للمرجعية خصوصية تشريعية وليست عائلية
المرجعية الدينية     العالم الإسلامي     مقالات     المسائل المنتخبة     مقابلات     جميع الأخبار     العتبات المقدسة      اتصل بنا      RSS
بحث

السيد خامنئي: النظام الإسلامي في إيران يتطلع لإقرار "الشريعة الإسلامية" بشكل كامل

العبادي: هناك فساد غير مباشر يتمثل بتنفيذ مشاريع ليست ذات أهمية للمواطن

العتبة العلوية تباشر بتهيئة صحن فاطمة وأعمال الصيانة للثريات وتعتزم فتح مكتبة للطفل

السيد خامنئي: العلامة جعفري كان عالما يتمتع بحس المسؤولية من أجل نشر المعارف الإسلامية

قمة سوتشي تؤكد على سيادة ووحدة سوريا والتوصل إلى حل سياسي عبر الحوار

الحشد الشعبي یطلق عملیة بالجزيرة الغربية ویحرر مناطق جديدة

العبادي والحكيم یؤکدان على إجراء الانتخابات بموعدها ویطالبان بالالتزام بتوجيهات المرجعية

انطلاق مؤتمر "محبي أهل البيت وقضية التكفير" في طهران، والشاهرودي يدعو لمواجهة التطرف

ما هي رتبة الرسول الأعظم والإمام علي عند الله؟

نهاية "داعش".. الفرحون والغاضبون

المرجع الحكيم یؤکد للسفير الفرنسي أهمية التواصل بين المجتمعات الإنسانية ویوضح دور الحوزة

فتوى المرجعية العليا.. متطوعون وحشد في ذكراه السنويّة الأولى على سنّ قانونه

أهالي سنجار يناشدون "السيد السيستاني" بإغاثتهم وتوفير مستشفى ومراكز صحية

المرجع الشيخ الفياض يستلم بطاقة الناخب الالكترونية ويثمن جهود مفوضية الانتخابات

العتبة الحسينية تعلن قرب افتتاح معرض كربلاء الدولي وتواصل دورها الإعلامي

ممثل السید السیستاني یؤکد ضرورة الاهتمام بالأسلوب القصصي للقرآن من أجل نقل المبادئ

الحكيم: علينا الاستعداد لانتصار الدولة والعراق أمام فرصة تاريخية لخدمة شعبه

ليبرمان: الأسد حسم المعركة ولن نتعايش مع وضع يكون فيه لإيران ميناء ومطار في سوريا

العبادي یناقش بريطانيا تعزيز العلاقات وإعادة الاستقرار إلى المناطق المحررة

تحذيرات من افتعال "بارزاني" لأزمة جديدة ومكتب العبادي يحدد شروط الحوار مع "أربيل"

المرجع الحكيم یدعو الأمم المتحدة لتوثيق جرائم داعش ومحاسبة الجهات التي مولت الإرهابيين

العنف ضد الروهينجا مستمر، وزعيمة ميانمار تطرح أزمة أراكان على قمة "آسيان"

ما هو حكم مواصلة الصلاة والإقامة لم تكن صحيحة؟

هل أن النبي الأكرم والأئمة في مرتبة واحدة؟

المقومات المرجعية للمواطنة الحقيقية.. خامسا: "لا تقتلوا القدوة داخل المجتمع"

المرجع النجفي للسفير الفرنسي: العراق للجميع والسلام هو خيارنا الأول والأخير

السيد خامنئي: الذين راهنوا على "داعش" وخططوا له سيحاولون زعزعة الأوضاع بالمنطقة

العبادي: أنتمي لـ "الدعوة" ولا أترك هذا الالتزام لكنني ملتزم بالعمل باستقلالية

مقتل واصابة 58 شخصا على الأقل بانفجار سيارة مفخخة في طوزخورماتو

المرجع النجفي: واجبنا الشرعي هو الوقوف والخدمة لأبناء شهداء وجرحى العراق

الجامعة المستنصرية تطلق فعاليات ملتقى الطف العلمي التاسع بالتعاون مع العتبات المقدسة

السيد السيستاني: ننادي دائما بأن يكون السلم والمحبة الأساس بين جميع مكونات المجتمع العراقي

