"الأحاديث الموضوعة عند العامة"..بحث للمرجع وحيد الخراساني
المرجعية الدينية     العالم الإسلامي     مقالات     المسائل المنتخبة     مقابلات     جميع الأخبار     العتبات المقدسة      اتصل بنا      RSS
بحث

جمعة غضب سابعة..مسيرة حاشدة في غزة، والاحتلال یقتحم حزما ویعتقل فتاة فلسطينية

السيد نصرالله: الاتهامات الأمريكية لحزب الله ظالمة ولا تستند إلى أي وقائع

احتجاجات واسعة في نيجيريا تطالب بالافراج عن الشيخ "الزكزاكي"

العبادي من کربلاء: لا يتحقق النصر إلا بالوحدة والتضحيات في البناء والإعمار ومحاربة الفساد

"أكدت إن عطاء الشعب يحتاج الى وفاء"..المرجعية العليا: نحن أعطينا الشهداء فنحن أمّة حيّة

العتبة الحسينية تعتزم إقامة مشروع ملتقى القراء الوطني، وتطلق برامج "معا لنرتقي"

خطيب طهران: الكيان الصهيوني يريد اقتلاع جذور الإسلام وأمريكا تدعمه

القوات الأمنیة تعتقل عناصر من داعش بآمرلي وتقتل انتحاریا في سامراء

ممثل السيد السيستاني يستقبل قيادات عسكرية وأمنية رفيعة المستوى

المدرسي یشید بالتقدم بملف العلاقة مع أربيل، ويدعو لرسم “خارطة طريق” لحل الأزمات

أزمة التأجیل..الوطني يلوح باللجوء للمحكمة الاتحادية، والمفوضية تعلن استعدادها لإجرا الانتخابات

الحکیم یشید بدور العشائر بتاريخ العراق واستجابة أبنائها لفتوى المرجعية العليا

الأمم المتحدة تثمن مساعي الحكومة العراقية وجهودها لإعادة الاستقرار ومكافحة الفساد

آیة الله العلوي الجرجاني: تدمير البيئة وقطع الأشجار محرم شرعا

خلال 2017..مركز أمير المؤمنين للترجمة ینجز ترجمة 9 كتب وطباعة 3000 نسخة

المرجع نوري الهمداني: الإسلام لا يولي اعتبارا للحدود في الدفاع عن المظلومين

ما هي مواصفات الرسول الأعظم المذكورة في التوراة؟

المرجع النجفي یدعو المرأة العراقية لجعل أخلاق السيدة الزهراء معيارا لسلوكها اليومي

هل التبنّي مشروع في الإسلام؟

المرجع الجوادي الآملي: عزة وكرامة الشعب الإيراني كانت نتيجة إتباعه لتعاليم القرآن

المرجع السبحاني يدعو لاتباع نهج جديد لكتابة القرآن

العتبة العلوية تواصل تحضيراتها لمؤتمر العتبات المقدسة وتقیم برامج لطلبة المدارس

تحذيرات من تأجيل الانتخابات..غير دستوري ويدخل البلاد إلى المجهول

"وجه رسالة شكر للسيد خامنئي وإیران"..هنية: سنجهض مؤامرة طاغوت العصر ترامب

سليماني: انتصار محور المقاومة على الإرهاب بالعراق وسوريا كان انتصارا لشعوب العالم

بعد فشل التصويت السري.. البرلمان يختار السبت موعدا للتصويت العلني على تحديد موعد الانتخابات

