نشر : September 1 ,2017 | Time : 09:39 | ID 89042 |

کربلاء تستعد لزيارة عرفة وتنفذ خطتها الأمنية والخدمية الخاصة لعيد الأضحى المبارك

شفقنا العراق-أعلنت إدارة العتبة الحسينية المقدسة عن استكمال كافة الإجراءات لافتتاح الرواق الواقع الى جوار ضريح الامام الحسين عليه السلام من جهة باب القبلة تزامنا مع حلول زيارة عرفة.

ويمتد الرواق بين قبر الصحابي حبيب بن مظاهر الاسدي وباب علي الأكبر عليهما السلام بالقرب من ضريح الإمام الحسين عليه السلام.

وقال رئيس قسم الصيانة كريم الانباري ان اعمال التزجيج والجبس المقرنص والاعمال الكهربائية والتبريد في الرواق أنجزت بالكامل، فضلا عن استكمال اعمال تغليف جدران الرواق وأرضيته بالمرمر.

وتشهد المنطقة المحيطة بالضريح الشريف اعمال توسعة مستمرة بتصغير الدعامات الطابوقية والأعمدة المحيطة بالقبر الشريف لاستيعاب اكبر عدد من الزائرين وتسهيل حركتهم.

وعلى صعيد متصل أعلن قسم المشاريع الهندسية والفنية في العتبة الحسينية عن افتتاح باب قاضي الحاجات في الجهة الشرقية من الصحن الشريف المقابلة لمنطقة ما بين الحرمين الشريفين بعد الانتهاء من تسقيف سرداب الشهداء.

في السياق ذاته اكدت العتبة الحسينية المقدسة إستكمال جميع الاستعدادات اللازمة لاستقبال الزائرين المتوجهين الى مرقد الامام الحسين عليه السلام لاحياء مراسيم زيارة عرفة.

کما شرع خَدَمَة أبي الفضل العبّاس(عليه السلام) بتنفيذ الخطّة الأمنيّة والخدميّة التي أعدّتها العتبة العبّاسية المقدّسة لزائري المرقد الطاهر خلال يوم عرفة وعيد الأضحى المبارك، التي جاءت متزامنةً مع ليلة الجمعة والتي تشهد حركة إضافيّة للزائرين الذين قدموا لهذه البقاع الطاهرة من داخل العراق وخارجه، ومن أجل تهيئة ظروف تتلاءم وهذه الأعداد.

فقد تمّ وضع خطّة تضمّنت أعلى درجات الأمن والانسيابيّة والخروج بأفضل النتائج وتقديم أفضل الخدمات وتهيئة أجواء ملائمة لأداء مراسيم هذه الزيارة بكلّ سهولةٍ ويسر، وهذا هو شأن ودأب منتسبي العتبة المقدّسة في كلّ موسم زيارة ومنها هذه الزيارة المباركة التي تشهد توافد أعداد غفيرة من الزائرين بدأت تفد طلائعهم منذ صباح هذا اليوم الخميس.

فقد تمّ توزيعُ مهامّ التشرّف بهذه الخدمة على أغلب أقسام العتبة المقدّسة وحسب الواجبات المخصّصة لهم، فهناك أعمالٌ داخل الصحن الشريف وأخرى خارجه، وقد سخّرت جميع إمكانيّاتها البشريّة والماديّة والمعنويّة المتاحة لهذا الغرض بما يتلاءم مع أعداد الزائرين القاصدين لزيارة هذه البقاع الطاهرة في هذه الأيّام المباركة والعظيمة الشأن.

يُذكر أنّ من الزيارات المليونيّة التي تشهدُها عتباتُ كربلاء المقدّسة هي زيارةُ يوم عرفة وعيد الأضحى المبارك، حيث يتوافد المؤمنون لزيارة الإمام الحسين وأخيه أبي الفضل العبّاس(عليهما السلام) بالزيارة المخصوصة في يوم عرفة وليلة العيد ويومه.

فیما اعلنت مؤسسة الامام الحسين عليه السلام للاعلام الرقمي التابعة للعتبة الحسينية المقدسة عن تبنيها اداء مراسيم زيارة الامام الحسين عليه السلام المخصوصة في يوم عرفة نيابة عن القوات الامنية والحشد الشعبي المرابطين في ساحات القتال للدفاع عن ارض العراق ومقدساته فضلا عن أداء الزيارة عن جميع الشهداء.

وقال مدير المؤسسة ولاء الصفار، ان ادارة المؤسسة وضعت برنامج متكامل مع شعبة السادة الخدم في العتبة الحسينية المقدسة لاداء مراسيم الزيارة نيابة عن مقاتلي الحشد الشعبي والشهداء وافراد القوات الامنية، فضلا عن الدعاء لهم تحت قبة الامام الحسين عليه السلام بالنصر المؤزر على مجاميع داعش الارهابية.

واوضح الصفار ان المراسيم ستقام الیوم الجمعة (1 /9 /2017) داخل الصحن الحسيني الشريف.

واختتم الصفار حديثه ان المؤسسة سبق ان اعلنت عن قيامها بحملة لاداء مراسيم الزيارة والدعاء والصلاة نيابة عن جميع من يدون اسمه في الصفحة الخاصة بالزيارة بالانابة.

وحدد “الصفار” الساعة الثانية عشر من ظهر يوم غد الجمعة آخر موعد لاستلام طلبات الزيارة بالإنابة.

وبإمكان الراغبين بالاشتراك في الحملة تدوين أسمائهم عبر الرابط التالي:

 https://goo.gl/646nIz

النهایة

www.iraq.shafaqna.com/ انتها