نشر : September 12 ,2017 | Time : 15:17 | ID 90310 |

شمخاني: مشكلة العراقيين لن تزول بالتقسيم القائم على الميول القومية والمذهبية

شفقنا العراق- حذر أمين المجلس الأعلى للأمن القومي الايراني علي شمخاني من مواقف مسؤولي اقليم كردستان العراق في الآونة الاخيرة بشأن إجراء الاستفتاء.

وقال شمخاني في مقابلة صحفية “في الوقت الذي يقترب فيه العراق من المرحلة الأخيرة لتحرير أراضيه من الارهابيين التكفيريين فإن هذه الخطوات التي تفتقد الى الرصيد القانوني سيكون لها بالتأكيد تبعات ضد الامن على المنطقة والعراق ولاسيما اقليم كردستان”.

ونوه شمخاني الى أن “مشكلة العراقيين لن تزول بالتقسيم القائم على الميول القومية والمذهبية وان هذه الخطوات قد تنطوي على معضلات جديدة أيضاً في ضوء إضعاف جيوبولوتيكي والانسجام الداخلي، وتتسبب في إستغلالها من قوى من خارج المنطقة وسيطرتها اقتصادياً وسياساً عليها”.

وفي رده على سؤال حول الرسالة التي حملها تحرير مدن مهمة كالموصل وتلعفر على يد الجيش والحشد الشعبي، قال إن هذه المكاسب أثبتت بأن العراق في غنى عن قوات اجنبية ومن خارج المنطقة للمضي قدماً في استراتيجياته الأمنية والدفاعية، وان هذا البلد قادر على تخطي التهديدات بواسطة قواته الوطنية”.

واضاف شمخاني، إن “الشعب العراقي استطاع الانتصار على الارهابيين التكفيريين بوحدته والاستجابة لنداء المرجعية وتعبئة الجيش والقوات الشعبية، واليوم بعد تحرير الموصل واسقاط الخلافة الخرافية في هذه المدينة، واقترب العراق من الانتصار النهائي وتطهير كامل اراضية، والذي سيتحقق قريباً”.

النهایة

www.iraq.shafaqna.com/ انتها