قمة ثلاثية مرتقبة في بغداد لمناقشة أزمة كردستان، وبارزاني یدعو لحوار دون شروط
المرجعية الدينية     العالم الإسلامي     مقالات     المسائل المنتخبة     مقابلات     جميع الأخبار     العتبات المقدسة      اتصل بنا      RSS
بحث

الحكيم: المرجعية اهدت النصر للقوات المسلحة وطرحت استراتيجية للقضاء على الارهاب

العبادي وحمودي یؤكدان دعمها لتوجيهات المرجعية بمواجهة الفساد ورعاية عوائل الشهداء

حمودي مخاطبا الحشد: أنتم بذلتم أنفسكم وأفشلتم فتنة التقسيم بتوفيق الله وفتوى المرجعية

وفد من كربلاء یزور المجمع الفقهي السني ویوضح دور المرجعية العليا في حماية العراق

المالكي: الحشد الشعبي هو تشكيل عسكري قانوني ولا يمكن لأحد أن يلغيه

القوات العراقیة تطلق عملية بمطيبيجة وتفتش 14 قرية وتدمر 9 عبوات ونفقا لداعش

العتبة الحسينية تقیم دورات تطويرية للأيتام وتقطف درع التميز بالنشاطات المدرسية

الجبير یؤکد امتلاك بلاده خارطة طريق لإقامة علاقات دبلوماسية كاملة مع إسرائيل

العتبة العلوية تقيم دورات فقهية ودينية وتستعد للعام الدراسي الجديد وتختتم دورتها التدريبية

العتبة العسكرية تطلق مشروع إكساء المحيط الخارجي وتنصب 60 ثريا وتفتتح مضيف النساء

كواليس "الخيانة".."عباس وعبد الله" تعرضا لضغوط عربية لعدم حضور قمة أسطنبول

اطلاق صاروخ بالیستي علی مرکز سعودي بجيزان، ومقتل وجرح 73 یمنیا بتعز والحديدة وصعدة

احباط هجوم لداعش بالحدود السورية ومقتل 10 دواعش بدیالی وتفکیک عبوات بالموصل

ترحیب عراقي واسع بدعوة المرجعية لدمج الحشد بالمنظومة الأمنية وحصر السلاح بيد الدولة

الخزعلي: السعودية قتلت العراقيين وعندما فشل مشروعهم يريدون الان خداعنا بحجة المساعدة

العامري: السيد السيستاني هو صاحب النصر الحقيقي ولولا الفتوى المقدسة لما كان العراق

بمباركة السيد السيستاني.. مركز العميد يضع اللبنات الأول لمشروع موسوعة الانتفاضة الشعبانية

لجنة الارشاد توصي بالثبات على النصر وديمومته بالالتزام بتوجيهات المرجعية والأوامر العسكرية

بعد مسرحية "هيلي والصواريخ".. "الفشل" هو العنوان الأبرز لسياسة ترامب

السید السيستاني یطالب بالإلتزام بأحكام الدين الإسلامي وحصر السلاح بيد الدولة ومحاسبة الفاسدين

مواجهات مع الاحتلال بغزة ونابلس والخليل والبيرة، وخطب الجمعة تواصل تنديد قرار ترامب

حصار عسكري متواصل على منزل الشيخ قاسم ومنع صلاة الجمعة للأسبوع ۷۴ بالدراز

القبانجي: عوامل النصر على داعش هي فتوى السید السيستاني وارتباط الشعب بقيمه الدينية

المدرسي: اليقظة الدينية في العالم الإسلامية باتت اليوم أعظم بكثير مما يتصورون

وکیل المرجعیة العلیا بالبصرة: العراق بحاجة لوقوف أبناءه وقفة جادة لطرد الفاسدين

حزب الدعوة یدعو الكتل لتأييد موقف المرجعية في عدم استغلال جهود المقاتلين بالعمل السياسي

الشيخ الناصري: الامة العربية تحتاج الى قيادة تتبنى مشروع فلسطين

خطيب جمعة طهران: تهور ترامب وحماقته ستبب المشاكل لاميركا والعالم

أكدت إن محاربة الفساد تأخرت طويلا..المرجعية العليا تدعو لنشر خطاب الاعتدال والتسامح

أيادي أمريكا الخفية في سوريا تنكشف.. صفقة سرية بين أمريكا وداعش!

