التزام إيران بالاتفاق النووي يحشر ترامب في زاوية حرجة
المرجعية الدينية     العالم الإسلامي     مقالات     المسائل المنتخبة     مقابلات     جميع الأخبار     العتبات المقدسة      اتصل بنا      RSS
بحث

السيد خامنئي: النظام الإسلامي في إيران يتطلع لإقرار "الشريعة الإسلامية" بشكل كامل

العبادي: هناك فساد غير مباشر يتمثل بتنفيذ مشاريع ليست ذات أهمية للمواطن

العتبة العلوية تباشر بتهيئة صحن فاطمة وأعمال الصيانة للثريات وتعتزم فتح مكتبة للطفل

السيد خامنئي: العلامة جعفري كان عالما يتمتع بحس المسؤولية من أجل نشر المعارف الإسلامية

قمة سوتشي تؤكد على سيادة ووحدة سوريا والتوصل إلى حل سياسي عبر الحوار

الحشد الشعبي یطلق عملیة بالجزيرة الغربية ویحرر مناطق جديدة

العبادي والحكيم یؤکدان على إجراء الانتخابات بموعدها ویطالبان بالالتزام بتوجيهات المرجعية

انطلاق مؤتمر "محبي أهل البيت وقضية التكفير" في طهران، والشاهرودي يدعو لمواجهة التطرف

ما هي رتبة الرسول الأعظم والإمام علي عند الله؟

نهاية "داعش".. الفرحون والغاضبون

المرجع الحكيم یؤکد للسفير الفرنسي أهمية التواصل بين المجتمعات الإنسانية ویوضح دور الحوزة

فتوى المرجعية العليا.. متطوعون وحشد في ذكراه السنويّة الأولى على سنّ قانونه

أهالي سنجار يناشدون "السيد السيستاني" بإغاثتهم وتوفير مستشفى ومراكز صحية

المرجع الشيخ الفياض يستلم بطاقة الناخب الالكترونية ويثمن جهود مفوضية الانتخابات

العتبة الحسينية تعلن قرب افتتاح معرض كربلاء الدولي وتواصل دورها الإعلامي

ممثل السید السیستاني یؤکد ضرورة الاهتمام بالأسلوب القصصي للقرآن من أجل نقل المبادئ

الحكيم: علينا الاستعداد لانتصار الدولة والعراق أمام فرصة تاريخية لخدمة شعبه

ليبرمان: الأسد حسم المعركة ولن نتعايش مع وضع يكون فيه لإيران ميناء ومطار في سوريا

العبادي یناقش بريطانيا تعزيز العلاقات وإعادة الاستقرار إلى المناطق المحررة

تحذيرات من افتعال "بارزاني" لأزمة جديدة ومكتب العبادي يحدد شروط الحوار مع "أربيل"

المرجع الحكيم یدعو الأمم المتحدة لتوثيق جرائم داعش ومحاسبة الجهات التي مولت الإرهابيين

العنف ضد الروهينجا مستمر، وزعيمة ميانمار تطرح أزمة أراكان على قمة "آسيان"

ما هو حكم مواصلة الصلاة والإقامة لم تكن صحيحة؟

هل أن النبي الأكرم والأئمة في مرتبة واحدة؟

المقومات المرجعية للمواطنة الحقيقية.. خامسا: "لا تقتلوا القدوة داخل المجتمع"

المرجع النجفي للسفير الفرنسي: العراق للجميع والسلام هو خيارنا الأول والأخير

السيد خامنئي: الذين راهنوا على "داعش" وخططوا له سيحاولون زعزعة الأوضاع بالمنطقة

العبادي: أنتمي لـ "الدعوة" ولا أترك هذا الالتزام لكنني ملتزم بالعمل باستقلالية

مقتل واصابة 58 شخصا على الأقل بانفجار سيارة مفخخة في طوزخورماتو

المرجع النجفي: واجبنا الشرعي هو الوقوف والخدمة لأبناء شهداء وجرحى العراق

الجامعة المستنصرية تطلق فعاليات ملتقى الطف العلمي التاسع بالتعاون مع العتبات المقدسة

السيد السيستاني: ننادي دائما بأن يكون السلم والمحبة الأساس بين جميع مكونات المجتمع العراقي

بالصور: موسم الأحزان يغادر كربلاء المقدسة والعتبة الحسينية تشكر الحسينيين

الصدر يعلن دعمه للعبادي لولاية ثانية ویطالب باحتواء الحشد في الأجهزة الأمنية

ممثل المرجعية العليا يوجه بإرسال وفد لصلاح الدين للتفاوض بهدف إعادة النازحين إلى قرى آمرلي

