قمة ثلاثية مرتقبة في بغداد لمناقشة أزمة كردستان، وبارزاني یدعو لحوار دون شروط
المرجعية الدينية     العالم الإسلامي     مقالات     المسائل المنتخبة     مقابلات     جميع الأخبار     العتبات المقدسة      اتصل بنا      RSS
بحث

مؤتمر مناهضة العنف ضد المرأة.. مطالبة بزيادة تمثيل النساء بالوزارات وانشاء مجلس وطني

البرلمان يصوت على اشراف القضاة على مراكز الاقتراع وينهي قراءة تعديل قانون الانتخابات

آية الله نوري الهمداني: الهدف الأول للإسلام هو صيانة عزة المسلمين

المالكي یؤکد ضرورة الوقوف سوية تحت سقف الوطن الواحد، والجبوري يدعو للحوار والتفاهم

واقعة كربلاء حدثت لتستمر الى قيام الساعة

الجيش السوري يحرر قرى وبلدات غرب نهر الفرات وسط اشتباکات بریفي دمشق وحماة

العتبة الحسینیة تقیم أمسية شعرية وتشارک بمهرجان مالمو وتوزع مساعدات على عوائل الشهداء

مبلغو لجنة الإرشاد يوصلون توجيهات السید السیستاني للمجاهدين المرابطين في خطوط المواجهة

القوات الیمنیة تستهدف تجمعات سعودیة بتعز وجيزان وعسير وتقنص 17 مرتزقا بمأرب

عباس البياتي: المرجعية العليا حددت خارطة الطريق والمسار السياسي لمرحلة مابعد كركوك

بارزاني یطالب العالم بدعم شعب كردستان، ونتنياهو يحشد دعما دوليا لكبح انتكاسات البيشمركة

دعم ألماني-بريطاني-فرنسي لوحدة العراق، ومطالبة أممية-عربية لحوار بين بغداد وأربيل

السيد السيستاني.. بين محمد حسنين هيكل والأخضر الإبراهيمي

مناقشة واکمال الخطط الأمنية بالنجف والدیوانیة والبصرة للأربعينیة بظل تعاون ایراني-عراقي

التكفير سلاح صهيوني بإمتياز

القوات العراقیة تسيطر على ناحيتين و44 بئرا نفطية بنينوى وتصد هجوما في سامراء

هل الأذان والإقامة في الصلاة مستحبان؟

115 شهيدا وجريحا باعتداءين ارهابيين استهدفا مسجدين في افغانستان

مكتب السيد السيستاني يعلن إن يوم الأحد هو أول أيام شهر صفر الخير

خطيب جمعة الناصرية يدعو لمحاسبة من تسبب بمحاولة تقسيم العراق

المهندس یلتقي ممثل السيد السيستاني ويؤكد الالتزام بتوجيهات المرجعية بشأن وحدة العراق

خطيب جمعة طهران: الامم المتحدة تقف متفرجة ازاء القصف السعودي المستمر علی اليمن

السيد نصر الله: حضور الإعلام المقاوم بجانب القوات لعب دورا مؤثرا بالانتصارات

المرجعية العلیا تطالب بلجم مظاهر العنصرية والطائفية وتدعو الحكومة إلى تطمين المواطنين الكرد

السید المدرسي: زيارة الأربعين فرصة للتلاحم وإصلاح ما فسد في العراق

القوات البحرینیة تشتبك مع متظاهرين في أبوصيبع وتواصل انتقامها السياسي من المعتقلین

ترحيب کردي-أمریکي بالحوار، وقلق أممي من أحداث كركوك

كربلاء.. فخر وايثار

المرجع نوري الهمداني ينتقد تعليم العلوم الإنسانية الغربية بالجامعات الإيرانية ويطالب بأسلمتها

المرجع مكارم الشيرازي: تزود طلاب الحوزة بالأخلاق العالية يساعد على نشر الإسلام بالعالم

السيد السيستاني یحث زوار الأربعینیة على تجسيد قيم ومبادئ عاشوراء والتركيز على وحدة الكلمة

