نشر : September 11 ,2017 | Time : 11:37 | ID 90196 |

سوریا: تحریر جبلي الثردة 1 و2 وتأمین مطار دير الزور والوصول للمنطقة الصناعية

شفقنا العراق- أفاد قائد ميداني، أن الجيش السوري نجح في استعادة السيطرة على جبلي الثردة 1 و 2 في مدينة دير الزور من يد مسلحي تنظيم “داعش الإرهابي”.

وقال القائد الميداني لمراسل “سبوتنيك” اليوم الأثنین، 11 سبتمبر/أيلول، “الجيش السوري يستعيد جبل الثردة 1 والثردة 2 ، ويوسع مساحة الأمان حول مطار دير الزور بالكامل”.

وكانت قوات الجيش السوري، والقوات الرديفة تمكنت، أمس من كسر الحصار عن مطار دير الزور العسكري. كما تمكنت وحدات الجيش، أيضاً من بسط سيطرتها على حيي هرابش والطحطوح في المنطقة ذاتها.

فیما قالت “قوات سوريا الديمقراطية” المدعومة من واشنطن اليوم، إن وحداتها وصلت إلى المنطقة الصناعية على بعد كيلومترات إلى الشرق من مدينة دير الزور في تقدم سريع ضد متشددي تنظيم “داعش” الارهابي.

وأعلنت قوات سوريا الديمقراطية “قسد”، يوم امس ، إطلاق حملة “عاصفة الجزيرة” ضد المتشددين في الأجزاء الشمالية والشرقية من محافظة دير الزور الواقعة على الحدود مع العراق.

وبهذا التقدم تكون “قسد” على بعد 15 كيلومترا من الجيش السوري وحلفائه الذين تمكنوا، الأسبوع الماضي، من فك حصار دام لأعوام فرضه “داعش” على أجزاء خاضعة لسيطرة الحكومة في دير الزور على الجانب الآخر من نهر الفرات.

کذلک أفاد الإعلام الحربي السوري بأن الكثير من عناصر “داعش” يفرون من القتال الدائر في دير الزور ومحيطها متجهين إلى مدينة الميادين الواقعة على نهر الفرات جنوبي دير الزور.

وينسحب الإرهابيون بإعداد كبيرة بعد سيطرة الجيش السوري والحلفاء على طريق السيارات العام “السخنة – دير الزور” ونتيجة المعارك الدائرة والقصف المدفعي الذي يستهدف محيط جبل الثردة من عدة محاور.

وذكرت مصادر عسكرية سورية أن وحدات الجيش تمكنت من السيطرة على مقر شركة الكهرباء غربي مطار دير الزور بعد إزاله الألغام والعبوات المزروعة في محيطها.

وأشارت المصادر إلى أن سيارات إسعاف حكومية دخلت المطار العسكري لنقل الجرحى من عناصر الجيش والقوات الرديفة الذين أصيبوا خلال حصار “داعش” للمطار.

وتتعرض مواقع داعش في جبل الثردة وبعض مناطق الريف الجنوبي لدير الزور لغارت جوية.

وكان مصدر عسكري حكومي سوري قد أفاد لـ “روسيا اليوم” في وقت سابق من اليوم، بأن وحدات الجيش الموجودة على محور السخنة – دير الزور وصلت إلى الفوج 137 ومنطقة البانوراما.

وذكر المصدر أن الجيش، بالتعاون مع القوات الرديفة، يوسع سيطرته في المنطقة ويعزز محيط الأمان حول الثغرة التي دخلت القوات منها إلى مطار دير الزور العسكري وحيي الطحطوح وهرابش.

وسيطر الجيش السوري كذلك على سريتي “جنيد” و”الحرس الجمهوري” ومنطقتي “المعامل” و”المقابر”.

وبهدف فتح طريق السيارات الدولي الذي يربط دمشق بدير الزور عبر تدمر، تقوم وحدات الهندسة العسكرية بإزالة الألغام والمفخخات التي زرعها الإرهابيون هناك.

وتواصل وحدات الهندسة كذلك تفكيك الألغام من جوانب الطريق الرابط بين المطار ومدينة دير الزور وتهيئته لوصول الإمدادات عن طريق البر إلى المطار والمدنيين في هرابش والطحطوح الواقعين بجانب المطار.

النهایة

www.iraq.shafaqna.com/ انتها