نشر : December 6 ,2017 | Time : 10:45 | ID 99534 |

مقتل 8 إرهابیین بالرطبة وحملة اعتقالات في صفوف داعش

شفقنا العراق-اكد قائد عمليات الأنبار اللواء الركن محمود الفلاحي مقتل ثمانية ارهابيين من “داعش” وتدمير عجلة جنوب غرب الرطبة.

وقال الفلاحي في تصريح اليوم الاربعاء ان الطيران الحربي تمكن من قصف عجلة وتجمع للإرهابيين في منطقة الـ 75 كيلو جنوب غرب الرطبة “. وأضاف:”أن القصف اسفر عن مقتل ثمانية إرهابيين وتدمير العجلة” ، لافتا الى أن قوة من الفرقة الأولى تمكنت من تدمير معسكر لــ(داعش)  في المنطقة المذكورة”.

هذا وعثرت قوات الحشد الشعبي، اليوم الاربعاء على معسكر تدريب ارهابيي داعش وورشة تفخيخ تابعة لهم ببادية الجزيرة.وذكر بيان لاعلام الحشد، ان، قوات اللواء الحادي عشر في الحشد الشعبي عثرت، صباح اليوم، على معسكر تدريب يعود لعصابات داعش الارهابية في قاطع عمليات الصينية ببادية الجزيرة”.

وأضاف أن، قوات اللواء تمكنت خلال عمليات التطهير المستمرة من العثور على ورشة لتفخيخ العجلات والعبوات الناسفة تابعة للتنظيم بقاطع الصينية”.

ومن جهتها نفذت القوة البحرية العراقية، تمريناً لمواجهة اي اعتداء ارهابي على المنصات النفطية في المياه العراقية الاقليمية.

وذكر بيان لوزارة الدفاع ان “”قوات قيادة القوة البحرية نفذت تمريناً تعبوياً باسم {جبل الصوان} داخل المياه الإقليمية العراقية، بحضور رئيس أركان القيادة العميد البحري الركن عبد الواحد كاظم سهر، وقائد قاعدة أم قصر البحرية العميد البحري الركن حميد رسن علاوي، مديراً للتمرين”.وبين ان “سفينة الاسناد البصرة {401} وزورق الدورية {p306} وزورقين دفندر التابعة لكتيبة زوارق الصولة السريعة وقوة من فوج المشاة البحري الأول اشتركت في التمرين”.

اعتقال ارهابي وتفكيك منزل مفخخ والعثور على عبوات ببغداد

ألقت قوة أمنية، القبض على ارهابي شمالي العاصمة بغداد. وذكر بيان لإعلام قيادة عمليات بغداد ان “القوات الأمنية ألقت القبض على إرهابي وضبطت بحوزته حزام ناسف تم تفكيكه، وقنبلة يدوية هجومية، ومسدس، في منطقة الطارمية شمالي بغداد”.

کذلک تمكنت القوات الامنية في قيادة عمليات بغداد من تنفيذ واجب تفتيش في منطقة “المحاسنة، كيلو/5” ضمن قاطع جنوبي بغداد.

 واضافت عمليات بغداد في بيان لها اليوم انه نتج عن الواجب  تفكيك منزل مفخخ والعثور على (3) عبوات ناسفة تم تفجيرها موقعياً وبدون اضرار وكمية من المواد المتفجرة بالاضافة الى القاء القبض على عدد من المطلوبين وفق مواد قانونية مختلفة”.  

اعتقال دواعش بالموصل وتکریت ومیسان

ألقت قوة أمنية القبض على ارهابي في أحدى سيطرات مدينة تكريت مركز محافظة صلاح الدين.

وذكر بيان لوزارة الدفاع ان “مفارز مديرية الاستخبارات العسكرية في قيادة عمليات صلاح الدين وضمن عملياتها بتعقب المجاميع الارهابية الهاربة من المناطق المحررة والتي تمكنت من الاندساس بين المواطنين وبمعلومات دقيقة ومتابعة مستمرة ألقت القبض على أحد الارهابيين في سيطرة [الاقواس] عند مدخل تكريت الشمالي في محافظة صلاح الدين”.

وایضا اعلنت قيادة عمليات نينوى ، امس، عن اعتقال عدد من الدواعش حاولوا استغلال الأحياء الفقيرة جنوب شرق مدينة  الموصل.

