هل يحق للإنسان في الغرب أن يفتح أنواعا من الحسابات المصرفية ذات الفوائد العالية؟

شفقنا العراق-اجاب سماحة المرجع الدیني آية الله السيد محمد سعيد الحكيم الى استفتاء حول افتتاح حسابات مصرفية بالغرب.

السؤال: هل يحق للإنسان في الغرب أن يفتح أنواعاً من الحسابات المصرفية ذات الفوائد العالية والمنخفضة على السواء، دون صعوبة في كليهما، فهل يحق له فتح الحساب بأنواع ذات فوائد عالية؟ على أن لا يطالب البنك إذا حجبت عنه الفائدة؟ وهل هناك من حَلٍّ يجيز فتح الحساب؟ هذا علماً بأنه يسعى وراء النفع قلباً.

الجواب: يجوز فتح الحساب من أجل أخذ الفائدة إذا كان البنك أهلياً لا يشترك في رأس ماله مسلم، أو كان حكومياً، لكن في الثاني لا بُدَّ من إجراء وظيفة مجهول المالك على المال المأخوذ منه، سواء كان فائدة أم لم يكن.

النهایة