نشر : November 10 ,2017 | Time : 13:14 | ID 96608 |

المرجعية العلیا تثني على جهود نقل زوار الأربعينية وخطط حمايتهم وتعلن عدد المشاركين بالزيارة

شفقنا العراق-أثنى ممثل المرجعية الدينية في كربلاء السيد احمد الصافي، الجمعة، على جهود نقل الزائرين والخطط الموضوعة لحمايتهم، مؤكدا أن الخطة كانت “موفقة” وسهلت عودة الزائرين.

وأكد السید الصافي، في خطبة الجمعة التي ألقاها من داخل الصحن الحسيني الشريف، أن الغالبية العظمى لزائري الأربعينية ولاؤهم للإمام الحسين (ع)، مشيرا الى أن أفراداً معدودين بينهم سعوا لنشر الطائفية والترويج لشعارات سياسية.

وقال السيد الصافي ان “هذه الجموع الكبيرة المشاركة في الزيارة الاربعينية ليس من غالبيتهم العظمى هدفهم من المشاركة الا ابراز ولائهم للامام الحسين ومواستهم لاهل بيته الاطهار ايام السبي لمرقده الطاهر في اليوم الأربعين من شهادته ونيل ثواب زيارته”.

وأضاف “من الطبيعي ان يكون من خلال هذا الجمع العظيم أفراداً معدودون يسعون الى إستغلال هذه المسيرة العظيمة لنشر خطاب الفرقة الكراهية او الترويج لشعارات سياسية او لاشخاص هنا او هناك والقيام بتصوير مشاهد معينة ونشرها في مواقع التواصل الاجتماعي خدمة لاهدافهم ومقاصدهم ولكن كل ذلك لا يمثل الا حالات شاذة لا علاقة لها بـ 99% من الجمع المشارك في هذه المسيرة المباركة”.

وأكد السيد الصافي ان “هذه المسيرة ستبقى محضة في التعبير عن شدة ولاء المؤمنين للامام الحسين عليه السلام وعهدهم له بمواصلة السير على دربه والالتزام بمبادئه الشريفة وقيمه السامية التي استشهد في الدفاع عنها”.

وتوجه ممثل المرجعية العليا “بالشكر الجزيل الى جميع الأعزة الذين ساهموا في هذه الزيارة وتسهيل أمر الزائرين من القوات الأمنية والخدمية والمفارز الصحية ومواكب العزاء الذين بذلوا جهدا يشكرون عليه والاهالي الكرام الذين فتحوا ابوابهم لاستقبال الزائرين بحيث لم يشتكي زائر من المأكل والمشرب والمبيت والى العتبة العلوية المقدسة والعتبة الكاظمية المقدسة والعتبة العسكرية والعباسية وبقية العاملين العاملين في جميع المراقد والشريفة”.

ونوه السيد الصافي الى إن “الخطة الموفقة التي اشتركت فيها وأسستها قيادة العمليات وجهاز الشرطة وجميع القوى الأمنية وهي طريقة النقل وتسهيل حضور الزائرين الى اقرب نقطة الى مرقد الامام الحسين {ع} والاستعانة بجهد النقل الخاص مما سهل هذه السنة عودة الزائرين”.

وبين ان “أكثر من وزارة دخلت في عملية النقل منها وزارات النقل والتجارة والنفط وغيرها وبذلت جهدا في هذه المسألة ولا زالت هنالك مشكلة طرق واختناقات في انسيابية نقل الزائرين”.

ولفت السيد أحمد الصافي الى “إحصائية شبه دقيقة في عدد الزائرين وهذه السنة بدأنا بوضع كاميرات دقيقة لعد الزائرين وعد السيارات واخذنا نسبة تعتبر بالحد الادني لسيارات النقل”، مشيرا الى ان “الاحصائية قد تكون أقل من العدد الواقع وعوضناه بالحد الأدنى”.

وقال “لغاية الساعة 11 من صباح اليوم بلغ عدد الزائرين وفق هذه الاحصائية، 13 مليونا و874 ألفاً و818 زائراً”، موجها “التحية والشكر للمقاتلين المرابطين على جبهات القتال وندعو لهم بالنصر والثبات وما نعيشه اليوم من أجواء ايمانية هي بفضل هذه الدماء الزكية الطاهرة وندعو الله ان يترحم على شهدائهم ويمن على جرحاهم بالشفاء العاجل”.

النهایة

 

www.iraq.shafaqna.com/ انتها