نشر : August 10 ,2017 | Time : 08:41 | ID 86720 |

القوات العراقیة تصد هجومین لداعش بمنفذ الوليد والحدود السوریة وتطلق عملیة بجبال حمرین

شفقنا العراق- افاد مصدر في محافظة الأنبار، الیوم الخمیس، بأن قوة من الحشد الشعبي صدت هجوما لتنظيم “داعش” شمال منفذ الوليد الحدودي غربي المحافظة.

وقال المصدر إن “تنظيم داعش شن هجوما على مقر للحشد الشعبي في منطقة الكيلو 70 شمال منفذ الوليد الحدودي العراقي مع سوريا غربي الأنبار”.

وأضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، أن “مواجهات واشتباكات عنيفة وقعت بين قوات الحشد المتواجدة بالمقر ضد عناصر داعش المهاجمين”، مرجحا “سقوط قتلى وجرحى بين الطرفين”.

وتابع المصدر أن “قوات الحشد تصدت للهجوم وكبدت داعش خسائر مادية وبشرية”.

ومن جهته أعلن قائد عمليات الجزيرة اللواء الركن قاسم المحمدي، الیوم عن مقتل 10 عناصر من “داعش” وتدمير سيارتين مفخختين غربي الأنبار.

وقال المحمدي إن “طيران التحالف الدولي قصف مضافات لداعش وعجلتين مفخختين للتنظيم في مدينتي عنه وراوه، (230 كم غرب الرمادي)”.

وأضاف المحمدي، أن “القصف أسفر عن مقتل 10 إرهابيين من داعش وتدمير العجلتين المفخختين”.

الحدود السورية

دمرت قوات الحشد الشعبي, الخمیس عجلة تحمل سلاحاً ثقيلاً لداعش بإحباط محاولة تسلل لهم على الحدود العراقية السورية.

وقال بيان لاعلام الحشد ان “اللواء 28 في الحشد الشعبي تمكن من تدمير عجلة تحمل سلاحا 23 ملم لداعش وقتل ثلاثة عناصر كانوا بداخلها بعد محاولتهم العبور باتجاه الاراضي العراقية”.

يذكر ان قوات الحشد الشعبي حررت مساحات كبيرة من الحدود العراقية السورية بعمليات عسكرية واسعة النطاق, في ما يحاول ارهابيو داعش العودة الى هذه المناطق نظرا لاهمية المنطقة الاستراتيجية.

صلاح الدین

انطلقت عملية عسكرية واسعة من ثلاثة محاور صباح اليوم في جبال ومناطق حمرين بديالى لتعقب خلايا داعش وتطهيرهم، فيما اكد قائد عمليات دجلة الفريق الركن مزهر العزاوي في تصريحات تابعها المربد ان العملية مشتركة من الجيش والشرطة والحشدين الشعبي والعشائري وبدعم وإسناد من طيران الجيش والقوة الجوية.

وقال العزاوي ان العملية تمتد من طريق بغداد- كركوك شمالي ديالى وصولا الى جسر نارين بأطراف ناحية قره تبه شمال شرقي المحافظة.

وأضاف ان العملية تهدف الى مطاردة الارهابيين وانهاء وجود خلايا داعش في مناطق ديالى ومنعهم من الحصول على موطئ قدم في المحافظة، لافتا الى ان النتائج النهائية للعملية سيتم الاعلان عنها خلال الساعات القادمة.

کذلک افاد مصدر محلي في محافظة صلاح الدين، الاربعاء، بان احد مسؤولي امن تنظيم “داعش” في الساحل الايسر لقضاء الشرقاط قتل مع شقيقه بانفجار لاصقة اسفل مركبته.

وقال المصدر ان “احد مسؤولي لجان الامن في تنظيم داعش بالساحل الايسر لقضاء الشرقاط شمالي صلاح الدين قتل مع شقيقه بانفجار عبوة لاصقة موضوعه اسفل مركبته قرب منزله”.

واضاف ان “العديد من قادة ومسلحي داعش قتلوا في الساحل الايسر للشرقاط خلال الاشهر الماضية بسبب وجو تيارات مناوئة للتنظيم او بفعل عمليات تصفية متبادلة بين اقطاب داعش”.

