذا ثبتت برائتهم فسيتم اعادتهم بحسب السياقات القانونية”.

وأكد ان “سفارتي البلدين تتابعان عن كثب هذه القضية،مشيراً الى ان السفارة الروسية في بغداد واحدى وسائل الاعلام الروسية تقدمت بطلب للحكومة العراقية لزيارة السجناء الروس وتمت الموافقة عليه، وهذا دليل على تعاون الجانب العراقي مع الجانب الروسي بهذا الشأن في اطار السياقات القانونية

النهایة

www.iraq.shafaqna.com/ انتها