بفتواه انتصرنا.. للشاعر علي المظفر

العتبة العباسية تواصل توسعة مقام الإمام المهدي وترعى ورشة عمل للوقاية من السرطان

من هي "الرايات البيضاء" وكيف سيواجهها الحشد الشعبي؟

معصوم يدعو للإسراع بتأمين عودة النازحين، والعبادي یناقش توفير الكهرباء للمواطنين

الحشد الشعبي يحبط هجوما بديالى ویقتل ویعتقل 11 داعشيا ویرسل تعزيزات للطوز

العامري یهنئ السید السيستاني ويوجه ألوية بدر بإخلاء المدن من المظاهر المسلحة

الجعفري: "القدس" إسلامية وعربية وإنسانية ولا يمكن تجزئتها

"القدس" ضحية غياب المرجعية السنية الرشيدة

مستشار السید خامنئي: أمريكا تسعى لخلق فوضى جديدة في العراق وسوريا

العبادي: أحد أولويات الحكومة بالمرحلة المقبلة إعادة النازحين لمناطقهم المستعادة

مقتل أكثر من 6 آلاف من مسلمي الروهینجا في الشهر الأول من هجمات جيش ميانمار

كربلاء تواصل الأعمال الخاصة بمشروع "صحن العقيلة" وتتكفل بعلاج أحد جرحی الحشد

المرجع الصافي الكلبايكاني یدعو الحوزات العلمية لإيصال تعاليم أهل البيت للعالم

الجيش السوري يكسر دفاعات الإرهابيين بريف إدلب ويحرر 5 قرى بريف حماة

الشيخ بغدادي یلتقى بوكيل السيد السيستاني ویدعو لتوحيد الكلمة تجاه القدس

مؤتمر القمة الإسلامية يدعو للاعتراف بدولة فلسطين وبالقدس الشرقية المحتلة عاصمة لها

لا نبخس جهودهم ولكن كلمة حق للسيد السيستاني

المتوكل طه لشفقنا: القصيدة بالسجن هي حرية نلدها وتلدنا وضرورة كي تقف معنا بوجه الاحتلال

هل القرآن المترجم إلى لغات أخرى له نفس أحكام القرآن العربي من جهة الحرمة؟

ترامب لا يفهم إلا لغة القوة.. اسألوا كيم جونغ اون

ما هو تفسير ربط الخرق الخضراء بالأضرحة؟

العتبة الحسينية تقیم ندوة "منازل عاشوراء" وتصدر كتاب "الإرشاد في فكر الإمام علي"

السید عبدالله الدقاق لـ "شفقنا": سینتصر الشعب البحریني ویفك الحصار بقیادة آية الله قاسم

انباء عن هروب 5900 داعشي من سوريا واحتمال توجههم إلى افغانستان

تجدد المواجهات بأنحاء المناطق الفلسطينية واستمرار ردود الأفعال المناهضة لقرار ترامب

کم عدد الأحزاب السیاسیة في العراق حالیا؟

بغياب السعودية والبحرين.. القمة الإسلامية ترفض قرار ترامب وتحذر من تداعیاته

أيها السید السيستاني.. قد كنت للعراق موسى والحشد عصاك فكان الانتصار‎

زلزالان بقوة 6.1 و 5.1 ریختر یضربان جنوب شرق ایران وإصابة 58 شخصا

آية الله الشاهرودي: ايران برهنت التزامها بالاتفاق النووي ولكن الطرف الاخر لم يلتزم

المهندس: دولة داعش انتهت بالعراق لکن داعش الفكر والإرهاب لم ينتهي بعد

العبادي قبيل ختام زيارته لباريس: البيشمركة هي جزء من العراقيين وينبغي التعاون معها

العتبة العلویة تقيم ندوة ثقافية حول الرسول ومحافل قرآنية ومؤتمرا للوقایة من الزلازل

المرجع نوري الهمداني: مسؤوليتنا الاجتماعية تحتم علينا الاهتمام بالقدس

ما هو مناط التمام في الصلاة في سفر العمل؟

ماهو رأي الشيعة حول التبرك بالقبور؟

قرار ترامب حول القدس ضرب من الجنون

معصوم وعلاوي یطالبان بحوار شامل بین بغداد وأربیل، والمالكي يحذر من مخطط ضد العراق

