نشر : November 13 ,2017 | Time : 17:09 | ID 97088 |

بارزاني ينتقد موازنة 2018 ويؤكد إنها تسعى لحل الكيان الدستوري لإقليم كردستان

شفقنا العراق-قال رئيس حكومة إقليم كردستان نيجيرفان بارزاني، يوم الاثنين، أن “مشروع موازنة 2018 هو الأسوأ على الإطلاق ويسعى لحل الكيان الدستوري لإقليم كردستان”.

وقال بارزاني في مؤتمر صحفي عقده اليوم في مدينة اربيل،  أن “الحصة المحددة لكردستان في موازنة العراق لعام 2018 لا تسد رواتب محافظة واحدة”، وتابع أنه “يجب أن يلتزم العراق بتخصيص 17% من إيرادات الموازنة لإقليم كردستان وفق الاتفاق المبرم مسبقاً والذي لا يزال سارياً حتى إجراء إحصاء سكاني”.

وتابع ان “بغداد تتعامل بمكيالين، فهي تخاطب المواطنين بأن الحكومة ستوفر الرواتب ومن جانب آخر تحاول الغاء الكيان السياسي لإقليم كردستان”، مبينا إننا “حددنا الخروقات الدستورية الواردة في مشروع قانون الموازنة وعرضناها على بغداد”.

وأضاف بارزاني “نحن مستعدون للحوار مع بغداد وفق الدستور لكننا لم نتلق رداً منهم حتى الآن ولم نحصل على موعد أو قبول من بغداد بشأن بدء التفاوض حتى الآن”، موضحا “نقدر جهود الولايات المتحدة وحثها على إجراء الحوار لكن حتى الآن لم يحدد أي جدول زمني لبدء المفاوضات”.

وأكد  أنه “سيتم تحديد موعد لإجراء الانتخابات بعد التشاور مع الاطراف السياسية الكردية”، مشيرا إلى أن “الحكومة الحالية مؤقتة وتم تمديد دورتها من قبل البرلمان”.

كما اتهما بارزاني، بغداد بإرسال كميات قليلة من الادوية الى اقليم كردستان، محذرا من تفاقم المشاكل الصحية في الاقليم.

وقال “نواجه مشكلة في ارسال الأدوية من قبل بغداد الى اقليم كردستان”، مشيرا الى أن “هذا الموضوع ضروري جدا لإقليم كردستان، لان الادوية التي ترسل من بغداد قليلة”.

وأضاف بارزاني “على بغداد التفكير بإستقرار العراق وكردستان”، مبينا انه “لابديل غير الحوار مع بغداد”.

النهاية

www.iraq.shafaqna.com/ انتها