نشر : March 25 ,2018 | Time : 14:34 | ID 110539 |

احباط مخطط لداعش بالحدود وانطلاق عملیة بالسعدیة واعتقال 20 إرهابیا بالموصل

شفقنا العراق-احبطت قوات الحشد الشعبي، مخططا لتنظيم “داعش” الإرهابي للهجوم على الأراضي العراقية وقطعاتنا الأمنية على الحدود إنطلاقا من الأراضي السورية.

وقال بيان لاعلام الحشد الشعبي  ، إن “مدفعية اللواء الـ28 في الحشد الشعبي استهدفت، الیوم تجمعا لتنظيم “داعش” الإرهابي داخل الأراضي السورية، مبينا أن التجمع كان يضم نحو 15 عنصرا بالتنظيم الإرهابي بينهم “انغماسيون”.

ومن جهته اعلن اللواء 110 في الحشد الشعبي، الاحد، عن انطلاق عمليات دهم وتفتيش في محيط ناحية السعدية شمال شرق محافظة ديالى.

وقال اللواء ، إن “قوات اللواء 110 في الحشد الشعبي اطلقت، اليوم، عملية دهم وتفتيش في محيط الطريق العسكري في اطراف ناحية السعدية، (60 كم شمال شرق بعقوبة)، لتعقب خلايا تنظيم داعش الارهابي”.

هذا ونفى رئيس هيئة الحشد الشعبي في بابل، حسن فدعم، وجود اشتباكات مسلحة بين الحشد وعناصر تنظيم داعش الارهابي في جرف الصخر يوم امس، مبينا ان اخر تعرض لداعش هو قبل اسبوعين من خلال هجوم انتحاري على الساتر.

وقال فدعمان “الانباء التي تحدثت عن وجود اشتباكات مسلحة بين الحشد الشعبي وعناصر تنظيم داعش الارهابي، يوم امس الجمعة، في جرف الصخر شمالي بابل، عارية عن الصحة ولا وجود لها اطلاقا” مبينا ان “اخر تعرض لداعش على الجرف هو قبل اسبوعين من خلال هجوم انتحاري على الساتر الفاصل بين الجرف وجزيرة الانبار”.

کذلک أعلنت وزارة الداخلية، عن اعتقال 20 عنصرا من “داعش” بينهم قيادي في ايسر الموصل.

وقال الناطق بإسم الداخلية إن “شرطة نينوى تقوم بحملة تفتيش وتنفيذ اوامر قبض وفق معلومات استخباراتية تسفر عن القاء القبض على 20 عنصرا من عصابات داعش مطلوبين للقضاء وصادر بحقهم اوامر قبض وفق المادة ٤ \ ١ إرهاب أحدهم كان قيادي في عصابات داعش الأجرامية”.

فیما أعلنت مديرية الاستخبارات العسكرية، اليوم عن ضبط كدس كبير للعتاد يضم صواريخ جنوب شرق الفلوجة.

وقالت المديرية “تمكن رجال مديرية الاستخبارات العسكرية في قيادة عمليات شرق الانبار وبالتعاون مع استخبارات الفرقة 14 ووفق معلومات دقيقة من الاستيلاء على كدس كبير للعتاد كان مخبأ في منطقة النعيمية جنوب شرق الفلوجة بالانبار بغية استخدامه لاستهداف المدنيين والقوات الامنية”.

کما عثرت قوة أمنية، على مضافات لعصابات داعش الارهابية في محافظة ديالى.وذكر بيان لمركز الاعلام الامني ، أن “قوة من قيادة عمليات ديالى وخلال عملية أمنية عثرت على 4 مضافات لعصابات داعش الارهابية بداخلها ملابس عسكرية قديمة وقذائف هاون عيار 120 ملم وجليكانات وقود وعبوة ناسفة و3 زوارق وأفرشة واواني طبخ”.

وایضا افاد مصدر امني في محافظة الأنبار، بأن مستودعا للأسلحة انفجر نتيجة التماس كهربائي في قاعدة الحبانية شرق الرمادي.وقال المصدر ، إن “مستودعا للأسلحة انفجر في قاعدة الحبانية 30كم شرق الرمادي، نتيجة التماس كهربائي”.

وأضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، أن “أصوات انفجارات كبيرة نتجت عن انفجار المستودع وهي عبارة عن أسلحة ثقيلة ومتوسطة من قذائف الهاون والمدفعية وغيرها”.

ومن جانبه كشف عضو اللجنة الأمنية في مجلس محافظة ديالى عبد الخالق العزاوي، الأحد، عن لجوء تنظيم “داعش” إلى اسلوب جديد في بناء مضافاته، مبيناً أن ذلك جاء بعدما خسر “داعش” مضافاته التقليدية.

وقال العزاوي إن “العمليات العسكرية الأخيرة التي جرت في حمرين وقاطع شمال المقدادية كشفت عن لجوء تنظيم داعش إلى اسلوب جديد في بناء مضافاته والتي تسمى بالكوخ وهي عبارة عن قضبان حديدية يضع فوقها جادر ثم سعف من النخيل لإخفائها عن أي رصد جوي”.

بدوره اوضح مركز الاعلام الامني حقيقة اختطاف 50 منتسبا من قوات حرس الحدود والجيش على الطريق الدولي بمحافظة الانبار.

وذكر بيان للمركز اليوم ” نشرت قناة الإتجاه الفضائية خبراً كاذباً عن اختطاف 50 منتسبا من قوات حرس الحدود والجيش على الطريق الدولي بمحافظة الانبار ، وهنا نؤكد ان قيادة العمليات المشتركة ستتخذ الاجراءات القانونية بشأن هذا الموضوع بالتنسيق مع هيئة الإعلام والاتصالات”.

الی ذلک افاد مصدر امني، الاحد، بأنه تم القاء القبض على قيادي بـ”داعش” يشغل منصب رئيس تحرير صحيفة النبأ التابعة للتنظيم في الموصل.

وقال المصدر ان القوات الامنية تمكنت من القاء القبض على ابرز القادة الاعلامين لداعش المدعو ابو سيف العراقي والذي يشغل منصب رئيس تحريرصحيفة النبأ التابعة لهم، وهو المسؤول عن اصدارات صحيفة النبأ”.

النهایة

 

www.iraq.shafaqna.com/ انتها