بالصور: موسم الأحزان يغادر كربلاء المقدسة والعتبة الحسينية تشكر الحسينيين

الصدر يعلن دعمه للعبادي لولاية ثانية ویطالب باحتواء الحشد في الأجهزة الأمنية

ممثل المرجعية العليا يوجه بإرسال وفد لصلاح الدين للتفاوض بهدف إعادة النازحين إلى قرى آمرلي

مسؤولة أممية تزور مرقد الإمام علي وتلتقي بمراجع الدين في النجف الأشرف

استهداف النجف الأشرف.. لماذا؟

روحاني: الفضل في هزيمة داعش يعود إلى العراق وسوريا جيشا وشعبا

وساطة مصرية-فرنسية لإبقاء الحريري، وقطر تتهم السعودية بالتدخل في شؤون لبنان

سليماني: إحباط مؤامرة "داعش" تحققت بفضل القیادة الحکیمة للسيد السيستاني والسید خامنئي

في زيارة غير معلنة..الأسد یلتقي بوتين ویناقش معه مبادئ تنظيم العملية السياسية

ما هي أوجه الفرق بين أهل السنة والوهابية التكفيرية؟

کربلاء تطلق مؤتمرا علميا نسويا ومهرجانا سينمائيا دوليا وتواصل مساعدة النازحین

المقومات المرجعية للمواطنة الحقيقية رابعا.. الحوار

ما حكم المؤذن إذا نسي "أشهد أن لا إله إلا الله" سهوا؟

أربيل تندد بقرار المحكمة الاتحادية والعبادي يرحب، والکتل الكردستانية تناقش الحوار مع بغداد

ردود فعل عربية-إيرانية منددة ببيان وزراء الخارجية العرب ضد حزب الله وإیران

السيد نصرالله مخاطبا الوزراء العرب: إذا أردتم مساعدة لبنان فلا تتدخلوا فيه ولا ترسلوا الإرهابيين إليه

حمدان لـ"شفقنا": البيان العربي رد على الانتصارات التي تحققت في البوكمال والعراق

الجعفري یدعو منظمة التعاون للقيام بخطوات عملية لدعم العراق في مواجهة داعش

البرلمان يؤجل التصويت على مشروع قانون انتخابات المحافظات ويرفع جلسته إلى الاثنين

معصوم: "السيد السيستاني" يدعم تطوير العلاقات الثنائية بين العراق والسعودية

رد صاعق من طهران على بيان وزراء الخارجية العرب: السعودية تنفذ سياسات إسرائيل

السيد خامنئي: واثقون من بناء القرى المدمرة أفضل مما مضى بفضل الله وعزيمة الشباب

العتبة العباسية تنظم مهرجان "الرسول الأعظم" وتفتح أبوابها للتسجيل للخطابة النسوية

ما معنى قوله تعالى.. (وإنك لعلى خلق عظيم)؟

المحكمة الاتحادية تصدر حكما بعدم دستورية الاستفتاء، وبارزاني یعده صادرا من جانب واحد

معصوم يدعو المفوضية للحياد التام، والحكيم يؤكد أهمية الهدوء السياسي

بالصور: السید خامنئي يتفقد المناطق التي ضربها الزلزال في كرمنشاه

الملا: فصائل المقاومة تكتسب شرعيتها من فتوي السید السيستاني

أزمة الروهينجا..الصين تدعو لحل ثنائي، والبابا يزور ميانمار، وامریکا تطالب بفتح تحقيق

حديث عن موافقة أربيل على شروط بغداد، ومعصوم يكشف سبب تأخر الحوار

وسط تحفظ عراقي-لبناني..وزراء الخارجية العرب ينددون بـ "التدخلات الإيرانية"

المرجع السبحاني يدعو الحكومة الإيرانية إلى بناء علاقات مناسبة مع مصر والسعودية

العتبة الحسينية تطلق مشروع "ريحانه المصطفى" وتنهي برنامج النصر

القوات الأمنية تصد هجومين في تل صفوك وتتحرك باتجاه الجزيرة الكبرى

المرجع نوري الهمداني: تعاليم الإسلام تحتم علينا مكافحة الظالمين والدفاع عن المظلومين

صُنّاع "داعش" غاضبون على حزب الله لإعطابه "مُنتجهم"

السيد السيستاني یحدد الحکم الشرعي "للهدية"

موقع سعودي: محمد بن سلمان ينجو من محاولة إغتيال

2017-09-11 10:03:14

للمرجعية خصوصية تشريعية وليست عائلية

شفقنا العراق- عندما تكون النظرة سليمة للمرجعية يكون الراي سليم وعندما تكون النظرة حاقدة فان صاحبها يبحث عن اي شاردة او واردة صح او خطا ليعمل منها راي سلبي يتيح له التهجم على المرجعية.

