نشر : January 31 ,2018 | Time : 11:37 | ID 105087 |

المفوضية تطالب باطلاق التخصيصات المالية وتؤکد حق الأحزاب بالانسحاب من التحالفات

شفقنا العراق-طالبت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات باطلاق التخصيصات المالية الخاصة باجراء الانتخابات.

وقال عضو مجلس المفوضين الناطق الرسمي باسم المفوضية كريم التميمي في بيان صحفي اليوم ان “موازنة الانتخابات وفق قانون الانتخابات يفترض ان تصل الى المفوضية خلال 15 يوما من تاريخ اقرار القانون”.

واضاف ان “المفوضية وعلى الرغم من المفاتحات واللقاءات الرسمية مع مجلس النواب والحكومة الا ان الاموال التي تم تخصيصها لم تصل الى المفوضية لحد الان لافتا الى ان هذا الامر سيشكل عائقا كبيرا ويؤثر على الجدول العملياتي ويسبب حرجا لموعد الانتخابات مضيفا الى ان المفوضية تطالب رئيس مجلس الوزراء بالتدخل والايعاز الى وزارة المالية لاطلاق التخصيصات الخاصة بالانتخابات”.

وتابع البيان “كما تطالب رئيس مجلس النواب بقرار منفصل وخاص يتضمن الموازنة الخاصة بالانتخابات والتي قدمتها المفوضية”، لافتا الى ان “استمرار عملية التأخير سوف يؤثر على اجراء الانتخابات في موعدها في الثاني عشر من ايار من العام الحالي وان المفوضية لم تستلم اي مبالغ مالية مخصصة لها لحد الان”.

يذكر ان مجلس الوزراء أقر موعد الانتخابات وصادق عليه مجلس النواب وصدر مرسوم جمهوري بالموعد الذي تم تحديده في 12/5/2018.

كما أكد عضو المفوضية العليا المستقلة للانتخابات، معتمد الموسوي، انه يحق لأي حزب بالانسحاب من التحالفات بشرط عدم تقديمه قائمة المرشحين.

وقال الموسوي انه “بإمكان الحزب اذا لم يقدم قائمة مرشحيه الى مفوضية الانتخابات بالانسحاب من التحالف وعكسه لا يحق له ذلك”، مؤكدا انه” لا توجد أي مشكلة قانونية خاصة بقرار تيار الحكمة وتحالف النصر”.

وأشار الى انه “الى الان لم يردنا أي طلب رسمي حول هذا الموضوع باستناء طلبين اثنين قدما للمفوضية لانسحاب حزب معين من تحالف”.

وبين الموسوي “حتى هذه اللحظة لم تقدم أي قائمة لمرشحي الأحزاب والتحالفات الى المفوضية، والوقت المتبقي لنا 10 أيام وهو ضيق جدا”، مشددا على” ضرورة حسم ملف المرشحين بسرعة لانه سيجعلنا في مأزق كبير”.

النهایة

www.iraq.shafaqna.com/ انتها