نشر : March 20 ,2018 | Time : 09:44 | ID 110128 |

العتبات المقدسة تحیي ولادة الامام الباقر، وتتهيأ لإحياء استشهاد الإمام الهادي

شفقنا العراق- أحيا منتسبو العتبة العلوية المقدسة مراسم ذكرى الولادة العطرة الميمونة لخامس الأئمة الطيبين الطاهرين والأطهار ، الإمام محمد الباقر (عليه السلام) والتي تصادف في اليوم الأول من رجب الأصب .

کما شارك قسم الآليات في العتبة العلوية المقدسة بنقل أكثر من مئة منتسب من مختلف أقسام العتبة العلوية, لخدمة الزائرين الوافدين إلى سامراء لإحياء ذكرى شهادة الإمام علي الهادي(عليه السلام)

وقال مسؤول الآليات ناجح محمد العناوي في تصريح للمركز الخبري للعتبة المقدسة” أنطلق اليوم موكب العتبة العلوية الذي يضم منتسبين من قسم الآليات وقسم الخدمات وقسم حفظ النظام وباقي الأقسام الأخرى لدعم وإسناد منتسبين العتبة العسكرية في خدمة الزائرين”.

وأضاف:” أن آليات القسم زيادة ًعلى مساهمتها في نقل منتسبي العتبة العلوية في الوقت ذاته تساهم في نقل الزائرين داخل مدينة سامراء من مناطق القطع إلى المرقد الشريف, مبيناً “إن فترة مكوث الوفد في سامراء خمسة أيام لحين انتهاء مراسم الزيارة”.

وأوضح” أنه تم تشكيل لجنة يترأسها مسؤول قسم المضيف عيسى الخرسان ومعاون مسؤول قسم الخدمات كريم الغرابي ومعاون مسؤول قسم الشؤون الخدمية سلام الجبوري وتتولى هذه اللجنة تنظيم عمل المنتسبين وتقسيمهم على أقسام العتبة العسكرية كلاً حسب عمله”.

وفي أجواء يسودها الفرح والبهجة والسرور ومن صحن ابي الفضل العباس عليه السلام نظَّم قسم المواكب والشعائر الحسينية التابع للعتبتين المقدستين الحسينية والعباسية احتفاليةً كبرى احياءً واحتفاءً بذكرى ولادة الإمام الباقر والإمام علي الهادي (عليهما السلام) والتي تصادف في اول يومين من شهر رجب الأصب الذي هل هلاله المبارك ليله البارحة الأحد، فجاء هذا المحفل متزامناً معه.

الاحتفالية كانت عبارة عن مهرجان شعري افتتح بتلاوة آيات من الذكر الحكيم من ثم صدحت حناجر الشعراء الشعبيين بقصائد ترنمت ابياتها بحب أئمة اهل البيت عليهم السلام وبالأخص صاحبي الذكرى عليهما السلام.

كذلك تضمَّنت هذه الاحتفالية والتي شهدت حضوراً وتفاعلاً من قبل الزائرين، القاء موشحات شعرية ولائية وهتافات واهازيج ذات المضامين الهادفة والتي ملأت الأجواء فرحاً وسروراً، والمعبرة عن الفرح الغامر وقطع العهد على المضي في طريق الرسول الأمين وأوصيائه أئمة الهدى ‏‏صلوات الله أجمعين .‏.

کما اعتاد خدمة ابي الفضل العباس (عليه السلام) في كل يوم اثنين وخميس ان يقوموا بأداء الممارسة الولائية، لكنَّ هناك أياماً لها خصوصية ومنها ولادة الأئمة الأطهار (عليهم السلام) والتي تصادف اليوم الاثنين الأول من شهر رجب الأصب ولادة القمر الخامس من الأقمار المحمدية من أئمة الهدى الإمام محمد الباقر (عليه السلام).

وبعد ان أدى خدمة ابي الفضل العباس (عليه السلام) مراسيم زيارته وهم مصطفون امام ضريحه الطاهر ويحملون الزهور تعبيرا عن فرحهم بإحيائهم هذه المناسبة، وترديدهم أنشودة لحن الإباء، كانت لهم وقفة مع الموشَّحات والأهازيج التي عبرت في ابياتها وقوافيها عن مدى قيمة وعظمة هذا الإمام (عليه السلام) من جهة ومن جهة أخرى قدمت التهاني لأبي الفضل العباس (عليه السلام) بهذه الذكرى العطرة .

هذا واستقبلت العتبة العسكرية المقدسة عدد كبير من وجهاء وشيوخ ورجال الدين من مدينة سامراء للاحتفال بذكرى ولادة الإمام الهادي عليه السلام .

وقد أكد سماحة الشيخ ستار المرشدي مدير العتبة العسكرية المقدسة خلال استقباله للوفد أن مشاركة أهالي سامراء بهذه المناسبة أنما تدل على عمقهم التاريخي وتمسكهم بمحبة أهل البيت عليهم السلام.

وأن وجود هذا العدد الكبير من وجهاء وشيوخ وعلماء مدينة سامراء داخل مرقد الإمامين أنما يدل على محبتهم واستعداهم للدفاع والتضحية عن هذا المرقد المقدس.

ومن جانبه أكد الدكتور جاسم السامرائي مدير الوقف السني لمدينة سامراء عن سعادته الكبير بتواجده في هذه البقعة المباركة وأن توافد الأهالي اليوم أنما يدل على عمق الأخوة والمحبة بين أهالي المدينة وأداره العتبة وخدمتها وأن مثل هكذا مناسبات تدعونا للتمسك بوحدتنا وابتعادنا على الفرقة التي حاول البعض من ضعاف النفوس زرعها بين أبناء البلد الواحد.