ولهذا ترى القوى التامرية والمتطفلين يجهدون انفسهم في سبيل شق العلاقة الوطيدة بين المرجع والمقلد، فتراهم ساعة يتهجمون على المرجع وخلق اكاذيب عن تصرفاته ودائما تكون مسالة الخمس على راس هذه الافتراءات ، وتارة خلق عملاء بصفة مرجع ليشتت الكلمة، وتارة اخرى يتهجمون على خصوصيات المرجع حتى وان كانت عائلية الغاية منها النيل من مكانة المرجع عند المقلدين، هذه الامور اخذت تظهر وبقوة بعد بيان فتوى الجهاد الكفائي للمرجعية وتلبية هذا النداء من قبل الملايين ، فبدات القوى الاستكبارية الظلامية بوضع خطط اكثر خبثا للنيل من قوة ارتباط المقلد بالمرجع.

ومن بين تلك الكتابات لفت انتباهي بعض الكتاب الذين وللاسف الشديد انقادوا للمخطط الصهيوني والله اعلم هل هو بثمن ام بجهل فبداوا يبحثون عن تصرفات ابناء المراجع واصهارهم وكيفية العلاقة بينهم وبين المرجع.

اقول ان هذه الخصوصيات لا يمكن لها ان تكون المعيار الذي يعتمده المسلم في تقليده المرجع، فالمرجع دائما وابدا تكون علاقتنا معه هي اخذ الحكم الشرعي الذي يجنبنا الحرام، وهذا المرجع لا يفرض نفسه علينا لا بالفتوى ولا بالقوة بل نحن مخيرون في التقليد او العدم ، واما طبيعة عائلته وخصوصية اصهاره فهذا لا يعنينا ان كانت حقيقة او كذب، واما التنافس بين رجال الدين فهذا موجود ولا يمكن انكاره فقد يكون تنافسا شريفا وقد يكون عن حقد وحسد، وبالرغم من ذلك فلنا عقولنا في الاختيار والاعتبار والاعتذار.

الكاتب عادل رؤوف والكاتب حسن الكشميري كثيرا ما يتهجمون على المراجع من خلال تصرفات ابنائهم او اصهارهم والله اعلم بالمصداقية فهي لا تعنينا ولكن اسلوب التهجم هو اقرب الى الغيبة والى النميمة، واما السيد طالب الرفاعي فانه يلمح ولكن بدبلوماسية وسرعان ما يقول الله اعلم حسب ما قيل لي ولربما هنالك تبرير ولكن ليس هذا محل الشاهد، سيدنا اذا لم يكن محل الشاهد لماذا تطرقت الى هذا الموضوع؟

وكلنا يعلم ان الائمة المعصومين عليهم السلام تعرضوا لهكذا مواقف من ابنائهم وشيعتهم، مثلا جعفر بن الامام علي الهادي عليه السلام، واعتقد كلنا يعلم بعض الائمة عليهم السلام زوجاتهم هن من قاموا بقتلهم، والامام موسى الكاظم عليه السلام وشى به ابن اخيه عند هارون، الدولة العباسية اليسوا اولاد عم بني طالب فماذا كان موقفهم من الائمة عليهم السلام؟ والامثلة تطول وغاية مانقول لا يصح ان نبني رايا على خصوصية اي عالم بل الذي علينا علمه، وكم من طبيب نلجا اليه لا يعنينا خصوصياته ووضعه حتى الديني .

المرجع الاعلم هو صمام امان الامة فاذا سمح السذج للمتطفلين بالنيل من مرجعهم فاقروا على الامة السلام، ونحن الامامية نُغبط من الطيبين ونُحسد من الحاقدين على مرجعيتنا وكيف وحدت كلمتنا.

واخيرا الاسلام الزمنا احترام خصوصيات الاخرين مهما كانت منزلتهم ودياناتهم طالما هم بشر فكيف به اذا كان مرجعا عالما تقيا ورعا لم نر منه الا الخير؟

سامي جواد كاظم

———————–

المقالات المنشورة بأسماء أصحابها تعبر عن وجهة نظرهم ولا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر الموقع

————————

الموضوعات:   مقالات ،
من وكالات الأنباء الأخرى (آراس‌اس ریدر)