نشر : November 13 ,2017 | Time : 19:50 | ID 97103 |

حصيلة ضحايا الزلزال في إيران تتجاوز الـ ۷ آلاف وسط تعزيات دولية واسعة

شفقنا العراق-قال مساعد رئيس منظمة الطوارئ الايرانية بهنام سعيدي ان حصيلة ضحايا الزلزال في ايران قد ارتفعت الى 407 اشخاص في أحدث تقرير عن الخسائر حتى الساعة الخامسة عصرا اليوم الاثنين حسب التوقيت المحلي.

واضاف سعيدي، في تصريح ادلى به لمحطات التلفزة الايرانية يوم الاثنين، ان حصيلة الجرحى قد ارتفعت الى 6700 شخصا لغاية الساعة الخامسة عصرا.

وتابع ان الكثير من الجرحى قد غادروا المستشفيات بعد تلقيهم علاجا فوريا ولم تدعو الحاجة الى ابقاءهم فيها.

إلى ذلك وجه رئيس الوزراء حيدر العبادي، مؤسسات الدولة بالاغاثة السريعة للمناطق التي ضربها الزلزال، لاسيما حلبجة وبعض مناطق محافظة ديالى.

وقال المكتب الاعلامي للعبادي، في بيان، إن الاخير “وجه مؤسسات الدولة بالاغاثة السريعة للمناطق التي ضربها الزلزال وخصوصا في حلبجة وبعض مناطق محافظة ديالى والمناطق الاخرى التي تأثرت بالهزة الارضية”.

هذا وأثارت الهزة الأرضية العنيفة التي ضربت المنطقة الحدودية بين إيران والعراق، ردود فعل وتضامنا دوليا واسعا.

فقد عبر الأمين العام للأمم المتحدة، عن حزنه الشديد جراء الخسائر بالأرواح والاضرار بسبب الزلزال، معزيا الاسر المنكوبة وحكومات وشعبي ايران والعراق.

كما بعث أمير الكويت صباح الأحمد الجابر الصباح، ببرقيتي تعزية إلى رئيس العراق فؤاد معصوم ورئيس الحكومة حيدر العبادي بضحايا الزلزال الذي ضرب محافظة السليمانية وأسفر عن سقوط العديد من الضحايا والمصابين وتدمير المرافق العامة والمنشآت.

من جانبها اعربت فرنسا عن تعازيها لاسر ضحايا الزلزال الذي ضرب الحدود العراقية الايرانية، مؤكدة دعمها الكامل للشعبين العراقي والايراني امام تلك المحنة”.

كما اعربت بعثة الولايات المتحدة في العراق،، عن “حزنها الشديد” إزاء وقوع جرحى وخسائر بسبب الهزة الارضية، وقالت “نشعر بالحزن الشديد إزاء وقوع جرحى وخسائر مأسوية بالارواح نجمت عن الهزة الارضية التي حدثت يوم الأحد في المنطقة الحدودية العراقية – الإيرانية”.

واعربت البعثة، “عن تعازيها للأسر على جانبي الحدود الذين تضرروا بهذه المأساة”، مؤكدة بالقول “نقف إلى جانب أصدقائنا العراقيين خلال هذه الفترة العصيبة متمنين الشفاء العاجل للجرحى”.

أما روسيا فقد أعلنت أنها مستعدة لتقديم المساعدة للعراق وإيران في إزالة آثار الزلزال الذي ضرب المنطقة يوم أمس.

جاء ذلك في برقية التعزية التي أرسلها وزير الطوارئ الروسية، فلاديمير بوتشكوف، لوزيري الداخلية العراقي والإيراني.

وأعلنت إيطاليا على لسان رئيس وزراءها بائلوجنتيلوني، استعدادها لتقديم مساعدات لمنكوبي الزلزال في ايران والعراق.

فقد بعث رئيس وزراء ايطاليا برقية عبر تغريدة جاء فيها: تتعاطف ايطاليا مع مئات الضحايا في ايران والعراق ومستعدة لتقديم مساعدات لهم.

كما اعرب رئيس جمهورية ارمينيا في برقية بعثها الي  روحاني عن تعاطفه مع الشعب الإيراني جراء الزلزال الذي ضرب مناطق واسعة في غرب البلاد والحق اضرارا بالغة.

كما بعث الرئيس السوري بشار الاسد برقية تعزية الي نظيره الايراني معربا فيه عن تعازيه ومواساته للحكومة والشعب الايراني جراء الزلزال الذي وقع في ايران.

وجاء في هذه البرقية “اننا تلقينا بمزيد من الاسي والحزن انباء الزلزال الذي ضرب منطقة الشمال الغربي لايران”.

وتابع “اننا اذ نعبر عن تضامننا ومساعدتنا للشعب الايراني الصديق، فكلنا ثقة بقدرة الشعب الايراني علي تجاوز هذه المحنة راجين الله ان يجنب الجمهورية الاسلامية الايرانية كل مكروه”.

النهایة

www.iraq.shafaqna.com/ انتها