نشر : March 27 ,2018 | Time : 13:04 | ID 110653 |

الباحثة السويسرية كربوز: أشعر بأمنياتي تتحقق وأنا في رحاب مرقد الإمام علي

شفقنا العراق-زارت الباحثة السويسرية الدكتورة ألفيرا كربوز العتبة العلوية المقدسة واطلعت على معالمها التاريخية والأثرية ومكتبة الروضة الحيدرية، ثم كان لها لقاء بمسؤول قسم الإعلام في العتبة المقدسة فائق الشمري.

وبيّن الشمري للزائرة الضيف أهمية العتبة العلوية في قلوب المسلمين الوافدين للتشرف بزيارة الإمام علي (عليه السلام) من جميع أنحاء العالم ، كونها تمثل المنار الإسلامي والإنساني الذي يشع بالحب والسلام كونه يحوي جسد أعظم شخصية تاريخية في العالم الإسلامي بعد رسول الله صلى الله عليه وآله وهو أمير المؤمنين (صلوات الله وسلامه عليه)، رجل التضحية والإنسانية والسلام.

وقامت الدكتورة كربوز بجولة في الصحن الحيدري الشريف برفقة مسؤول شعبة الأخبار في اعلام العتبة المقدسة حيدر رزاق شمران ، الذي قدم شرحا موجزا عن تاريخ العتبة العلوية المقدسة وما كان لها من أولوية في تاريخ المسلمين .

وبعد الجولة صرحت الدكتورة السويسرية كربوز للمركزالخبري في العتبة العلوية المقدسة” انها زيارتي الثانية لهذا المكان الشريف بعد زيارتي الاولى منذ عشر سنوات، وانها لحظات فريدة ومهمة لي “.

وأضافت ” أنا متخصصة في كتابة البحوث عن مدينة النجف الأشرف باعتبارها مدينة مقدسة مهمة للغاية بوجود مرقد الإمام علي (عليه السلام) وقد زرت العديد من مراكز البحوث والمكتبات المعنية بالتاريخ والمعلومات التراثية والآثارية واليوم كانت لي جولة للاطلاع على المعالم التاريخية والأثرية في المرقد الشريف “.

وتابعت” كذلك زرت مكتبة الروضة الحيدرية وقسم الإعلام في العتبة المقدسة واستمعت من قبل المسؤولين عن تاريخ المعالم المدهشة في المرقد الشريف، وقد وجدت كثيرا من الأمور المهمة لدراستي البحثية “.

وقالت كربوز ” كباحثة إنه لأمر مدهش ومبهر أن يعمل الباحثون على دراسة شخصية الإمام علي (عليه السلام) ومرقده الشريف، وقد تملكني شعور لا يوصف حينما وجدت التعلق والحب والروابط القوية بين الزائرين خلال أدائهم مراسم الزيارة الى مرقد الإمام علي (عليه السلام)، لممارستهم الطقوس العبادية لكي تتحقق أمنياتهم ، وقد شعرت أن أمنياتي بدأت بالتحقق وأنا في رحاب هذا المرقد الشريف”.

النهایة

www.iraq.shafaqna.com/ انتها