لماذا وجه ممثل المرجعیة العلیا بوضع بندقية قنص في متحف العتبة الحسينية؟

وزیر الخارجية: العراق لا يزال يحتاج الى تبادل الخبرات الأمنية في مواجهة الإرهاب

بشار الأسد يثمن مواقف ايران الداعمة لسوريا في مكافحة الإرهاب

العتبات تواصل استعداداتها الخدمیة للأربعينیة وتضع خططها، وفرقة العباس تستدعي مقاتلیها

رئيس الوزراء: استفتاء الإقلیم يشجع بقاء داعش بالعراق، وحكومة كردستان أوشكت على الافلاس

مشاورات لتشكيل حكومة انتقالية بالإقلیم، واوروبا تعلن دعمها للوحدة وترکیا تهدد بغلق الحدود

معتمدو مكتب المرجعية العليا في بغداد يسيرون قافلة لدعم المقاتلين بالبشير وتازه والرشاد

شيخ الأزهر: واجب العلماء السير على خطى القرآن والسنة ومواجهة الفكر المتطرف

العراق سيبقى موحدا..

الجيش السوري يعلن سيطرته بالكامل على مدينة الرقة ویواصل عملياته بدير الزور

إبادة تجمعات لداعش بالأنبار والحدود السورية وانطلاق عملية عسكرية بحوض الطبج

انطلاق مسيرة "من البحر الى النحر" المليونية اليوم لإحياء زيارة الاربعين

العبادي يأمر بمنع تواجد الجماعات المسلحة بكركوك وملاحقة الأشخاص الذین يوقعون الفتنة

عاشوراء.. اصلاح الأمة الذي أفزع الطلقاء وإرهابهم التكفيري

المرجع الحكيم يدعو العراقيين إلى الاهتمام بزوار الأربعين والتخفيف من معاناتهم وتحمل أذواقهم

المرجع مكارم الشيرازي: أمريكا لا تطيق وجودنا وهي غير جديرة بالثقة إطلاقا

ما هو السبب وراء دفن "حبيب بن مظاهر" في المكان الفعلي؟

نيكي هيلي غاضبة لعدم تصديق العالم أكاذيب رئيسها عن إيران

السيد السيستاني يجيز لمقلديه في العراق صرف الوجوه الشرعية شخصيا

إكمال فرض الأمن بكركوك والسيطرة على سد الموصل، والبيشمركة تضرم النيران بحقول النفط

معصوم يثني على دور السید السیستاني ويحمل رعاة الاستفتاء مسؤولية الاحداث في كركوك

السید خامنئي: الرد على أباطيل وتبجح رئيس جمهورية أمريكا الثرثار، مضيعة لوقت الإنسان

الجعفري: العراق يعتز باستقباله زوار الأربعينية، ونبذل أقصى جهودنا لإنجاح الموسم

إذا قام شخص باغتياب شخص آخر أمام ملأ من الناس، فهل يجب الاستحلال منه أمام الملأ أيضا؟

الديمقراطية الغربية العوراء.. سجن عجوز قاربت التسعين لإنكارها المحرقة

ماکرون وتیلرسون یؤکدان للعبادي دعمهما للخطوات الدستورية للحفاظ على وحدة العراق

اختتام فعاليات الاسبوع الثقافي "مهرجان نسيم عاشوراء" برعاية العتبة الحسينية

انباء عن اتفاقات لإنهاء فكرة الاستقلال، والقوات العراقية تدخل بعشيقة ومخمور وتواصل فرض القانون

السید السيستاني یدعو زوار الأربعين إلى الاهتمام بتعاليم الدين والالتزام بالصلاة

زينب بنت علي بين العاطفة والرسالة.. بطولة نادرة

هل يجوز الصلاة في مطاعم الطرق العامة من دون تناول الطعام فيها؟

250 ضحية بين قتيل وجريح في هجومين متزامنين لطالبان في أفغانستان

لماذا اختار الإمام الحسين التوجه إلى مكة ثم لبى دعوة أهل الكوفة؟

مؤسسة آل البيت لإحياء التراث تحيي ذكرى استشهاد الإمام السجاد بمشاركة أساتذة الحوزة العلمية

مكتب السيد السيستاني يتفقد مركز الفرات للأورام السرطانية و يجدد دعم المرجعية للمركز

النظام البحريني یسقط جنسية 8 مواطنين ویمارس إجراءاته الانتقامية بسجن الحوض الجاف

الحكيم: وحدة العراق تعتبر ركيزة اساسية لهدوء المنطقة وادامة المصالح مع دول العالم

