نشر : March 16 ,2018 | Time : 16:15 | ID 109787 |

العتبة العباسية تقيم مهرجان فاطمة الزهراء، وتواصل فعاليات مؤتمر صناعة التاريخ

شفقنا العراق-ضمن مشروع فتية الكفيل الوطنيّ أقامت العتبةُ العبّاسية المقدّسة متمثّلةً بشعبة العلاقات الجامعيّة مهرجان السيّدة فاطمة الزهراء عليها السلام الثقافيّ السنويّ السابع، وذلك على قاعة جامعة سومر في محافظة ذي قار بالتعاون مع رئاسة الجامعة المذكورة، ويأتي هذا المهرجان الذي شهد العديد من الفعاليّات بالتزامن مع ذكرى ولادتها الميمونة.

استُهِلَّ الحفل الذي شهد حضور وفدٍ من العتبة العبّاسية المقدّسة وعددٍ من الشخصيّات الأكاديميّة بالإضافة الى أساتذة وطلبة الجامعة بتلاوة آيات من الذكر الحكيم ليستمع الحاضرون بعدها الى النشيد الوطنيّ وأنشودة العتبة العبّاسية المقدّسة (لحن الاباء).

وشهد حفلُ الافتتاح إلقاء كلمةٍ للعتبة العبّاسية المقدّسة ألقاها الشيخ عمار الهلالي رئيسُ قسم شؤون المعارف الإسلاميّة والإنسانيّة وكلمة أخرى لرئاسة الجامعة ألقاها رئيسُها الأستاذ الدكتور قاسم نايف المحياوي، وتضمّنت الكلمات بيان المكانة والمنزلة الرفيعة للسيّدة الزهراء عليها السلام والتأكيد على ضرورة الاقتداء بها والسير على نهجها والعمل على ترجمته واقعيّاً لكونه سينعكس إيجاباً على حياة الطلبة البيتيّة والمدرسيّة.

وشهد الحفلُ كذلك إلقاء العديد من الموشّحات الدينيّة والقصائد الشعرية التي أظهرت فضائل وصفات سيّدة نساء العالمين عليها السلام وقصائد أُخرى تغنّت ببطولات وتضحيات أبناء الحشد الشعبي المقدّس والقوّات الأمنيّة وما حقّقته من انتصارات على عصابات داعش الإرهابيّة، كما قدّمت العتبة العبّاسية المقدّسة درعاً الى رئاسة جامعة سومر تقديراً لجهودها في تنظيم مثل هكذا محافل ولائيّة.

وما إن اختُتمت مراسيمُ حفل افتتاح المؤتمر الدوليّ حول التجديد في صناعة التاريخ وكتابته الذي تُقيمه العتبةُ العبّاسية المقدّسة بالتعاون مع مؤسّسة بحر العلوم الخيريّة تحت شعار “الحَوْزَةُ العِلْمِيَّةُ رَائِدَةُ التَّجْدِيدِ”، ابتدأت فعّاليات الجلسات البحثيّة له بمشاركة باحثين من داخل العراق وخارجه وتبعاً للمحاور التي أعلنتها اللّجنةُ التحضيريّة للمؤتمر.

حيث شهد اليوم الأوّل الذي احتضنته قاعةُ الشيخ الطوسي في المؤسّسة تنظيم ثلاث جلسات بحثيّة.

 

 

 

 

 

هذا وقد شهدت هذه الجلساتُ البحثيّة التي أثرت الحاضرين بمعلوماتٍ إضافيّة قيميّة العديد من المداخلات والملاحظات والأسئلة من قِبل الحاضرين، وقد استطاع الباحثون أن يوضّحوا ما يلزم توضيحه ويجيبوا عنها.

ومن المؤمّل أن تُستأنف يوم غدٍ الجمعة باقي الجلسات البحثيّة في قاعة الإمام الحسن عليه السلام في العتبة العبّاسية المقدّسة وبواقع ثلاث جلسات بحثيّة أيضاً.

النهایة

www.iraq.shafaqna.com/ انتها