معصوم: علاقاتنا مع البحرين تاريخية ولها امتداداتها في مختلف المجالات

التحالف الوطني يرفض تأجيل الانتخابات ویناقش قانون الموازنة

العامري: كل الشعب العراقي لبى فتوى المرجعية في الدعوة للجهاد الكفائي

العبادي یشید بالعلاقات مع الریاض ویدعو السعودیة لدعم العراق

العتبة الكاظمية تصدر کتاب "لهيب الأحزان الضارم" وتشارك بمعرض صنع في العراق

هل صحيح إن الله خلق "حواء" من أضلاع أو زوائد جسم آدم؟ 

الداخلية تعلن استعدادها لاستلام الملف الأمني وتکشف عن مخططي تفجيرات بغداد

التعصب وجهة نظر مرجعية..ثالثا؛ التعصب السياسي‎

كيف يتم تطهير الأدوات الكهربائية إذا تنجست؟ 

مستشار خامنئي: لا تكرار للمفاوضات النووية ومزاعم ترامب لا أساس لها

كيف أخبرت الكتب السماوية عن النبي الأکرم وشريعته؟

في العلاقة مع "إسرائيل".. لا عتب على الهند كل العتب على بعض العرب

المرجع مكارم الشيرازي: عصمة النبي والأئمة الطاهرين من مسلمات عقائد الشيعة

دوش توجه رسالة للمرجعية وتناشدها بالتدخل لانقاذ الوضع الصحي بالنجف

مكتب السيد السيستاني یعلن ان يوم الجمعة المقبل هو غرة شهر جمادى الاولى

الحشد يفشل هجوما بالحدود السورية، والشرطة الاتحادية تتسلم أمن كركوك

شيخ الأزهر: لقد بدأ العد التنازلي لتقسيم المنطقة وتعيين الكيان الصهيوني شرطيا عليها

ما هي القوائم التي ستشارك في الانتخابات المقبلة؟

قلق أممي من إعادة اللاجئين الروهينغا لميانمار، والبابا یوجه نداء عالميا لحمايتهم

المرجع الجوادي الآملي: نفوذ الحوزات العلمية وكلمتها في المجتمع مرتبط باستقلالها

العتبة العلوية تنجز محطة الأمير الكهربائية وتباشر بالبوابات الخشبية لصحن فاطمة 

الحكيم: بناء دولة المؤسسات هو المنطلق لتحقيق الاستقرار في العراق

العتبة الحسينية تقیم دورات تنمویة وتتفقد جرحی الحشد

ما معنى قوله تعالى "وإنه لدينا في أم الكتاب لعلي حكيم"؟

السيد السيستاني: رواية "إذا رأيتم أهل البدع" مخالفة لروح القرآن

بعد "عدم اكتمال النصاب"..البرلمان يؤجل جلسته، وتحالف القوى يطالب رسميا بتأجيل الانتخابات

مبعوث ترامب يلتقي العبادي والجبوري ويؤكد دعم أمريكا لجهود الإعمار وترسيخ النصر

بمشاركة إقليمية ودولية..كربلاء تستعد لمهرجان ربيع الشهادة العالمي

تركيا تقصف "عفرين" وتحشد قواتها، والجولاني يعرض "المصالحة الشاملة"

المرجع النجفي أدان تفجيرات بغداد: نحذر السياسيين من استغلال الانتخابات للحوار بها

الجماعات التكفيرية.. تركة أمريكا في باكستان

معصوم ونوابه يؤكدون على تكثيف الجهود داخل البرلمان لحسم موعد الانتخابات وتشريع قانونها

العتبة العباسية تعلن تقدم نسبة إنجاز "مرآب الكفيل" وتشارك في معرض "صنع في العراق"

العامري يوضح أسباب الانسحاب من "النصر"، والحكيم يدعو لتهيئة الأجواء لحكومة أغلبية وطنية

ممثل السيد السيستاني يستقبل وفدا من ديوان الرقابة المالية

السيد خامنئي: الجهاد في مواجهة إسرائيل سيأتي بثماره ويجب أن لا نسمح بتشكيل هامش أمن لها

خلال عام ۲۰۱۷..العتبة العلوية وزعت حوالي ۳ ملايين وجبة طعام

العبادي يؤكد على عدم تأجيل الانتخابات ويدعو لانتخاب قوى وطنية عابرة للطائفية

الجعفري: النجف الاشرف تعتبر بمثابة الرئة التي يتنفس بها العراق

بفوزه على الأردن..العراق يتصدر مجموعته ويتأهل لربع نهائي كأس آسيا تحت 23 عاما

"حذر من تحول حوزة قم إلى أزهر جديد"..المرجع الفياض لـ"شفقنا":المرجعية الشيعية تقف أمام الأنظمة ولا علاقه لها بالحكومات

الجبوري يلتقي الرئيس الإيراني ويؤكد إن العراق اليوم على أعتاب مرحلة جديدة

المرجع النجفي: الأنظمة الجائرة تحاول عبر الفتن زعزعة واقع الشعوب الإسلامية لفرض سيطرتها

انطلاق مؤتمر طهران للبرلمانات الإسلامية، وروحاني يؤكد: الإرهاب صرف البوصلة عن فلسطين

2017-08-10 14:53:18

"الأحاديث الموضوعة عند العامة"..بحث للمرجع وحيد الخراساني

شفقنا العراق-أبحاث عقائدية تنشر للمرة الأولى لسماحة المرجع الديني آیة الله الشيخ حسين وحيد الخراساني حول الأحاديث الموضوعة عند العامة.