المالكي: عمليات فرض الامن واعادة هيبة الدولة لا تستهدف المواطنين الكرد

العبادي: نسعى لفرض السلطة الاتحادية في کرکوك وفق القانون والدستور

2017-10-10 08:11:08

قمة ثلاثية مرتقبة في بغداد لمناقشة أزمة كردستان، وبارزاني یدعو لحوار دون شروط

شفقنا العراق- توقع النائب عن دولة القانون جاسم محمد جعفر، اليوم عقد قمة العراق وايران وتركيا اواخر الشهر الحالي، مبينا ان رئيس الوزراء حيدر العبادي سيوجه دعوتين لرئيسي ايران وتركيا.

وقال جعفر في تصريح له، إنه “كانت هناك دعوة من ايران وتركيا لعقد قمة ثلاثية مع العراق للخروج بقرار بشأن الاستفتاء، وكان ضمن الدعوة ان تكون القمة في انقرة او طهران”، مبينة ان “ذهاب رئيس الوزراء حيدر العبادي الى باريس وارتباط القضية بشأن عراقي جعل العراق يفضل عقد القمة في بغداد”.

وتوقع جعفر، أن “يقوم العبادي خلال هذه الايام بارسال دعوات رسمية الى رئيسي تركيا رجب طيب اردوغان وايران حسن روحاني للحضور الى بغداد لعقد قمة بهذا الشأن”، مرجحا “عقدها قبل نهاية هذا الشهر”.

البارزاني: كردستان مستعدة للحوار باجندات مفتوحة دون شروط

ابدى رئيس اقليم كردستان مسعود البارزاني، الاثنين، استعداده لإجراء الحوار مع بغداد “بأجندات مفتوحة ودون شروط”، فيما شدد على ضرورة “منح الوقت الكافي للحوار”.

وقالت رئاسة اقليم كردستان إن “رئيس اقليم كردستان مسعود البارزاني اجتمع مع السفير الجديد للاتحاد الأوربي في العراق رامون بليكوا”، موضحة أن “الجانبين بحثا اوضاع النازحين والتطورات السياسية في العراق واستفتاء شعب كردستان”.

وأضافت الرئاسة، أن “سفير الاتحاد الأوربي أبدى استعداده للوساطة بين بغداد وأربيل في إطار الجهود الدولية”، مشيرة الى أنه “أكد رغبته بمعالجة المشاكل عبر الحوار”.

من جهته، أكد البارزاني، بحسب البيان، “استعداد الإقليم لإجراء حوار بأجندات مفتوحة وبدون شروط”، مشددا على ضرورة “منح الوقت الكافي للحوار”.

استفتاء كردستان فتنة صهیونیة لتقسیم الدول الاسلامیة

قال رئیس السلطة القضائیة ایة الله صادق املي لاریجاني ان الاستفتاء في اقلیم كردستان العراق نار جدیدة اضرمتها قوى الهیمنة وخاصة الكیان الصهیوني لشغل بلدان المنطقة ببعضها البعض ویاتي في سیاق تقسیم الدول الاسلامیة.

واضاف ایة الله املي لاریجاني الیوم خلال اجتماعه بكبار مسؤولي السلطة القضائیة، قائلا ان مشروع تقسیم الدول الاسلامیة سیاسة قدیمة یسعى وراؤها الكیان الصهیوني وذلك في اطار مآربه التي ترمي الى اضعاف الدول الاسلامیة وتأجیج الصراعات بین الشعوب المسلمة وشغلها بقضایا طویلة الامد؛ معربا عن اسفه لانتهاج اقلیم كردستان هكذا سیاسة.

وشدد رئیس السلطة القضائیة على انه لیست الحكومة المركزیة العراقیة لا تقبل بانفصال اقلیم كردستان فحسب وانما لا توجد دولة تؤید ذلك؛ واصفا في الوقت نفسه الموقف الامریكي من هذا المخطط بانه مراوغ.

ودعا رئیس السلطة القضائیة في ایران المسؤولین في اقلیم كردستان الى القبول بنصائح الدول المتعاطفة وخاصة جیران العراق وعلیهم ان یدركوا بان موقف الدول المجاورة جاد تماما ولن تقبل بهذا الوضع ابدا.

