نشر : March 20 ,2018 | Time : 10:05 | ID 110130 |

القوات العراقیة تطلق عملية عسکریة بدیالی وتحبط مخططا لإستهداف زائري الإمام الهادي

شفقنا العراق- اعلن قائد عمليات ديالى الفريق الركن مزهر العزاوي، الثلاثاء، عن انطلاق عملية عسكرية واسعة لتعقب خلايا “داعش” في حوض بحيرة حمرين شمال شرق المحافظة.

وقال العزاوي ان “قوات امنية من الشرطة والجيش والحشد الشعبي مدعومة بطيران الجيش انطلقت من ثلاث محاور في تنفيذ عملية عسكرية واسعة لتعقب خلايا داعش في حوض بحيرة حمرين (55كم شمال شرق ب‍عقوبة)”.

واضاف العزاوي ان “العملية تجري وفق معلومات استخبارية دقيقة وستشمل مناطق واسعة ضمن حوض بحيرة حمرين”.

وایضا اعلنت مديرية الاستخبارات العسكرية، الیوم عن احباط مخطط ثان لإستهداف زائري الإمام الهادي (ع)، مبينة ان ذلك جاء ضمن استعداداتها لتأمين الزيارة.

وقالت المديرية ان “أبطال الإستخبارات العسكرية في قيادة عمليات سامراء وبالتعاون مع إستخبارات الشرطة الاتحادية وللمرة الثانية خلال ايام قلائل تمكنوا من إحباط مخططا لإستهداف زائري الإمام الهادي (ع)”، مبينة انه “تم ضبط مخبأ تحت الارض مخصص للعبوات ومواد التفجير في ناحية المعتصم – منطقة البو زاغة شرق سامراء”.

واضافت المديرية انه “تم ضبط 13 جلكانا من مادة c4 سعة عشرين لترا مسلكة كعبوات ناسفة ذات قوة تدميرية كبيرة، بالإضافة الى العديد من العبوات الناسفة ومساطر التفجير وصواعق وبطاريات كانت معدة لإستخدامها بتنفيذ عدة عمليات إرهابية أثناء الزيارة خلال الايام القادمة”.

بدوره أعلن قائد عمليات سامراء اللواء الركن عماد الزهيري، عن وصول تعزيزات عسكرية كبيرة الى سامراء لتأمين الحماية اللازمة للزوار.

وقال الزهيري “وصلت إلى سامراء تعزيزات عسكرية كبيرة من موارد وزارتي الدفاع والداخلية وافواج الطوارئ وكذلك عناصر أمنية واستخبارية لغرض تعزيز قطعات قيادتنا من أجل تأمين الحماية اللازمة بمناسبة ذكرى استشهاد وولادة الإمام علي الهادي عليه السلام”.

هذا وأعلنت قيادة العمليات المشتركة، عن اعتقال”هدفين مهمين” من تنظيم “داعش” بانزال جوي في صحراء محافظة الانبار.

وقال المتحدث باسم العمليات العميد يحيى رسول ، إنه “تم تنفيذ عملية انزال جوي في صحراء محافظة الانبار قامت بها قوات النخبة من جهاز مكافحة الارهاب واستندت لمعلومات استخبارية وبمتابعة من قبل الاجهزة الاستخبارية العراقية”.

ومن جهته افاد مصدر امني، بأن تنظيم “داعش” قتل واختطف خمسة اشخاص بسيطرة وهمية في قرية تابعة لمحافظة كركوك.وقال المصدر ان “تنظيم داعش نصب سيطرة وهمية في قرية تابعة لقضاء الحويجة بمحافظة كركوك، وقتل شخصين فيما اختطف ثلاثة اخرين واقتادهم الى جهة مجهولة”.

کذلک عثرت مفارز مديرية استخبارات وأمن بغداد الميدانية على كدسين للعتاد شمال العاصمة بغداد.

وأفاد بيان لوزارة الدفاع، اليوم ان” مفارز مديرية استخبارات وأمن بغداد الميدانية التابعة إلى المديرية العامة للاستخبارات والأمن وبالتنسيق مع {ف4 ل22 فق6} عثرت، اليوم الاثنين، على كدسين للعتاد في منطقتي البوحوسة والكناطر التابعتين لقضاء الطارمية يحتويان على صاروخ كاتيوشا عدد {2}، وصاروخ قاذفة عدد {1}، وعبوة ناسفة عدد {2}”.

کما أعلنت الهند، اليوم الثلاثاء، إن 39 هنديا أختطفتهم عصابات داعش الارهابية في العراق عام 2014 تأكد مقتلهم وذلك بعد العثور على جثثهم.

وقالت وزيرة الخارجية سوشما سواراج أمام البرلمان إن “الجثث انتشلت من مقبرة جماعية وإن اختبارات الحمض النووي أكدت أنهم عمال البناء الذين فقدوا في مدينة الموصل العراقية”.

وقال المتحدث باسم المؤسسة باسم جهاد ان “السفير الهندي في العراق براديم سينغ راجبور زار مقر مؤسسة الشهداء، وقدم شكره على جهودها بفتح المقبرة التي عثر عليها في منطقة وادي عكاب بمحافظة نينوى، وتضم رفات 39 هنديا الذين قتلوا على يد داعش خلال سيطرته على المحافظة”، مبينا ان “هؤلاء الهنود كانوا يعملون باحدى الشركات في المحافظة”.

کما افاد مصدر امني في محافظة الأنبار، الثلاثاء، بأن امرأة قتلت، فيما أصيبت أخرى بجروح بانفجار لغم من مخلفات داعش في جزيرة الخالدية.

وأضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، أن “الانفجار اسفر عن مقتل امرأة واصابة الأخرى بجروح”، لافتا الى أن “قوة امنية نقلت جثة المرأة الى الطب العدلي والجريحة الى المستشفى لتلقي العلاج”.

ومن جانبه كشف رئيس جهاز مكافحة الارهاب، الفريق الاول الركن طالب شغاتي، عن فتح دورات للانتساب الى صفوف الجهاز في المناطق المحررة، بعد نفاذ قانون موازنة العام الحالي.

وقال شغاتي، في تصريح صحفي، أن “جهاز مكافحة الارهاب بصدد فتح دورات جديدة للانتساب الى صفوفه في المناطق المحررة، كالموصل والرمادي وصلاح الدين، الا ان ذلك يتوقف على نفاذ قانون موازنة العام الحالي”، مشيرا الى ان “الجهاز واجه خلال المدة الماضية تحدي التخصيصات المالية بسبب تراجع اسعار النفط، الامر الذي ادى الى محدودية الدرجات الوظيفية”.

النهایة

www.iraq.shafaqna.com/ انتها