نشر : March 20 ,2018 | Time : 12:33 | ID 110150 |

هاجم حماس.. عباس يصف السفير الأمريكي في إسرائيل بـ “ابن الكلب”

شفقنا العراق- وصف الرئيس الفلسطيني محمود عباس، السفير الأمريكي لدى إسرائيل بأنه “ابن كلب” بسبب تأييده للمستوطنين الإسرائيليين في الضفة الغربية المحتلة.

وفي كلمة أمام قمة للقيادة الفلسطينية في مدينة رام الله حمل عباس حركة المقاومة الإسلامية [حماس] مسؤولية هجوم بقنبلة استهدف موكب رئيس الوزراء رامي الحمد الله في غزة يوم 13 آذار الجاري، في تصريحات تهدد جهود المصالحة مع الحركة.

واتهم الرئيس الفلسطيني السفير الأمريكي ديفيد فريدمان بالدفاع عن المستوطنين الإسرائيليين في الضفة الغربية لقوله إن المستوطنين يبنون على “أرضهم”.

وأثارت هذه التصريحات انتقادات من فريدمان ومن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو.

وقال عباس في لهجة غاضبة “ابن الكلب يقول إنهم يبنون في أرضهم وهو مستوطن وعائلته مستوطنة وسفير أمريكا في تل أبيب ماذا ننتظر منهم”.

وفريدمان مؤيد قوي لحركة الاستيطان في إسرائيل وكان من أوائل المؤيدين وأكثرهم تحمسا لقرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في السادس من كانون الأول الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل ونقل السفارة الأمريكية إلى هناك.

وأنتقد البيت الأبيض الرئيس الفلسطيني محمود عباس بعد أن نعت السفير الأمريكي لإسرائيل ديفيد فريدمان بـ “ابن الكلب”.

وقال جيسيون غرينبلات، أحد أهم مستشاري الرئيس الأمريكي دونالد ترامب “حان الوقت أن يختار الرئيس عباس بين الحديث المهين والتركيز على الجهود العملية لتحسين نوعية الحياة لشعبه وأن يمهد لهم الطريق صوب السلام والرخاء”.

وأضاف “على الرغم من إهاناته غير اللائقة على الإطلاق لأعضاء إدارة ترامب، والتي كان أحدثها إدانته لصديقي وزميلي السفير فريدمان، نحن ملتزمون بالشعب الفلسطيني وبالتغييرات التي يجب تطبيقها لتعايش سلمي”.

وقال “نحن نضع خطتنا للسلام وسنقدمها عندما تكون الظروف مواتية”.

وتضررت العلاقات بشدة بين عباس وبين الإدارة الأمريكية منذ قرر ترامب الاعتراف بالقدس كعاصمة لإسرائيل في ديسمبر/كانون الأول الماضي

وينظر الفلسطينيون إلى القدس كعاصمة لدولتهم المستقبلية ويرفضون لقاء مبعوثي ترامب منذ قرار نقل السفارة الأمريكية في إسرائيل إلى القدس.

ويناصر فريدمان، الذي كان المحامي الشخصي لترامب قبل أن يصبح السفير الأمريكي في إسرائيل، بناء المستوطنات في الضفة الغربية المحتلة، ولا يعترف المجتمع الدولي بالمستوطنات ويعتبرها غير قانونية.

النهایة

www.iraq.shafaqna.com/ انتها