الحكيم يجدد دعوته لاعتماد الدستور سبيلاً لحل الإشكاليات العالقة بين بغداد وأربيل

جدد رئيس التحالف الوطني السيد عمار الحكيم دعوته لاعتمادِ الدستور سبيلاً وسقفاً لحلُّ الإشكاليات العالقة بين بغداد وأربيل.

ونقل بيان لمكتبه اليوم تأكيد السيد عمار الحكيم خلالَ لقائه السفير التركي في بغداد فاتح يلدز ” ضرورةِ أنْ تستثمرَ دولُ المنطقةِ تراجع الإرهابِ لتحقيقِ الرفاه والاستقرار لشعوبِها”.

من جهتهِ جددَّ السفيرُ التركي “دعمَ بلاده لوحدةِ العراق واتخاذِ الإجراءات التي من شأنها دعم الحكومة العراقية لمعالجةِ نتائج الاستفتاء والعودة للدستورِ العراقي”.

الحكومة العراقية تنفي طرحها مقترح النظام الكونفدرالي على اربيل

نفى مكتب رئيس الوزراء حيدر العبادي الاثنين طرح الحكومة المركزية مقترح النظام الكونفدرالي على اربيل لحل أزمة الاستفتاء.

وقال المتحدث باسم مكتب رئيس الوزراء سعد الحديثي في تصريح له اليوم :” ان الحكومة العراقية لم تتفق مع اربيل على اي مقترح حول الازمة مع كردستان “.

وكانت صحيفة الشرق الاوسط  قد نقلت عن مصادر كردية  زعمت ان بغداد هي التي اقترحت النظام الكونفدرالي للعلاقات مع إقليم كردستان، بعد الإعلان عن نتائج الاستفتاء الذي جرى في الخامس والعشرين من الشهر الماضي”.

الجماعة الإسلامية تدعو لانتخاب رئيس جديد لكردستان للحوار مع الحكومة الاتحادية

حذر رئيس كتلة الجماعة الإسلامية البرلمانية النائب احمد حاجي، الاثنين، من أن رفض الحوار و”العقوبات الجماعية” تهدد السلم الاجتماعي وتؤدي لمزيد من الأزمات، ، فيما دعا حكومة الإقليم للإسراع بإجراء انتخابات رئيس إقليم جديد ودورة برلمانية جديدة تعالج الأزمات التي تسببت بها الإدارة الحالية من استقطاع الرواتب وتعطيل الحياة الاجتماعية والسياسية للحوار مع الحكومة الاتحادية.

وقال حاجي إن “خطاب التصعيد ورفض الحوار والعقوبات الجماعية تهدد السلم الاجتماعي ولن تؤدي ألا لمزيد من الأزمات والكراهية وستأتي بنتائج عكسية تخدم مصالح أعداء العراق”، مبينا أن “القرارات التي تم اتخاذها من الحكومة والبرلمان تجاه الإقليم هي قرارات سياسية وأحادية الجانب وتمت بغياب ممثلي الإقليم وهي تؤثر بشكل مباشر على مواطني الإقليم وتدخل في خانة العقوبات الجماعية وتمس في بعض جوانبها بالحقوق الدستورية للإقليم”.

ودعا حاجي الحكومة والبرلمان الى “إلغاء جميع القرارات التي صدرت بغياب الكرد”، لافتا الى أن “عضو مجلس النواب والممثل لمائة ألف نسمة لديه حصانة قانونية ولا يمكن محاسبته لمجرد تعبيره عن الرأي”، معتبرا أن “الاستفتاء مجرد تعبير عن رأي وحق مكفول لجميع المواطنين العراقيين ولا يدخل من باب الحنث باليمين لان الانفصال لم يحصل كي يعتبر حنثا باليمين، لذلك فإن أي محاسبة للنواب تعتد إجراء سياسيا”.

محمود عثمان يكشف عن تشكيل وفد كردي لبدء الحوار مع بغداد

اكد القيادي الكردي النائب في البرلمان السابق محمود عثمان تشكيل وفد كردي لبدء الحوار مع بغداد، لافتا الى ان الوفد ينتظر ان تحدد بغداد المكان والزمان للبدء فيه سواء في بغداد او اربيل او اي دولة تختارها بغداد .