بسم الله الرحمن الرحيم

ما ينبغي تحقيقه بشكل دقيق هو الروايات التي ذُكرت في كتب العامة مقابل نصوص الفضائل والمناقب، وتنقسم هذه الروايات إلى طائفتين:

الطائفة الأولى عبارة عن نصوص عامة تشمل مطلق الصحابة.

والطائفة الثانية النصوص الخاصة، وهي روايات عن الأول والثاني والثالث وأضرابهم. وكان بحثنا في الروايات العامة، وعمدة هذه الروايات حديث: أصحابي كالنجوم، بأيهم اقتديتم اهتديتم.

وهذه الرواية صحيحة سنداً وتامة دلالة عند العامة، فتشمل كل فرد من الصحابة. وقد تعرضنا لقسم حولها في الجلسة السابقة وبقي قسم آخر.

من أهم شروط صحة الحديث أمران:

الأول: أن لا يكون مخالفاً لحكم العقل البديهي، لأن الغرض من بعثة الأنبياء تكميل العقول، لذا فإن ما يثبت حقّانية الأنبياء حتى الخاتم ص هو العقل.

الثاني: أن لا يكون مخالفاً لكتاب الله تعالى، فإذا وجد حديثا في تمام قوة السند ولكن كان مخالفاً للقرآن يطرح بالاتفاق، يَحكم بذلك البرهان القطعي، إذ أن الجمع بينه وبين مدلول الكتاب جمع بين المتناقضين، والجمع بين المتناقضين والضدين محال، فينبغي الأخذ بأحدهما وترك الآخر.

وإذا دار الأمر بين طرح القرآن وطرح ذلك الحديث يكون القرآن مُحكَّماً بالاتفاق، وهذا الأمر من ضروريات جميع المذاهب.

لذا فإنه في مذهب الخاصة أيضاً: ما خالف قول ربنا لم نقله. ما خالف الكتاب فهو زخرف. ما خالف القرآن فاضربوه على الجدار.

وهذا برهان قطعي في كل المذاهب. ومدّعانا أن هذا الحديث: أصحابي كالنجوم بأيهم اقتديتم اهتديتم، مخالف لكلام الله ومناقض للقرآن الكريم.

أما الدليل القاطع: فإن المغيرة بن شعبة هو أحد أصحاب الرسول ص، وقد نصبه الخليفة الثاني على أمارة وزعامة حكومة الكوفة. فله هذان المنصبان.

وما ينبغي أن يثبت اليوم هو بطلان هذا الحديث، وبطلان خلافة من نصبه، وحكم كتاب الله في المطلبين.

وهذا الرجل معروف مشهور بما فعل، وقضيته تامة إلى حدّ أن أساطين العامة نقلوها عن أربع أشخاص، وكان هؤلاء في الغرفة العليا والمغيرة في السفلى.. فرأى الأربعة المغيرة يزني، وكتبوا ما جرى لعمر بن الخطاب، فطلب عمر المغيرة والشهود، وقال: ما الأمر؟

فشهد ثلاثة أشخاص أنهم رأوا ما جرى وبينوه للثاني، أما الرابع فنظر ورأى أن قيافة الخليفة الثاني قد تغيرت، ولكي يرضيه (وهذه مطالب كتبها أعيان العامة) قال: رأيته حيث جلس بين فخذيها، لكنه لم يشهد بالإيلاج والإخراج.

وقد اشتهرت هذه القضية إلى حد أن الشعراء نظموا الأبيات في زنا المغيرة، والشاهد على ذلك شعر حسان.

المهم جداً هو كلام ابن ابي الحديد، يقول هذا الرجل أن زنا المغيرة بن شعبة ثابت بروايات مشهورة مستفيضة. هذا كلام ابن ابي الحديد! ونص كلامه: الخبر بزناه كان شائعا مشهورا مستفيضا بين الناس (شرح النهج ج12 ص241)

والسؤال: إذا كان هذا الحديث صحيحاً: أصحابي كالنجوم بأيهم اقتديتم اهتديتم، فأقل ما يثبته عدالة الصحابي، وهو دليل العامة في قولهم بعدالة الصحابة.

السؤال هنا لعلماء المذاهب الأربعة: إذا كان النبي ص قد قال: أصحابي كالنجوم بأيهم اقتديتم اهتديتم، فينبغي على كل مسلم امضاء وتصحيح زنا المغيرة بن شعبة! والاقتداء بهذا الزاني!