الأمم المتحدة والبنك الدولي يؤكدان دعمهما لجهود إعمار العراق وعملية الإصلاح

ما هي خطة الحشد الشعبي لتأمين الحدود العراقية-السورية؟

2017-10-10 08:11:08

قمة ثلاثية مرتقبة في بغداد لمناقشة أزمة كردستان، وبارزاني یدعو لحوار دون شروط

شفقنا العراق- توقع النائب عن دولة القانون جاسم محمد جعفر، اليوم عقد قمة العراق وايران وتركيا اواخر الشهر الحالي، مبينا ان رئيس الوزراء حيدر العبادي سيوجه دعوتين لرئيسي ايران وتركيا.

وقال جعفر في تصريح له، إنه “كانت هناك دعوة من ايران وتركيا لعقد قمة ثلاثية مع العراق للخروج بقرار بشأن الاستفتاء، وكان ضمن الدعوة ان تكون القمة في انقرة او طهران”، مبينة ان “ذهاب رئيس الوزراء حيدر العبادي الى باريس وارتباط القضية بشأن عراقي جعل العراق يفضل عقد القمة في بغداد”.

وتوقع جعفر، أن “يقوم العبادي خلال هذه الايام بارسال دعوات رسمية الى رئيسي تركيا رجب طيب اردوغان وايران حسن روحاني للحضور الى بغداد لعقد قمة بهذا الشأن”، مرجحا “عقدها قبل نهاية هذا الشهر”.

البارزاني: كردستان مستعدة للحوار باجندات مفتوحة دون شروط

ابدى رئيس اقليم كردستان مسعود البارزاني، الاثنين، استعداده لإجراء الحوار مع بغداد “بأجندات مفتوحة ودون شروط”، فيما شدد على ضرورة “منح الوقت الكافي للحوار”.

وقالت رئاسة اقليم كردستان إن “رئيس اقليم كردستان مسعود البارزاني اجتمع مع السفير الجديد للاتحاد الأوربي في العراق رامون بليكوا”، موضحة أن “الجانبين بحثا اوضاع النازحين والتطورات السياسية في العراق واستفتاء شعب كردستان”.

وأضافت الرئاسة، أن “سفير الاتحاد الأوربي أبدى استعداده للوساطة بين بغداد وأربيل في إطار الجهود الدولية”، مشيرة الى أنه “أكد رغبته بمعالجة المشاكل عبر الحوار”.

من جهته، أكد البارزاني، بحسب البيان، “استعداد الإقليم لإجراء حوار بأجندات مفتوحة وبدون شروط”، مشددا على ضرورة “منح الوقت الكافي للحوار”.

استفتاء كردستان فتنة صهیونیة لتقسیم الدول الاسلامیة

قال رئیس السلطة القضائیة ایة الله صادق املي لاریجاني ان الاستفتاء في اقلیم كردستان العراق نار جدیدة اضرمتها قوى الهیمنة وخاصة الكیان الصهیوني لشغل بلدان المنطقة ببعضها البعض ویاتي في سیاق تقسیم الدول الاسلامیة.

واضاف ایة الله املي لاریجاني الیوم خلال اجتماعه بكبار مسؤولي السلطة القضائیة، قائلا ان مشروع تقسیم الدول الاسلامیة سیاسة قدیمة یسعى وراؤها الكیان الصهیوني وذلك في اطار مآربه التي ترمي الى اضعاف الدول الاسلامیة وتأجیج الصراعات بین الشعوب المسلمة وشغلها بقضایا طویلة الامد؛ معربا عن اسفه لانتهاج اقلیم كردستان هكذا سیاسة.

وشدد رئیس السلطة القضائیة على انه لیست الحكومة المركزیة العراقیة لا تقبل بانفصال اقلیم كردستان فحسب وانما لا توجد دولة تؤید ذلك؛ واصفا في الوقت نفسه الموقف الامریكي من هذا المخطط بانه مراوغ.

ودعا رئیس السلطة القضائیة في ایران المسؤولین في اقلیم كردستان الى القبول بنصائح الدول المتعاطفة وخاصة جیران العراق وعلیهم ان یدركوا بان موقف الدول المجاورة جاد تماما ولن تقبل بهذا الوضع ابدا.

