نشر : February 16 ,2018 | Time : 17:20 | ID 106742 |

اختتام الندوة العلمية لدور المكتبات بکربلاء، ودعوات للحفاظ على المخطوطات والتراث الثقافي

شفقنا العراق- شهدت قاعةُ الإمام الحسن عليه السلام للمؤتمرات والندوات في العتبة العبّاسية المقدّسة، اليوم الجمعة، الجلسة الختاميّة للندوة التي أقامها مركز الفهرسة ونظم المعلومات التابع لمكتبة ودار المخطوطات العتبة المقدّسة وبحضور مشاركة باحثين ومختصّين بهذا المجال من داخل العراق وخارجه .

حيث شهد اليوم الثاني عقد ندوةٍ بحثيّة ترأّسها الدكتور جاسم جرجيس من الجامعة الأمريكيّة في الإمارات العربيّة، وتضمّنت قراءة لثلاث ورقات بحثيّة هي:

– ورقة عمل بحثيّة كانت بعنوان: نحو رؤية استراتيجيّة مستقبليّة للتنمية المستدامة لتأهيل علم المعلومات والمكتبات في العراق، للدكتورة خلود علي عريبي/ قسم المعلومات والمكتبات/ كليّة الآداب/ الجامعة المستنصرية.

– ورقة عمل بحثيّة كانت بعنوان: دور المكتبات في اتّخاذ القرارات الصائبة للتنمية المستدامة في العراق، للدكتور سلمان جودي داود من جامعة البصرة /كلية الآداب /قسم المعلومات والمكتبات.

– ورقة عمل بحثيّة كانت بعنوان مؤسّسات المعلومات العراقيّة وتحدّيات التنمية المستدامة رؤية مستقبلية، للأستاذ المساعد جعفر حسن جاسم الطائي من رئاسة جامعة ديالى / الأمين العام للمكتبة المركزية.

هذا ما أوصى به المؤتمرون والمشاركون ؟

بعد ختام ندواتهم العلميّة التي استمرّت ليومين ناقش المؤتمرون من خلالها أموراً عديدة تمحورت حول دَوْر المكتبات في تحقيق أهداف التنمية المستدامة لسنة (2030)، خرج المشاركون في هذه الندوات التي أقامها مركزُ الفهرسة ونظم المعلومات التابع لمكتبة ودار مخطوطات العتبة العبّاسية المقدّسة بجملةٍ من التوصيات ألقاها بالنيابة عنهم الدكتور عماد مرعي حسن من وزارة التخطيط العراقيّة، وهذا نصّها:

1- ضرورة تنسيق العتبة العبّاسية المقدّسة مع وزارة التخطيط العراقيّة بهدف الحفاظ على المخطوطات والتراث الثقافي المادّي المدوّن من خلال التشكيلات القائمة المتمثّلة بخليّة المتابعة واللّجنة الوطنيّة للتنمية المستدامة، كي تقوم وزارة التخطيط بمخاطبة الجهات والوزارات المعنيّة لتشكيل هذه اللّجنة التي تتولّى مهامّ القيام بكلّ الأعمال الملائمة والضرورية وتمويل وتنسيق الأبحاث والدراسات وتجميع وتصنيف ونشر المعلومات حول مؤسّسات حفظ التراث ومؤسّسات المعلومات.

2- ضرورة اشتراك جميع المكتبات العراقية بالمساهمة في تعزيز دور العراق الخارجي في مجال مؤسّسات المعلومات ومؤسّسات حفظ التراث، لكون البلد يحتاج في هذه المرحلة الى التواصل مع العالم الخارجي، لكسب الخبرة في هذه الميدان من خلال تطوير التفاهم والتعاون مع الدول المتقدّمة والمنظّمات الدولية المعنيّة في ميدان مؤسّسات المعلومات ومؤسّسات حفظ التراث.

3- تشكيل لجنة تكون مهمّتها تحقيق التوصية أعلاه على أن تكون العتبة العبّاسية المقدّسة هي صاحبة المبادرة بمخاطبة الجهات الحكوميّة الرسميّة في الدولة كوزارة التخطيط ووزارة الخارجية وغيرها من الوزارات والجهات الحكوميّة.

4- دعوة الجهات التشريعيّة والتنفيذيّة في الدولة لدعم الجهود الرامية لتحقيق الغاية الرابعة من الهدف الحادي عشر الذي ينصّ على: “تعزيز الجهود لحماية التراث الثقافي والطبيعي العالمي والمحافظة عليه”، من خلال تفعيل الشراكة المحلية والعالميّة وإضافة ممثّلين عن المكتبات ضمن الفرق التخصّصية التابعة للّجنة الوطنية.

5- تشكيل لجنة من العتبة العبّاسية المقدّسة تتولّى مهمّة التنسيق مع الجهات الحكوميّة المعنيّة في مقدّمتها وزارة التخطيط لهدف تشكيل اللجان المشار اليها في الفقرات (1-3).

وفي ختام الجلسة وُزّعت بعض الشهادات التقديرية على المشاركين في الندوة وبحضور الأمين العام للعتبة العبّاسية المقدّسة السيد محمد الأشيقر.

النهایة

www.iraq.shafaqna.com/ انتها