وقال عثمان في تصريح صحفي اليوم الثلاثاء ان هناك جهودا كبيرة من قبل بعض قادة البلد السياسيين لحل الاشكالات بين بغداد واربيل”، لافتا الى ان الحوار المباشر بين قادة بغداد واربيل وطرح الاراء المختلفة كفيل بحل الاشكالات والمشاكل”.

واوضح :”ان عدم وجود حوار مباشر بين بغداد واربيل يضر بالطرفين، لان ذلك يفتح باب التدخل الخارجي بشؤون العراق وخاصة من تركيا وايران ودول اخرى” . 

 

الزيدي: الجبوري رمى قارب نجاة لكردستان بأمر دولة خليجية

عد النائب عن ائتلاف دولة القانون كامل الزيدي ذهاب رئيس مجلس النواب الى كوردستان كطوق نجاة للإقليم.

وقال الزيدي اليوم ان “رئيس مجلس النواب سليم الجبوري وضعنا في موقف حرج، حيث كانت زيارته لكوردستان خاطئة؛ لأننا بالأمس كنا ندعو الحكومة الاتحادية بالإسراع في تنفيذ القرارات واليوم نتراجع عن ذلك”.

وأشار الى ان “الجبوري يرمي بزيارته هذه قارب النجاة لكوردستان وبأمر من دولة خليجية”.

وأضاف”فوجئنا بهذه الزيارة وذكر انه استشار بعض القادة ومنهم رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي الا ان الأخير نفى وجود أي اتفاق بينه وبين الجبوري حول هذه الزيارة”.

الشمري: زيارة علاوي لكرستان تستقيم مع الدستور والوضع التوافقي السياسي

اكد النائب عن تحالف القوى الوطنية كاظم الشمري ان زيارة نائب رئيس الجمهورية اياد علاوي لإقليم كردستان تستقيم مع الدستور والوضع التوافقي السياسي.

وقال الشمري اليوم ان “علاوي يحتل منصب نائب رئيس الجمهورية وهو شخصية بارزة وسبق وان كلف بالتدخل والتحرك على مسعود بارزاني”، مبينا “اننا سبق وان ذهبنا بناء على هذا التكليف وتحدثنا مع بارزاني حول ضرورة تأجيل الاستفتاء”.

وأشار الى انه “بعد الاستفتاء شاهدنا اشتعال الازمة بين بغداد واربيل فبادرنا بزيارة بارزاني وهي ليست مخالفة للدستور”، موضحا ان”المبادرة تستقيم مع الدستور والوضع التوافقي السياسي بشكل كامل ولزاما علينا ان نقدم مبادرة لحلحلة الوضع للوصول الى حلول، فاما ان نعلن الحرب مع الإقليم او نتحاور معهم”.

اللعيبي: تركيا أكدت حصر تعاملها مع الحكومة الاتحادية ووزارة النفط

قال وزير النفط جبار اللعيبي أن تركيا أكدت حصر تعاملها مع الحكومة الاتحادية ووزارة النفط في تجارة النفط مع العراق وليس مع اقليم كردستان.

وذكر بيان للوزارة ان اللعيبي “استقبل السفير التركي في بغداد فاتح يلدز، وأكد على أهمية تعزيز وتوسيع العلاقات الثنائية بين العراق وتركيا وبما يعزز توسيع حجم التعاون الثنائي بين البلدين الجارين”.

وقال وزير النفط ان “العلاقات الثنائية ستشهد خلال الفترة القادمة تطورا كبيرا وخصوصا في مجال النفط والطاقة”، داعيا “الشركات التركية للمشاركة والاستثمار في تنفيذ المشاريع في القطاع النفطي”.

وأشاف ان “السفير التركي أكد له بان الحكومة التركية قررت حصر تعاملاتها النفطية مع الحكومة العراقية ووزارة وان شركة {تباو} التركية ستعاود نشاطاتها قريبا في حقل المنصورية الغازية في محافظة ديالى”.

النهایة

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

الموضوعات:   جميع الأخبار ،
من وكالات الأنباء الأخرى (آراس‌اس ریدر)

كتاب.. التوحيد

- شبکه الکوثر