کرکوك

أفادت مصادر استخبارية من داخل مدينة الحويجة عن مقتل المسؤول الأمني لعصابات داعش الإرهابية بضربة جوية.

وبينت المصادر ان طيران القوة الجوية و بناءاً على معلومات استخبارية دقيقة استطاعت ان تقتل المسؤول الأمني لعصابات داعش الإرهابية المدعو (أبو فارس العراقي) بضربة جوية أثناء تواجده في احد مقرات داعش وسط المدينة أدت الى مقتله وثلاثة من مرافقيه.

وأضافت المصادر الذي فضلت عدم الكشف عن نفسها، ان عصابات داعش استنفرت عناصرها في المدينة وقامت باعتقال ثلاثة من عناصرها وذلك بتهمة تسريب معلومات الى القوات الأمنية بعد مقتل مسؤولها الأمني.

واوضحت المصادر ان المحكمة الشرعية التابعة لعصابات داعش الإرهابية اصدرت حكماً بإعدام بالمعتقلين من عناصرها بتهمة الخيانة، وان عملية الإعدام قام بها التنظيم امام جمع من عناصره ليكونوا عبرة لمن اعتبر حسب وصفهم.

کما أفاد مصدر محلي في محافظة كركوك، مساء الأربعاء، بأن تنظيم “داعش” أعدم 27 مدنياً من أهالي قضاء الحويجة جنوب غربي المحافظة.

وقال المصدر إن “تنظيم داعش أقدم على إعدام 27 مدنياً من سكنة قضاء الحويجة في قاعدة البكارة العسكرية الواقعة قرب القضاء”.

الموصل

افاد مصدر محلي في محافظة نينوى، مساء الاربعاء، بأن مسؤول خطوط الصد المتقدمة لتنظيم “داعش” في تلعفر غرب الموصل قتل مع احد مرافقيه بسقوط قذيفة هاون.

وقال المصدر ان “مسؤول خطوط الصد المتقدمة في تنظيم داعش وهو عراقي الجنسية قتل مع احد مرافقيه بسقوط قذيفة هاون اثناء تفقده بعض نقاط المرابطة للتنظيم”.

واضاف المصدر الذي فضل عدم الكشف عن اسمه، ان ” داعش انشئ العديد من خطوط الصد في تلعفر لمواجهة اي تقدم للقوات الامنية المشتركة والحشد الشعبي خلال الاشهر الماضية عقب خسارته معركة مطار تلعفر التي تمثل نقطة حيوية جدا للتنظيم”.

وعثرت قوات من الاستخبارات العسكرية، اليوم على مستودع “الخزين الاستراتيجي” لـ”داعش” في الجانب الغربي الموصل.

وقال مصدر امني، ان “مديرية الاستخبارات العسكرية سيطرت على مستودع يمثل الخزين الاستيراتيجي لاسلحة وعتاد عصابات “داعش” في منطقة مشيرفة بالجانب الغربي لمدينة الموصل “. 

واضاف ان “العملية تمت وفق معلومات استخباراتية دقيقة اوردها سكان محليون ومصادر معتمدة لدى الاستخبارات العسكرية”.

کما اعلنت قيادة الشرطة الاتحادية، اليوم عن قتلها مايسمى “القاضي الشرعي” لـ”داعش” في مدينة الموصل القديمة.

وقال قائد الشرطة الاتحادية الفريق رائد شاكر جودت ، إن “قوة من الشرطة الاتحادية قتلت ما يسمى “القاضي الشرعي” لـ”داعش” في الموصل القديمة الارهابي المدعو عبد الستار محمد علي المكنى بابي الحكم الأعور”.

وأضاف جودت أنه ” تم قتل مايسمى القاضي الشرعي لـ”داعش” خلال تبادل لاطلاق النار بين الارهابي وقواتنا قبل اقتحام السرداب الذي كان يختبيء داخله في شارع مكاوي بالمدينة القديمة”.

النهایة

www.iraq.shafaqna.com/ انتها