مسؤولة أممية تزور مرقد الإمام علي وتلتقي بمراجع الدين في النجف الأشرف

استهداف النجف الأشرف.. لماذا؟

روحاني: الفضل في هزيمة داعش يعود إلى العراق وسوريا جيشا وشعبا

وساطة مصرية-فرنسية لإبقاء الحريري، وقطر تتهم السعودية بالتدخل في شؤون لبنان

سليماني: إحباط مؤامرة "داعش" تحققت بفضل القیادة الحکیمة للسيد السيستاني والسید خامنئي

في زيارة غير معلنة..الأسد یلتقي بوتين ویناقش معه مبادئ تنظيم العملية السياسية

ما هي أوجه الفرق بين أهل السنة والوهابية التكفيرية؟

کربلاء تطلق مؤتمرا علميا نسويا ومهرجانا سينمائيا دوليا وتواصل مساعدة النازحین

المقومات المرجعية للمواطنة الحقيقية رابعا.. الحوار

ما حكم المؤذن إذا نسي "أشهد أن لا إله إلا الله" سهوا؟

أربيل تندد بقرار المحكمة الاتحادية والعبادي يرحب، والکتل الكردستانية تناقش الحوار مع بغداد

ردود فعل عربية-إيرانية منددة ببيان وزراء الخارجية العرب ضد حزب الله وإیران

السيد نصرالله مخاطبا الوزراء العرب: إذا أردتم مساعدة لبنان فلا تتدخلوا فيه ولا ترسلوا الإرهابيين إليه

حمدان لـ"شفقنا": البيان العربي رد على الانتصارات التي تحققت في البوكمال والعراق

الجعفري یدعو منظمة التعاون للقيام بخطوات عملية لدعم العراق في مواجهة داعش

البرلمان يؤجل التصويت على مشروع قانون انتخابات المحافظات ويرفع جلسته إلى الاثنين

معصوم: "السيد السيستاني" يدعم تطوير العلاقات الثنائية بين العراق والسعودية

رد صاعق من طهران على بيان وزراء الخارجية العرب: السعودية تنفذ سياسات إسرائيل

السيد خامنئي: واثقون من بناء القرى المدمرة أفضل مما مضى بفضل الله وعزيمة الشباب

العتبة العباسية تنظم مهرجان "الرسول الأعظم" وتفتح أبوابها للتسجيل للخطابة النسوية

ما معنى قوله تعالى.. (وإنك لعلى خلق عظيم)؟

المحكمة الاتحادية تصدر حكما بعدم دستورية الاستفتاء، وبارزاني یعده صادرا من جانب واحد

معصوم يدعو المفوضية للحياد التام، والحكيم يؤكد أهمية الهدوء السياسي

بالصور: السید خامنئي يتفقد المناطق التي ضربها الزلزال في كرمنشاه

الملا: فصائل المقاومة تكتسب شرعيتها من فتوي السید السيستاني

أزمة الروهينجا..الصين تدعو لحل ثنائي، والبابا يزور ميانمار، وامریکا تطالب بفتح تحقيق

حديث عن موافقة أربيل على شروط بغداد، ومعصوم يكشف سبب تأخر الحوار

وسط تحفظ عراقي-لبناني..وزراء الخارجية العرب ينددون بـ "التدخلات الإيرانية"

المرجع السبحاني يدعو الحكومة الإيرانية إلى بناء علاقات مناسبة مع مصر والسعودية

العتبة الحسينية تطلق مشروع "ريحانه المصطفى" وتنهي برنامج النصر

القوات الأمنية تصد هجومين في تل صفوك وتتحرك باتجاه الجزيرة الكبرى

المرجع نوري الهمداني: تعاليم الإسلام تحتم علينا مكافحة الظالمين والدفاع عن المظلومين

صُنّاع "داعش" غاضبون على حزب الله لإعطابه "مُنتجهم"

السيد السيستاني یحدد الحکم الشرعي "للهدية"

موقع سعودي: محمد بن سلمان ينجو من محاولة إغتيال

2017-09-12 10:10:58

التزام إيران بالاتفاق النووي يحشر ترامب في زاوية حرجة

خاص شفقنا-ردت الوكالة الدولية للطاقة الذرية على لسان مديرها العام يوكيا امانو، على محاولات ادارة الرئيس الامريكي دونالد ترامب للتملص من الاتفاق النووي الذي عقدته القوى الست الكبرى، روسيا والصين والمانيا وبريطانيا وفرنسا وامريكا مع ايران.

امانو رد بلهجة قاطعة تستند الى معطيات دقيقة وموثقة وفرها الاتفاق النووي للوكالة الدولية للطاقة الذرية، من خلال التزام ايران الكامل بتعهداتها وفقا للاتفاق الذي اعتبره امانو بانه “مكسب عظيم”، على خلاف ما يروج له ترامب وادارته.

