نشر : February 16 ,2018 | Time : 11:37 | ID 106681 |

القوات الأمنية تضبط مضافة لداعش بب‍عقوبة وتعتقل قياديا بالتنظیم بنینوی

شفقنا العراق-اعلنت قيادة شرطة محافظة ديالى، الجمعةعن ضبط مضافة لتنظيم داعش في عملية امنية جرت جنوب ب‍عقوبة.

وقالت القيادة إن “قوة امنية مشتركة من قسم شرطة بهرز وفوج طوارئ ديالى السابع والنموذجي وسرية فض الشغب وقسم مكافحة المتفجرات والاتصالات في شرطة ديالى نفذت عملية امنية لمداهمة وتفتيش مناطق جنوب ناحيتي بهرز وكنعان (15كم جنوب بعقوبة) وشملت مناطق وقرى عبد الكريم وحسن خليل وبني زيد والبيجات وتل الثعالب”.

الی ذلک تمكن الحشد الشعبي، الیوم الجمعة من تفجير عجلة مسلحة لتنظيم داعش الاجرامي وقتل من فيها على الحدود العراقية السورية.

وذكر مصدر مطلع ان “الحشد الشعبي، اللواء الاول فجر عجلة مسلحة للتنظيم وقتل من فيها جنوب معبر تل صفوك الحدودي”.واضاف، ان “العجلة كانت تقل عناصر من داعش وحاولت التعرض لقوات الحشد من داخل الاراضي السورية”.

كما أعلنت عمليات الحشد الشعبي لمحور غرب الأنبار، الیوم المباشرة بإصلاح الطرق والجسور المتضررة على الطريق الممتد بين مدينتي الرمادي والقائم في محافظة الأنبار”.

وقال قائد العمليات قاسم مصلح في تصريح صحفي لموقع الحشد الشعبي إن ”كوادر الهندسة العسكرية التابعة للحشد الشعبي باشرت في إصلاح الطرق والجسور المتضررة على الطريق الممتد من الرمادي إلى قضاء القائم جراء نصب عصابات داعش الإرهابية عبوات ناسفة”، لافتا إلى أن “كوادر الهندسة مستمرة بالعمل رغم الطقس السيئ”.

کما كشفت وزارة الداخلية، عن إلقاء القبض على قيادي في عصابات داعش الارهابية داخل دائرة حكومية.

وقال المتحدث الرسمي باسم وزارة الداخلية اللواء، سعد معن، الجمعة في مؤتمر الوزارة الأسبوعي أنه “وبتعاون المواطنين تمكنا من القبض على الخلايا النائمة والإرهابيين”، مشيرا الى ان “مفارز الشؤون الداخلية تمكنت من القبض على احد قادة عصابات داعش اثناء مراجعته مديرية الجنسية والاحوال في نينوى”.

وهز انفجار عنيف محافظة كركوك، اليوم الجمعة ناتج عن انفجار احدى مخازن الاعتدة فيها.وذكر بيان لمركز الإعلام الأمني ان “انفجار وقع داخل إحدى مخازن الاعتدة في كركوك ، وفرق الدفاع المدني تكافح الان الحريق الذي نشب عنه”.

واضاف انه “حتى الان لا توجد اية خسائر بشرية جراء هذا الحادث الذي وقع نتيجة تماس كهربائي كمعلومات أولية “.

بدوره أكد رئيس أركان الجيش الفريق أول الركن عثمان الغانمي، إن الجيش العراقي عاد إلى السياقات العسكرية الصحيحة بعد العام 2014.

وذكر بحسب بيان لوزارة الدفاع اليوم ان” السياقات العسكرية ساعدت على تحقيق النصر النهائي على داعش الإرهابي لاسيما في مجال التدريب والتجهيز”.

وأشار الغانمي إلى “دور الجيش في مسك الحدود مع دول الجوار والتركيز على المناطق الحدودية التي تسلل منها الإرهاب سابقا”.

هذا و تمكنت القوات الأمنية، في ساعة متأخرة من مساء أمس من تفجير سيارة مشتبه بها بالقرب من مجمع حزب المؤتمر الوطنيّ العراقيّ في منطقة المنصور غربي بغداد.

وأشاد بيان للمؤتمر الوطنيّ العراقيّ “بالتعامل الأمني السريع والفعال مع الحادثة، وثمن الجهود المبذولة في سبيل الحفاظ على أمن وسلامة عموم مواطنينا”.

 

ومن جهته أعلن رئيس اللجنة الأمنية في مجلس محافظة ديالى صادق الحسيني، الخميس، عن وفاة “الأمير العسكري لتنظيم داعش” في حوض الوقف شمال شرقي المحافظة متأثراً بجراح أصيب بها قبل اسبوع.

وقال الحسيني إن “ما يسمى بالأمير العسكري لتنظيم داعش في حوض الوقف(25كم شمال شرق ب‍عقوبة) قتل متاثرا بجراح اصيب بها قبل نحو اسبوع بعد استهداف مضافة للتنظيم قرب بساتين المخيسة بغارة جوية وفق المعلومات الاستخبارية المتوفرة لدينا”.

النهایة

www.iraq.shafaqna.com/ انتها