نشر : March 28 ,2018 | Time : 13:21 | ID 110732 |

الحكيم: الأغلبية الوطنية الحل لإنهاء حالة وجود الجميع بالحكومة وعدم تحملهم المسؤولية

شفقنا العراق-بحث رئيس التحالف الوطني، السيد عمار الحكيم، مع رئيس جبهة الحوار الوطنيّ صالح المطلك مستجداتِ الأوضاع السياسية والاستحقاق الانتخابيّ المقبل وتوفيرَ الأجواء المناسبة له.

وذكر بيان لرئاسة التحالف، ان عمار الحكيم والمطلك “أكدا على أهميةِ التنافس على أساسِ البرامج والابتعادِ عن التسقيطِ السياسيّ، كما شددنا في الوقتِ نفسه على ضرورةِ إعادةِ النازحين إلى مناطقهم وتوفير الأجواء المناسبة للممارسةِ الانتخابية”.

وعن مشروعِ الأغلبية الوطنية أشار الحكيم إلى “أنَّها الحلُ لإنهاءِ حالة وجود الجميع في الحكومةِ وعدم تحملهم المسؤولية، وأكدنا أيضاً على ضرورةِ تحصين الوضع الداخليّ العراقيّ من التطوراتِ والتأثيراتِ الإقليمية الدولية، وأهمية صياغة المشروع الوطنيّ بما ينسجمُ مع تطلعاتِ المواطنين”.

کما بحث الحكيم مع رئيس حزب الحل جمال الكربولي مستجداتِ الوضع السياسيّ والاستحقاقَ الانتخابيِ القادم.

وذكر بيان لمكتب رئاسة التحالف أن الحكيم والكربولي بحثا “مشروعَ الأغلبية الوطنية، فضلاً عن التنسيقِ المشترك بين الحلِّ والحكمةِ سياسياً ونيابياً، والواقعِ في مدينةِ الأنبار وإعادةِ النازحين”.

ودعا عمار الحكيم، إلى “الإسراعِ بإعادةِ جميع النازحين إلى ديارِهم وتأمينِ مشاركتهم في الانتخاباتِ، كما تمَّ التأكيدُ على أنَّ الانتخاباتِ المقبلة فرصةٌ للذهابِ إلى مرحلةِ الاستقرار والبناء”.

وأكد أنَّ “الانتصاراتِ التي تحققتْ تلزمُ الجميع بالحفاظِ عليها والذهابِ نحو تحقيق الانتصار في بناءِ الدولة”.

فیما طالب رئيس التحالف الوطني السيد عمار الحكيم بسد الثغرات الامنية الهشة وتأمين الطرق الرابطة بين المحافظات على خلفية الجريمة البشعة التي ارتكبتها عصابات داعش الارهابية بحق عدد من منتسبي الشرطة الاتحادية على الطريق الرابط بين محافظتي ديالى وكركوك .

وذكر بيان لمكتبه اليوم ” بأشد عبارات الشجب والتنديد نستنكر الجريمة البشعة التي ارتكبتها العصابة الظلامية الداعشية بحق عدد من منتسبي الشرطة الاتحادية العزل الذين وقعوا مؤخرا اسرى على الطريق الرابط بين محافظتي ديالى وكركوك”.

واضاف” وإذ نواسي اسر هذه الكوكبة المضحية ونشاركها حزنها العميق، نجدد مطالبتنا الجهات المسؤولة بإتخاذ اقصى إجراءات الحيطة والحذر وسد الثغرات الامنية الهشة وتأمين الطرق الرابطة بين المحافظات وعدم التهاون او الاسترخاء “.

وأكد السيد عمار الحكيم ” استمرار المعركة مع الارهاب لحين القضاء التام على بؤره وخلاياه النائمة “.

النهایة

www.iraq.shafaqna.com/ انتها