نشر : February 25 ,2018 | Time : 15:23 | ID 107699 |

للتوجه نحو المواجهة الفكرية لداعش.. انطلاق مهرجان النخيلة الثقافي الثاني بکربلاء

شفقنا العراق-بعد الانتصار على داعش عسكرياً والتوجه نحو المواجهة الفكرية انطلق مهرجان النخيلة الثقافي الثاني في محافظة كربلاء المقدسة، بدعم من الامانتين الحسينية والعباسية المقدستين وبحضور رسمي وشعبي غفيرين، فضلا عن فعاليات أدبية وثقافية وفنية وتوعوية وإرشادية وفلكلورية كربلائية، وعروض تجسيدية لوقائع اجتماعية عديدة احتضنتها ايوانات خان النخيلة.

ويعتبر خان النخيلة أحد أبرز الخانات (أماكن الاستراحة القديمة) التي تقع على طريق كربلاء-النجف، ويبعد عن مدينة كربلاء بحوالي 14 كم باتجاه النجف، ومن الناحية التاريخية يعود خان النخيلة والخانات الأخرى الواقعة على نفس الطريق إلى فترة الحكم الصفوي والعثماني للعراق.

يقول رئيس اللجنة التحضيرية حميد الهلالي، ان “المهرجان انطلق من خلال فعاليات عديدة منها الرسم والتصوير والمسرح، عبرت كلها عن الانتماء الوطني عن طريق مشاركة مؤسسات وجهات عديدة من شمال العراق الى جنوبه”.

ويضيف ان “اللجنة عملت على اعادة تاريخ كربلاء في السنين الماضية في العشرينيات والثلاثينيات من خلال المسرحيات والشعر”.

ويشير الهلالي الى ان “العتبة الحسينية والعباسية كان لهم الدور الأهم حيث كانا باكورة العمل من خلال تقديم كافة انواع الدعم لإنجاح المهرجان بصورة ترفع اسم كربلاء، مبيناً اننا عملنا على مزج الطابع الديني مع ابداع المثقفين في المجالات الاخرى”.

ويقول رئيس قسم الصحافة في جامعة اهل البيت د. غالب الدعمي ان “المهرجان هو امتداد للواقع الثقافي الكربلائي حيث في عام 1936م  كان عدد المطابع في كربلاء يفوق نظيراتها من المحافظات 37 مرة، وهذا يدل على التاريخ الثقافي القوي الذي تحمله المدينة “.

ويتابع الدعمي ان “مشاركة قسم الصحافة في جامعة اهل البيت جاءت من خلال عرض نشاطات الطلبة المتميزين، ومؤلفات التدريسيين وعرض الكتب واللوحات الفوتوغرافية، وهذا العمل والحضور هو من اجل بناء مجتمع مثقف وجيل واعي بتاريخ كربلاء.”

يذكر ان مهرجان النخيلة هو مهرجان وطني يشارك فيه العديد من مثقفي العراق وفناني المحافظات, ومن خلاله تسعى اللجنة المنظمة الى تجنيد كل الطاقات لإنجاح هكذا أنشطة تثقيفية واجتماعية.

النهایة

www.iraq.shafaqna.com/ انتها