الحكيم يجدد دعوته لاعتماد الدستور سبيلاً لحل الإشكاليات العالقة بين بغداد وأربيل

جدد رئيس التحالف الوطني السيد عمار الحكيم دعوته لاعتمادِ الدستور سبيلاً وسقفاً لحلُّ الإشكاليات العالقة بين بغداد وأربيل.

ونقل بيان لمكتبه اليوم تأكيد السيد عمار الحكيم خلالَ لقائه السفير التركي في بغداد فاتح يلدز ” ضرورةِ أنْ تستثمرَ دولُ المنطقةِ تراجع الإرهابِ لتحقيقِ الرفاه والاستقرار لشعوبِها”.

من جهتهِ جددَّ السفيرُ التركي “دعمَ بلاده لوحدةِ العراق واتخاذِ الإجراءات التي من شأنها دعم الحكومة العراقية لمعالجةِ نتائج الاستفتاء والعودة للدستورِ العراقي”.

الحكومة العراقية تنفي طرحها مقترح النظام الكونفدرالي على اربيل

نفى مكتب رئيس الوزراء حيدر العبادي الاثنين طرح الحكومة المركزية مقترح النظام الكونفدرالي على اربيل لحل أزمة الاستفتاء.

وقال المتحدث باسم مكتب رئيس الوزراء سعد الحديثي في تصريح له اليوم :” ان الحكومة العراقية لم تتفق مع اربيل على اي مقترح حول الازمة مع كردستان “.

وكانت صحيفة الشرق الاوسط  قد نقلت عن مصادر كردية  زعمت ان بغداد هي التي اقترحت النظام الكونفدرالي للعلاقات مع إقليم كردستان، بعد الإعلان عن نتائج الاستفتاء الذي جرى في الخامس والعشرين من الشهر الماضي”.

الجماعة الإسلامية تدعو لانتخاب رئيس جديد لكردستان للحوار مع الحكومة الاتحادية

حذر رئيس كتلة الجماعة الإسلامية البرلمانية النائب احمد حاجي، الاثنين، من أن رفض الحوار و”العقوبات الجماعية” تهدد السلم الاجتماعي وتؤدي لمزيد من الأزمات، ، فيما دعا حكومة الإقليم للإسراع بإجراء انتخابات رئيس إقليم جديد ودورة برلمانية جديدة تعالج الأزمات التي تسببت بها الإدارة الحالية من استقطاع الرواتب وتعطيل الحياة الاجتماعية والسياسية للحوار مع الحكومة الاتحادية.

وقال حاجي إن “خطاب التصعيد ورفض الحوار والعقوبات الجماعية تهدد السلم الاجتماعي ولن تؤدي ألا لمزيد من الأزمات والكراهية وستأتي بنتائج عكسية تخدم مصالح أعداء العراق”، مبينا أن “القرارات التي تم اتخاذها من الحكومة والبرلمان تجاه الإقليم هي قرارات سياسية وأحادية الجانب وتمت بغياب ممثلي الإقليم وهي تؤثر بشكل مباشر على مواطني الإقليم وتدخل في خانة العقوبات الجماعية وتمس في بعض جوانبها بالحقوق الدستورية للإقليم”.

ودعا حاجي الحكومة والبرلمان الى “إلغاء جميع القرارات التي صدرت بغياب الكرد”، لافتا الى أن “عضو مجلس النواب والممثل لمائة ألف نسمة لديه حصانة قانونية ولا يمكن محاسبته لمجرد تعبيره عن الرأي”، معتبرا أن “الاستفتاء مجرد تعبير عن رأي وحق مكفول لجميع المواطنين العراقيين ولا يدخل من باب الحنث باليمين لان الانفصال لم يحصل كي يعتبر حنثا باليمين، لذلك فإن أي محاسبة للنواب تعتد إجراء سياسيا”.

محمود عثمان يكشف عن تشكيل وفد كردي لبدء الحوار مع بغداد

اكد القيادي الكردي النائب في البرلمان السابق محمود عثمان تشكيل وفد كردي لبدء الحوار مع بغداد، لافتا الى ان الوفد ينتظر ان تحدد بغداد المكان والزمان للبدء فيه سواء في بغداد او اربيل او اي دولة تختارها بغداد .