المؤتمر الصحفي الذي عقده أمانو يوم أمس الإثنين على هامش إجتماع مجلس حكام الوكالة، خصص جانبا كبيرا منه للرد على مزاعم ممثلة امريكا في الأمم المتحدة نيكي هيلي التي اعلنت اكثر من مرة انه ”كيف نعلم ان ايران ملتزمة بالاتفاق اذا كان من غير المسموح للمفتشين الذهاب الى كل مكان يجب ان يتوجهوا اليه؟.”

من بين ردود امانو القاطعة على هيلي قوله ان “التعهدات المتعلقة بالشق النووي التي قطعتها ايران بموجب اتفاق (2015) يجري الالتزام بها .. وان “نظام التحقق في ايران هو اقوى نظام قائم حاليا. وان الوكالة قامت بزيادة عدد ايام التفتيش في ايران وعدد المفتشين وعدد الصور” .. واصفا عملية التحقق بانها مكسب واضح ومهم”.

ورداً علي سؤال بخصوص مزاعم هيلي حول وجود مئات المواقع المشتبهة بها في إيران قال أمانو: “ليس لدي تعليقا على تصريحات هيلي فيمكن أن تسألوها هي لكن يمكن أن أؤكد عدم وجود موقع مشتبه به في إيران في إطار قواعد السلامة والأمان”.

وشدد امانو على انه لم يتم تنفيذ البروتوكول الإضافي قبل الإتفاق النووي، الا انه ينفذ في الوقت الحاضر وإن إيران تقوم بخطوات الشفافية.. فقد نفذت الوكالة البرتوكول الإضافي في إيران، ويمكننا طبقاً لهذا البروتوكول الوصول الى اي موقع في حال تقدمنا بطلب في ذلك.

هذه كانت بعض ردود امانو على مزاعم هيلي حول التزام ايران بالاتفاق النووي، اما تقريره الدوري الجديد الذي نشره يوم الخميس الماضي وقُدم الي أعضاء مجلس حكام الوكالة الدولية، والذي يعتبر الثامن منذ تنفيذ الإتفاق النووي في (16 يناير 2016) والسابع المقدّم الي مجلس الحكام حول التثبت من صحة تنفيذ الإتفاق،؛ فكان بمثابة الصفعة التي انهالت على وجه ترامب، بعد اكد بالتفاصيل على التزام ايران مرة اخرى بتعهداتها في خطة العمل الشاملة المشتركة (الإتفاق النووي).

وجاء في جانب من التقرير الجديد للوكالة، “ان الانشطة النووية الايرانية سواء (التخصيب باجهزة الطرد المركزي من الجيل الاول في موقع نطنز)، أو الابحاث والتطوير المتعلقة بأجهزة الطرد المركزي المتطورة والجيل الجديد، (انتاج الماء الثقيل)، وتحديث مفاعل اراك للماء الثقيل (وهو بطبيعة الحال تتم متابعته مع اطراف أخري)، ومفاعل طهران البحثي، وبرنامج انتاج النظائر المستقرة في فردو، وسائر القضايا الأخري، تمضي قدما الي الامام علي أساس برنامج طويل الأمد معلن من جانب ايران وفي إطار الإتفاق النووي”.

انه وفقا لمصادر الوكالة الدولية للطاقة الذرية، فقد قامت الوكالة ب400 عملية تفتيش على الاقل في مواقع ايرانية و25 زيارة مفاجئة، اي مع ابلاغ قبل فترة قصيرة جدا، في اطار البرتوكول الاضافي، منذ ان دخل الاتفاق حيز التنفيذ في كانون الثاني/يناير 2016.

التزام ايران بتعهداتها في الاتفاق النووي الذي اكدته الوكالة الدولية للطاقة الذرية للمرة الثامنة، رغم كل الضغوط التي مارستها ادارة ترامب عليها، واخرها الزيارة التي قامت بها هيلي الى فيينا ولقائها بمدير الوكالة امانو الذي رد على مزاعمها بصراحة ووضوح، حسب تعبيره، الى جانب رفض القوى الخمس الكبرى اعادة التفاوض مع ايران بشان برنامجها النووي، كلها امور حشرت ترامب في زاوية حرجة، ستجعل من الصعب عليه ان ينتهك الاتفاق النووي بالبساطة التي يتصورها، تلبية لرغبة “اسرائيل”، فالاتفاق النووي ليس اتفاقا ثنائيا بين ايران وامريكا، وانما هو اتفاق دولي متعدد الاطراف وتم المصادقة عليه في مجلس الامن الدولي وفقا للقرار 2231.

ماجد حاتمي

الموضوعات:   مقالات ،
من وكالات الأنباء الأخرى (آراس‌اس ریدر)