نشر : August 10 ,2017 | Time : 19:29 | ID 86787 |

المالكي یؤکد ضرورة تنسيق المواقف بين العراق وامریکا بمجال مكافحة الإرهاب

شفقنا العراق-أبلغ نائب رئيس الجمهورية نوري المالكي، السفير الأميركي في بغداد دوغلاس سيليمان، الخميس، بضرورة إجراء الانتخابات المقبلة والمضي بـ”استحقاقات مهمة”، فيما حذر من لجوء تنظيم “داعش” إلى أساليب جديدة أكثر “عدائية وانحراف”.

وقال مكتب المالكي ، إن “نائب رئيس الجمهورية نوري كامل المالكي استقبل بمكتبه الرسمي اليوم سفير الولايات المتحدة الأميركية لدى العراق دوغلاس ألن سيليمان”، مبينا أنه “تم خلال اللقاء استعراض سير العلاقات الثنائية بين البلدين، والتطورات الأخيرة في الحرب على عصابات داعش الإرهابية في العراق وسوريا”.

وأكد المالكي، وفقا للبيان، “ضرورة تنسيق المواقف بين البلدين والتعاون في مجال مكافحة الإرهاب لاسيما وأن تنظيم داعش قد يلجأ إلى أساليب جديدة أكثر عدائية وانحراف”.

وأضاف أن “تحرير المناطق المتبقية تتطلب مزيدا من التعاون بين العراق والتحالف الدولي لإنهاء احتلال داعش للمناطق التي يسيطر عليها”.

ولفت المالكي إلى أن “المرحلة المقبلة تنتظرنا وفيها استحقاقات مهمة تتمثل بإعمار المدن المدمرة وإعادة النازحين والمضي في إجراء الانتخابات، مما تتطلب تضافر جميع الجهود الدولية والمحلية للإسراع بتحقيقها”.

من جانبه، أعرب السفير الأمريكي عن حرص بلاده على “دعم العراق في حربه ضد الإرهاب”، مؤكدا أن “قيادة التحالف الدولي لديها تنسيق عالي المستوى مع العراق”.

ونفى سيليمان “مسؤولية التحالف الدولي عن الهجوم الذي وقع قرب الحدود العراقية السورية يوم الاثنين الماضي”.

وكان المالكي دعا، أمس الأول الثلاثاء، إلى فتح تحقيق عاجل بحادثة استهداف قوات كتائب سيد الشهداء على الحدود العراقية السورية، ومحاسبة مرتكبيها، عادا إياها “اعتداء غير مبرر” من قبل التحالف الدولي.

النهایة

www.iraq.shafaqna.com/ انتها