وقال عثمان في تصريح صحفي اليوم الثلاثاء ان هناك جهودا كبيرة من قبل بعض قادة البلد السياسيين لحل الاشكالات بين بغداد واربيل”، لافتا الى ان الحوار المباشر بين قادة بغداد واربيل وطرح الاراء المختلفة كفيل بحل الاشكالات والمشاكل”.

واوضح :”ان عدم وجود حوار مباشر بين بغداد واربيل يضر بالطرفين، لان ذلك يفتح باب التدخل الخارجي بشؤون العراق وخاصة من تركيا وايران ودول اخرى” . 

 

الزيدي: الجبوري رمى قارب نجاة لكردستان بأمر دولة خليجية

عد النائب عن ائتلاف دولة القانون كامل الزيدي ذهاب رئيس مجلس النواب الى كوردستان كطوق نجاة للإقليم.

وقال الزيدي اليوم ان “رئيس مجلس النواب سليم الجبوري وضعنا في موقف حرج، حيث كانت زيارته لكوردستان خاطئة؛ لأننا بالأمس كنا ندعو الحكومة الاتحادية بالإسراع في تنفيذ القرارات واليوم نتراجع عن ذلك”.

وأشار الى ان “الجبوري يرمي بزيارته هذه قارب النجاة لكوردستان وبأمر من دولة خليجية”.

وأضاف”فوجئنا بهذه الزيارة وذكر انه استشار بعض القادة ومنهم رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي الا ان الأخير نفى وجود أي اتفاق بينه وبين الجبوري حول هذه الزيارة”.

الشمري: زيارة علاوي لكرستان تستقيم مع الدستور والوضع التوافقي السياسي

اكد النائب عن تحالف القوى الوطنية كاظم الشمري ان زيارة نائب رئيس الجمهورية اياد علاوي لإقليم كردستان تستقيم مع الدستور والوضع التوافقي السياسي.

وقال الشمري اليوم ان “علاوي يحتل منصب نائب رئيس الجمهورية وهو شخصية بارزة وسبق وان كلف بالتدخل والتحرك على مسعود بارزاني”، مبينا “اننا سبق وان ذهبنا بناء على هذا التكليف وتحدثنا مع بارزاني حول ضرورة تأجيل الاستفتاء”.

وأشار الى انه “بعد الاستفتاء شاهدنا اشتعال الازمة بين بغداد واربيل فبادرنا بزيارة بارزاني وهي ليست مخالفة للدستور”، موضحا ان”المبادرة تستقيم مع الدستور والوضع التوافقي السياسي بشكل كامل ولزاما علينا ان نقدم مبادرة لحلحلة الوضع للوصول الى حلول، فاما ان نعلن الحرب مع الإقليم او نتحاور معهم”.

اللعيبي: تركيا أكدت حصر تعاملها مع الحكومة الاتحادية ووزارة النفط

قال وزير النفط جبار اللعيبي أن تركيا أكدت حصر تعاملها مع الحكومة الاتحادية ووزارة النفط في تجارة النفط مع العراق وليس مع اقليم كردستان.

وذكر بيان للوزارة ان اللعيبي “استقبل السفير التركي في بغداد فاتح يلدز، وأكد على أهمية تعزيز وتوسيع العلاقات الثنائية بين العراق وتركيا وبما يعزز توسيع حجم التعاون الثنائي بين البلدين الجارين”.

وقال وزير النفط ان “العلاقات الثنائية ستشهد خلال الفترة القادمة تطورا كبيرا وخصوصا في مجال النفط والطاقة”، داعيا “الشركات التركية للمشاركة والاستثمار في تنفيذ المشاريع في القطاع النفطي”.

وأشاف ان “السفير التركي أكد له بان الحكومة التركية قررت حصر تعاملاتها النفطية مع الحكومة العراقية ووزارة وان شركة {تباو} التركية ستعاود نشاطاتها قريبا في حقل المنصورية الغازية في محافظة ديالى”.

النهایة

 

الموضوعات:   جميع الأخبار ،
من وكالات الأنباء الأخرى (آراس‌اس ریدر)

فوائد بذور البطیخ..

- وكالة تسنیم

واع / الاعرجي يصل الى قطر

- وكالة انباء الاعلام العراقي