نشر : February 16 ,2018 | Time : 10:48 | ID 106664 |

المدرسي: دماء الشهداء شكلت سورا منيعا لمكاسب العراق ودفاعا عن شعوب المنطقة

شفقنا العراق-اعتبر آیة الله السید محمد تقي المدرسي نجاح مؤتمر إعادة إعمار العراق الذي عقد في الكويت دليلاً آخر على نجاح سياسة العراق وتقديرا متناسباً ـ ولو بصورة محدودة ـ لدور الشعب العراقي وقواه العسكرية في مواجهة الإرهاب وقال: “إن دماء الشهداء الكرام شكّلت سوراً منيعاً لمكاسب العراق ودفاعا عن شعوب المنطقة جميعاً ولولاها لرأينا آفة الإرهاب منتشرة في كل المنطقة”.

وأضاف السيد المدرسي في بيانه الذي صدر عنه اليوم الجمعة أن مخرجات المؤتمر لسيت كافية لما يحتاجه العراق وإن ذلك ليس بديلاً “عن ضرورة القيام بنهضة شاملة لتجاوز آثار الحروب وما خلفته من دمار وفوضى ومن شروخ عميقة في النظام الإجتماعي”.

وقال المدرسي إن “شعباً يعيش على المنح لن يعيش كريماً وعلى رجال العراق الذين يستعدون اليوم للقيام بدورهم في المجالس المنتخبة أن يفكروا جدياً في وضع خطة التطور الكبير وأن يقنعوا الشعب ليشاركهم في تحققها”.

وختم البيان بدعوة الدول إلى المساهمة في إنعاش إقتصاد العراق قائلاً: “إننا ننتظر من دول العالم جميعاً ودول التحالف على وجه الخصوص أن يقوموا بدورهم في إنعاش الإقتصاد العراقي وألّا يجعلوا العراق ساحة لمناكفاتهم السياسية وصراعاتهم التي لا ناقة لنا فيها ولا جمل والله المتسعان”.

النهایة

www.iraq.shafaqna.com/ انتها