نشر : April 4 ,2018 | Time : 09:58 | ID 111164 |

هل يجوز الذهاب إلى دور السينما في الدول الإسلامية والأجنبية؟

شفقنا العراق-صدر عن مكتب المرجع الديني الاعلی آیة الله العظمی السيد علي الحسيني السيستاني دام ظله الوارف استفتاءات بخصوص السينما.

السؤال: هل يجوز الذهاب الى دور السينما في الدول الاسلامية والاجنبية؟

الجواب: يجوز في حد ذاته.

 

السؤال: هل يجوز الذهاب إلى السينما المختلطة وأماكن اللهو غير المشروع، مع عدم الاطمئنان بالوقوع في المحرم؟

الجواب: لا يجوز.

 

السؤال: ما حكم ذهاب المرأة الي دور السينما التي يعرض بها الافلام التي تأتي من الغرب؟

الجواب: يختلف الحكم باختلاف الافلام المعروضة والجو السائد فربما يكون الفلم مثيراً مما يترتب عليه المفسدة فيحرم الحضور.

 

السؤال: ما هو حكم مشاهدة الأفلام الأجنبية في دور السينما المنتشرة في جميع أنحاء العالم؟

الجواب: يحرم مع الشهوة أو خوف الوقوع في الحرام بل وكذا بدونهما على الأحوط وجوباً.

 

السؤال: هناك مجموعة من دور السينما التي تنتشر في المجمعات التجارية والقاعات السينمائية فيها اماكن مخصصة للعائلات واماكن مخصصة للشباب واحيانا يحدث اختلاط عند الدخول و الخروج كما هو الحال في الاسواق والمجمعات التجارية ومن الممكن تجنب هذا الاختلاط وتعرض افلام في القاعات الا ان بعض الافلام يصاحبها اغاني وبعضها الاخر لا وهناك بعض المؤمنين والمؤمنات ممن يداومون علي حضور دور السينما تلك:

١ـ هل يجوز الذهاب للسينما بشكل عام؟

٢ـ اذا علم ان هناك غناء، فهل يجوز الذهاب، وان كان البعض يخرج الي الاستراحة لفترة تقديرية لعدم سماع الحرام؟

٣ـ اذا علم سلفا ان الفلم خالي من المقاطع الغنائية، فهل يجوز حضور الفلم؟

٤ـ هل يجوز مشاهدة الافلام في التلفزيون؟

الجواب: ١ـ يجوز مالم تكن المشاهد خلاعية ولا يجوز النظر الي صور النساء بتلذذ.

٢ـ يجوز ان يذهب ولا يستمع ولا يضر السماع القهري.

٣ـ يجوز.

٤ـ يجوز بالشرط المذكور.

النهایة

www.iraq.shafaqna.com/ انتها