نشر : March 16 ,2018 | Time : 09:24 | ID 109703 |

“خيارنا المقاومة” في البحرين، والقوات الخليفية تقتحم الدراز

شفقنا العراق-شهدت مناطق البحرين وبلداتها يوم امس تظاهرات واحتجاجات واسعة متجددة في الذكرى السنوية السابعة للاحتلال السعودي للبحرين، وتوالت الفعاليات التي دعت إليها القوى الثورية المعارضة تحت شعار “خيارنا المقاومة” على مدى اليوم في عدد من الجولات التي امتدت حتى المساء.

وقد انطلق في المساء أهالي بلدة واديان بمنطقة سترة في تظاهرة غاضبة علتها الشعارات الداعية إلى سقوط النظامين السعودي والخليفي، والتأكيد على مشروعية المقاومة في مواجهة قوات الاحتلال الأجنبية في البلاد. وكانت تظاهرة أخرى شهدتها المنطقة نهار الأربعاء رفعت الشعارات ذاتها، وقد انتهت باندلاع اشتباكات شديدة مع القوات الخليفية التي عمدت إلى قمع المتظاهرين.

مشهد التظاهرات عم كذلك سلسلة من بلدات البحرين، ومنها الديه، السنابس، باربار، أبوصيبع والشاخورة، السهلة الجنوبية، بوري. وغيرها.

وتتجدد الفعاليات يوم الخميس حيث تحل ذكرى الاحتلال السعودي وسط دعوات واسعة للمشاركة الفعالة في التظاهرات، كما تُنظم فعاليات أخرى بالمناسبة نفسها خارج البلاد.

کما اقتحمت القوات الخليفية بلدة الدراز، شمال البحرين، لمسح الجداريات والشعارات الثورية التي طبعها ناشطون على جدران المنازل تنديدا بالاحتلال العسكري السعودي في البلاد، وذلك في سياق الفعاليات الرافضة لقوات درع الجزيرة السعودية والقوات الإماراتية التي دخلت البحرين لقمع الثورة في مارس ٢٠١١م.

وطبع المحتجون شعار “خيارنا المقاومة” وهو الشعار الموحد الخاص بفعاليات ذكرى الاحتلال السعودي التي تنظمها القوى الثورية المعارضة بالمناسبة، مع صورة للشهيد رضا الغسرة، كما امتلأت الجدران بالشعارات المنددة بالقوات السعودية والإماراتية، إلى جانب صور الشهداء وصور لآية الله الشيخ عيسى قاسم الذي لازال تحت الإقامة الجبرية المفروضة عليه في منزله بالبلدة منذ مايو ٢٠١٧م.

واعتاد المواطنون في مناطق البحرين البحرين وبلداتها، وعلى نحو يومي، على طباعة الشعارات الاحتجاجية والصور الخاصة بالثورة على جدران المنازل، إضافة إلى كتابة شعارات “يسقط حمد” واسم الحاكم الخليفي حمد عيسى على الشوارع الداخلية والعامة ليكون مداسا للأقدام والمركبات العابرة، وقد اتسمت هذه الفعاليات بمواكبة مباشرة للذكريات الثورية والوطنية وكانت الواجهة العامة التي يعبر من خلالها المواطنون عن استمرار الثورة جنبا إلى جانب التظاهرات والعمليات الاحتجاجية الأخرى.

النهایة

www.iraq.shafaqna.com/ انتها