ومن جانبهم عبر شيوخ وجهاء ورجال الدين عن سعادتهم الكبيرة في أحياء مناسبة ولادة الإمام الهادي في داره ومرقده المقدس.

ويذكر أن العتبة العسكرية تنظم سنويا احتفالا كبير بمناسبة ولادة الإمام الهادي عليه السلام يحيه أهالي مدينة سامراء المقدسة.

وبحلول ذكرى استشهاد الامام الهادي شرعت العتبة العسكرية المقدسة ببرنامجها السنوي والذي يشمل إقامة مجالس العزاء في الصحن العسكري المطهر.

واعتلى المنبر خطيب المنبر الحسيني الشيخ زمان الحسناوي ليلقى على اسماع الحضور نفحات ولائية وعبر وقيم لأهل البيت (عليهم السلام) مبينا الدور العقائدي للإمام الهادي (عليه السلام) ليوسم بعده الموالين صدورهم بعزاء الرادود ملا عمار الكناني.

وتستمر مجالس العزاء في الصحن العسكري للأيام المقبلة فيما تستقبل العتبة المقدسة ملايين الزائرين خلال زيارتهم المرقد بذكرى الاستشهاد وكذلك مواكب العزاء من كافة المحافظات ومن خارج العراق.

ومن جهته قام سماحة الشيخ ستار المرشدي مدير العتبة العسكرية المقدسة بجولة تفقدية لمواكب الخدمة ومواقع العمل للاطلاع مباشرة على تنفيذ اخر الاستعدادات للخطة المرسومة لاستقبال الزائرين خلال زيارة استشهاد الإمام الهادي (عليه السلام) مع الأستاذ نافع جميل معاون مدير العتبة والمشرف على خطة الزيارة.

حيث أكد سماحته على عدم إدخار الجهود وبذل أقصى الطاقات من قبل خدمة المرقد المقدس وأصحاب الهيئات والمواكب خدمة للزائرين الكرام وأضاف سماحته أن توفير مستلزمات الراحة للزائرين هو هدفنا وأن شعارنا الذي رفعناه هذا العام هو عام خدمة الزائرين ويجب أن يطبق في هذه الزيارة المليونية لتثبتوا أنكم تستحقون منزلة خدمة أهل البيت (عليهم السلام).

وایضا توشح الصحن العسكري المقدس اليوم الأثنين برايات السواد ولافتات الحزن، إيذانا لانطلاق أيام الحزن بذكرى استشهاد الإمام الهادي عليه السلام ..

وشاحات السواد هذه، جاءت من خلال مباشرة الكوادر الفنية لوحدة الخياطة والشعائر في العتبة العسكرية المقدسة بخياطة وتطريز الرايات واللافتات السوداء المطرزة بعبارات الحزن والأسى بمناسبة هذا المصاب الجلل.

ويذكر أن ا هذه الرايات واللوحات واللافتات على جوانب الصحن الشريف واعمدته والأماكن المحيطة بالحرم.

وفي إطار الاستعدادات لاستقبال ذكرى استشهاد عاشر أئمة الهدى إمام المتقين وشفيع المؤمنين الإمام علي الهادي “عليه السلام” استنفرت أقسام العتبة الكاظمية المقدسة جهودها لتقديم الخدمات اللازمة للحشود الزائرة والمواكب الحسينية القاصدة مدينة سامراء المقدسة وزيارة الإمامين العسكريين “عليهما السلام” وإحيائهم لهذه المناسبة الأليمة، وتشتمل هذه الخدمات توفير الأجواء الإيمانية المناسبة وضيافة الزائرين فضلاً عن البرامج الدينية والعزائية والخدمات الأخرى.

من الجدير بالذكر أن الأمانة العامة للعتبة الكاظمية المقدسة تؤكد على مضاعفة الجهود والاسهام في إنجاح هذه الزيارة المباركة.

كما أعلنت أمانة مسجد الكوفة المعظم والمزارات الملحقة به عن وصول أبواب جديدة الى  حضرة السفير مسلم بن عقيل (عليه السلام) هدية من الجمهورية الإسلامية. وذكر رئيس القسم الهندسي السيد حيدر الموسوي في حديث للمركز الخبري أن الأبواب الجديدة وصلت للمرقد المقدس تزامناً مع اليوم المبارك لذكرى ولادة الإمام الباقر (عليه السلام).

مؤكداً أن الأبواب المهداة لحضرة السفير (عليه السلام) خمسة أبواب خشب مطعمة بالفضَّة الخالصة وبقياس (3 م × 5 م) وصلت منها في المرحلة الأولى بابين اثنتين وفي المرحلة الثانية سوف يتم إنجاز الثلاثة الأخرى وإرسالها الى أمانة مسجد الكوفة المعظم.

السيد الموسوي أوضح أن الأبواب الأثنين الجديدة ستقوم الكوادر الفنية بتنصيبها في مصلى النساء لحضرة مسلم بن عقيل (عليه السلام) بدل الأبواب الخشبية القديمة والتي ستنقل بدورها الى مكان لحفظها وعرضها فيما بعد في متحف الأمانة عند إقامة فعاليات مهرجان السفير.

النهایة

 

www.iraq.shafaqna.com/ انتها