نشر : February 20 ,2018 | Time : 13:31 | ID 107183 |

الرئيس اللبناني: الانتصار على الإرهاب أعاد ثقة العراقيين بأمنهم

شفقنا العراق-أكد الرئيس اللبناني، العماد ميشال عون، ان بلاده تقف بقوة مع وحدة العراق وضد كل التحديات التي تهدد وحدة كيانه”، وفيما وجه دعوة لمعصوم لزيارة لبنان، أكد إن الانتصار على الإرهاب أعاد ثقة العراقيين بأمنهم.

وأكد عون خلال لقائه رئيس الجمهورية، فؤاد معصوم، على “أهمية وحدة الموقف العربي ونحن على أعتاب قمة عربية تعقد في السعودية”، مؤكدا إنه اتفق مع معصوم على “ضرورة توحيد الموقف العربي والدفع بمسار المصالحة بين الدول العربية”.

كما بحث عون مع الرئيس معصوم التهديدات الإسرائيلية المتصاعدة وسبل التصدي لها بكافة الوسائل، معبرا عن أمله في أن تستكمل الدولة العراقية انتصارها على الإرهاب بملاحقة خلايا وبقايا الإرهابيين.

وأكد الرئيس اللبناني إن الانتصار على الاإرهاب أعاد ثقة العراقيين بأمنهم.

من جانبه اكد معصوم، انه بحث مع نظيره اللبناني العلاقات بين البلدين ودخول العراقيين الى لبنان واللبنانيين للعراق.

وقال معصوم خلال مؤتمر صحافي عقده مع عون في مقر رئاسة الجمهورية ببغداد، ان “العلاقات بين العراق ولبنان تاريخية تعود لالاف السنين”، مبينا ان “هذه العلاقة تاريخية وثقافية وسياسية وهناك مصالح مشتركة بين البلدين”.

واضاف معصوم “تحدثنا مع عون عن النقاط التي تطور العلاقات بين البلدين بشكل عملي”، لافتا الى “اننا بحثنا التسهيلات دخول العراقيين الى لبنان ودخول اللبنانيين للعراق”.

وكان عون وصل مع الوفد المرافق له، صباح اليوم الى العاصمة بغداد تلبية لدعوة من معصوم ويلتقي خلالها رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي، ورئيس مجلس النواب، سليم الجبوري.

النهاية

www.iraq.shafaqna.com/ انتها