نشر : November 14 ,2017 | Time : 18:58 | ID 97199 |

وزير الخارجية: العراقيون وحدوا صفوفهم وواجهوا حربا عالمية استهدفت كل البلدان

شفقنا العراق- تسلـَّم وزير الخارجيَّة العراقـيَّة إبراهيم الجعفريّ نسخة من أوراق اعتماد برونو أنطونيو باسكينو سفير إيطاليا الجديد لدى بغداد، وبحث الطرفان أبرز القضايا التي تهمّ بغداد وروما، والتعاون المُشترَك في مُختلِف المجالات.

وذكر بيان لوزارة الخارجية ان الجعفري تمنى للسفير الايطالي الجديد “الموفقية، والنجاح في مهامِّ عمله ببغداد، مُبدياً استعداد وزارة الخارجيَّة لتقديم كلِّ الخدمات للبعثة الدبلوماسيَّة؛ لتطوير العمل المُشترَك بين البلدين”.

واوضح الجعفري ان “العراقيين وحَّدوا صفوفهم، وواجهوا حرباً عالميَّة استهدفت كلَّ البلدان، ونجحوا في تحقيق الانتصارات التي يفخر بها العالم كلّه” مُقدِّماً شكر، وتقدير العراق لمواقف إيطاليا الداعمة له في حربه ضدّ الإرهاب، وفي المحافل الدوليَّة”.

وأضاف ان “العراق بيئة خصبة للاستثمار، وندعو الشركات الإيطاليَّة للمُساهَمة في إعادة إعمار البُنى التحتيَّة للمُدُن العراقـيَّة” داعياً الى “تكثيف عقد اجتماعات اللجنة المُشترَكة بين العراق، ولجنة الصداقة البرلمانيَّة؛ لما لها من أثر كبير في فتح آفاق جديدة للتعاون بين البلدين”.

من جانبه عد السفير الايطالي الجديد “الانتصارات التي حققها العراق في حربه ضدَّ الإرهاب بالتاريخيَّة” معرباً عن “استمرار بلاده في دعم العراق، وتعزيز العلاقات في مُختلِف المجالات حتى عودة الأمن، والاستقرار، وتدريب القوات العراقـيَّة، مُبيِّناً: نحن فخورون بأننا ثاني أكبر بلد داعم للعراق في حربه ضدّ الإرهاب”.

وشدد “سنبذل كلَّ الجُهُود لزيادة حجم الاستثمار بين البلدين، وحثّ الشركات الإيطاليَّة على العمل في العراق، والاستمرار بتعميق التعاون في المجالات النفطيَّة، والاقتصاديَّة، والثقافيَّة، وصيانة سدّ الموصل، والمواقع الأثريَّة”.

النهایة

www.iraq.shafaqna.com/ انتها