وذكر نائب قائد العمليات العقيد احمد سليمفي تصريح إن “معلومات وردت الى قيادة العمليات حول وجود تجمعات لداعش، وتم مداهمتها في حيي سومر ويرمجة الشرقية، جنوب شرق الموصل، واعتقال المتجمعين ونقلهم الى التحقيق”. وأضاف أن “مناطق جنوب شرق الموصل تعد خصبة لنمو الإرهاب، لذلك نحن نتابعها وندعو سكانها للتعاون مع القوات الامنية لفرض الامن”.

وبنفس السیاق أعلنت قيادة شرطة ميسان، الأربعاء، القبض على مجرم خطير هارب مطلوب بتهمة الإرهاب والقتل العمد.

 

وقال قائد شرطة المحافظة العميد نزار موهي الساعدي “بعد ورود معلومات استخبارتية حول تواجد المتهم ( ح. ر .ج) في ناحية السلام تم تشكيل قوه مشتركة ضربت طوقا امنيا لمداهمة مكان تواجده وألقي القبض عليه”. وأضاف الساعدي، أن “المتهم مطلوب بقضايا وتهم أهمها المادة 4 إرهاب وقضايا عديدة أخرى وتم إحالته للتحقيق لينال جزاؤه العادل”، ووصفه بأنه “مجرم خطير”.

مقتل وخطف تسعة مدنيين جنوب غربي كركوك

أفاد مصدر أمني في محافظة كركوك، مساء الثلاثاء، بأن خمسة مدنيين بينهم مختار قرية قتلوا بهجوم مسلح جنوب غربي المحافظة.

وقال المصدر إن “مجموعة مسلحة من خلايا داعش هاجمت، مساء امس قرية الخزيفي التابعة لناحية الرياض (45 كم جنوب غربي كركوك)، ما أسفر عن مقتل خمسة مدنيين بينهم مختار القرية”.

وأضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، أن “قوة أمنية طوقت مكان الحادث وأخلت الجثث إلى لطب العدلي، فيما وفتحت تحقيقاً بالحادثة”.

کما افاد مصدر امني في محافظة كركوك، بأن مجموعة مسلحة اختطفت اربعة مدنيين جنوب غربي المحافظة.

وقال المصدر ان “مسلحين قاموا بخطف ثلاثة مدنيين من قريتي النصر والشريفية التابعة لناحية الرياض غربي كركوك (45 كم جنوب غربي كركوك)”، مبينا ان “هؤلاء الاشخاص لهم صلة قرابة مع ضباط بالقوات الامنية”.

الحشد ا ينفي قيام قواته بتفجير منازل بالطوز وتحذیر من تنظيمات إرهابية جديدة

نفى الحشد الشعبي التركماني، امس الثلاثاء، قيام قواته بتفجير أي منزل تابع لأي مدني من أية قومية في قضاء طوزخورماتو شرقي محافظة صلاح الدين، متهماً جماعة كردية تدعى “خوبش” بتفجير المنازل واستهداف القوات الاتحادية في القضاء.

وقال المتحدث باسم الحشد التركماني علي الحسيني إن “الحشد الشعبي التركماني ينفي قيام قواته بتفجير أي منزل تابع لأي مدني من أية قومية، وإن على من يروج لهذه الانباء أن يزور القضاء ليشاهد أوضاع طوز خورماتو”.

وبين، أن “هناك من يعمل على ترويج أكاذيب عبر وسائل الإعلام لغرض كسب الرأي العالم”، مضيفاً “لا يوجد نازحون من الطوز بل هاربون لأن هناك من هو مطلوب للقضاء ومتورط في جرائم هربوا بعد دخول القوات العراقية لفرض القانون”.

ومن جانبه حذر مصدر مسؤول في الحشد الشعبي من ولادة تنظيمات جديدة تابعة لعصابات “داعش” الإرهابية بعد انهيارها عسكرياً.

وأكد المصدر أن عصابات “داعش” الإرهابية بدأت مرحلة جديدة من التشظي بعد انهيارها عسكرياً في العراق ، مبينا أن قيادات “داعش” المركزية فقدت كل خيوط التواصل فيما بينها ولم يبقى منها سوى فلول منتشرة في جيوب ومناطق محددة في البلاد.

النهایة

www.iraq.shafaqna.com/ انتها