وهذا مخالف لنص القرآن والسنة القطعية وفتوى أئمة المذاهب الأربعة! فكيف يجمع بين هذا الحديث ونص القرآن؟! وقد حكم تعالى في كتابه أن الزنا فحشاء وأنه ينبغي أن يجتنب كل مسلم الزنا، بل حتى مقدماته: ﴿قُل لِّلْمُؤْمِنِينَ يَغُضُّوا مِنْ أَبْصَارِهِمْ﴾

والزاني والزانية محكومان بنص القرآن بمئة جلدة: ﴿الزَّانِيَةُ وَالزَّانِي فَاجْلِدُوا كُلَّ وَاحِدٍ مِّنْهُمَا مِئَةَ جَلْدَةٍ وَلَا تَأْخُذْكُم بِهِمَا رَأْفَةٌ فِي دِينِ اللَّهِ إِن كُنتُمْ تُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ وَلْيَشْهَدْ عَذَابَهُمَا طَائِفَةٌ مِّنَ الْمُؤْمِنِينَ﴾ [النور : 2]

وإن كان مع امرأة متزوجة محكومٌ بالرجم بنص القرآن! هذا حكم القرآن وهذا فعل المغيرة بن شعبة، فهل حديث: أصحابي كالنجوم حقّ أو باطل؟!

ينبغي أن يجيبوا! لو اجتمعت الدنيا لكانت عاجزة عن الجواب على هذا الإشكال! هذا المطلب الأول.

أما المطلب الثاني: أن من كان خليفة للمسلمين جاهلٌ إلى حد أنه يجعل مثل هذا الزاني أميراً لتلك المدينة والديار!

ويصل الأمر إلى حد أنه يأتي خارج دار الإمارة كل يوم قبل الظهر (وهذا ما ذكره المؤرخون والمحدثون من العامة لا الخاصة، أصحاب السنن والمسانيد قد نقلوه) ويذهب إلى بيت أم جميل ويزني بها وبعد أن يتلوث بالزنا يأتي للمسجد لإمامة الجماعة!

أهذا هو المذهب الحق ؟! هكذا يكون الخليفة ؟! هذا شأن عمر بن الخطاب! مثل هذا نجم يهتدي من يقتدي به؟!

إذا كان هذا الحديث صحيحاً فإن عمل المغيرة صحيح!! وصلاة الناس صحيحة! فبأيهم اقتديتم اهتديتم! فعل من هذا؟ فعل عمر بن الخطاب! وهو بمقتضى هذا الحديث نجم أيضاً ووظيفة كل مسلم أن يقتدي به!

فينبغي أن تكون زعامة المغيرة بحكم هذا الحديث صحيحة وصلاته مع جنابته من الزنا محكومة بالصحة! هل هذا هو الدين؟! هذا هو القرآن؟! هذه هي السنة القطعية؟!

هل يمكن لكل علماء الأزهر لو اجتمعوا أن يجيبوا على هذا الاشكال؟!

هذا الدليل.. اثنان واثنان أربعة.. والمهم ادراك هذه المطالب. ثم إن هؤلاء الذين نقلوا هذا الحديث، أي زنا المغيرة وفعله وفعل عمر، نقلوا أيضاً المطلب التالي:

أن عمر سافر الى الشام ولما رجع دخل الى المدينة متنكراً ليتحقق من آراء الناس حوله، التقى بامرأة عجوز فسألها: ما حال عمر؟ فقالت: رجع من الشام، قال: ماذا عندك عنه؟ قالت: يوم القيامة سأشكوه لله تعالى، فقال: ماذا فعل بك ؟ قالت: أنا امرأة عجوز ليس لي أحد ومنذ وصل للخلافة لم يعطني درهماً واحداً من بيت المال!

لما سمع ذلك قال: لم يكن عنده خبر عن حالك، فهو معذور لعدم معرفته، قالت: كلامك هذا عجيب! (وهي الآن لا تعرف أن السائل نفسه هو عمر) قالت: لم أتوقع منك هذا المقدار من الجهل ! قال: ما الأمر؟

قالت: هل يمكن لشخص أن يكون خليفة رسول الله وإمام هذه الأمة ﴿كنتم خير أمة أخرجت للناس﴾ ويكون غير مطلع على ما في المشرق والمغرب؟!

والمحيّر أنه مباشرة قال عن نفسه: كل الناس أفقه من عمر حتى المخدرات. فهل يكون الحديث صحيحاً؟ اصحابي كالنجوم؟

هذا دليل بطلان هذه الأحاديث.

والحمد لله رب العالمين

شعيب العاملي

———————–

المقالات المنشورة بأسماء أصحابها تعبر عن وجهة نظرهم ولا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر الموقع

————————

الموضوعات:   المرجعية الدينية ،
من وكالات الأنباء الأخرى (آراس‌اس ریدر)

كيف تتخلص من السموم؟

- شبکه الکوثر