القدس: مقتل 2 من شرطة الاحتلال واستشهاد ثلاثة فلسطينيين
المرجعية الدينية     العالم الإسلامي     مقالات     المسائل المنتخبة     مقابلات     جميع الأخبار     العتبات المقدسة      اتصل بنا      RSS
بحث

المالكي: سندخل الانتخابات ككتلة واحدة، وحزب الدعوة والعبادي اساسيان

العتبة العلوية تطلق الدورة التثقيفية للمخيم الكشفي للطلبة وبرنامج دورات الامير الصيفية

اسرائيل تشن حملة اعتقالات بالضفة الغربية والقدس، والأزهر یطالب بوقفة عالمیة مع فلسطین

ترامب المفصول عن الواقع

كيف يمكن إبراء الذمة من حقوق الناس؟

القوات الأمنیة تحبط هجوما بين بابل والانبار وتضبط عشرات الأحزمة والدرجات المفخخة

فتوى الدفاع المقدس للمرجعیة العلیا وآراء فقهاء الشيعة

السيد نصر الله يشيد بالجيش اللبناني ويؤكد: نحن الآن امام انتصار كبير ومنجز

العبادي: سنواصل عمليات التحرير وعلينا أن نتحد في البناء كما اتحدنا في القتال

الجعفري: العراق يسعى لتعزيز التعاون والمشتركات ولا يدخل في صراع المحاور

الکونغرس يقر حظرا جدیدا على طهران، ومطالبات ایرانیة واسعة برد قاطع ومناسب

السفير العراقي بطهران: فتوي المرجعية لعبت دورا مهما في تشجيع أبناء العراق على الجهاد

روسیا تبدي رأيها بشأن استفتاء الإقلیم، وقطر ولیبیا یناقشان التعاون التجاري والعلاقات

إيران تعلن استئناف عبور الزوار من منفذ المنذرية الحدودي خلال "الزيارة الأربعينية" المقبلة

معصوم: للمرأة دور قيادي في المصالحة المجتمعية والإعمار وإحلال السلم الأهلي

رئيس الطائفة القبطية: الإمام الحسين هو إمام للجميع وليس للشيعة فقط

الشيخ النجفي: المنبر الحسيني مهد للتواصل مع فتوى الجهاد التي أطلقتها المرجعية الدينية

القوات السعودية تقصف أحياء العوامية بشكل عشوائي وتختطف عددا من المواطنين

القوات العراقیة تفشل هجومین لداعش بمكحول والصینیة وتطلق عمليات واسعة بالأنبار

آراء السياسيين العراقيين حول تأسيس تيار الحكمة الوطني

العبادي ينفي تشكيله لقائمة سياسية، ويجدد رفضه لاستفتاء كردستان

مکتب المرجعیة العليا یستمر بإیصال المساعدات الغذائية لنازحي الموصل بحمام العليل

الخارجية الإيرانية تشيد بدور فتوى المرجعية العليا في تحرير الموصل

مرجعية بحجم الإنسانية

لماذا تم احتساب التاريخ الهجري من المحرم وليس من ربيع الأول؟

وقائعُ الميدان أصدقُ إنباءً من ترامب

فتوى السید السیستاني للدفاع المقدس وبشائر النصر

ما هي علاقة فاطمة المعصومة بالزهراء، ومن لقبها بالمعصومة؟

العتبة الكاظمية تقیم ندوة "النزاهة مسؤولية الجميع" وتنظم ورشة حول الوثائق القياسية

انطلاق عمليات عسكرية بدیالی وصد هجوم لداعش في بيجي

بوتين یستقبل المالکي ويشيد بتعاون بلاده مع العراق في المجال العسكري

الجعفري: الإرهاب خطر يواجه الجميع وعلينا التعاون والتنسيق لمنع انتشاره

المرجع الحكيم يدعو طلبة الحوزة إلى عدم التكاسل بنشر الأحكام الشرعية والمسائل الفقهية لعموم الناس

الجيش السوري یتقدم بالبوكمال والسبخاوي ویشتبک مع الإرهابیین بالرقة وحمص

العتبة العباسية ستفتتح جامعة العميد وتواصل دوراتها القرآنية

القوات الیمنیة تصد هجومین بلحج وتعز وتقصف تجمعات سعودية بنجران وعسير وميدي

مقتل واصابة 65 مدنیا بانفجار بلاهور الباكستانية، وایران تستنکر بشدة

لجنة إعمار العتبات تتوقع مشاركة 3 ملايين زائر إيراني في الزيارة الأربعينية

الحشد الشعبي يحبط هجومین بتكريت وتلعفر ويباشر برفع العبوات بطريق بيجي-الموصل

المالكي: العراق يتطلع الى ايجاد حالة من التوازن في علاقاته الدولية

انضمامات واسعة لتيار الحكمة الوطني ومشروع الحکیم وسط تهنئات وتبريكات عراقية

نازحو نينوى: السيد السيستاني مد يد العون والمساعدة لكل العراقيين دون تمييز او تفريق

مكانة السيدة فاطمة المعصومة الاجتماعية وشأنها الرفيع

العميد حطيط لـ”شفقنا”: معركة عرسال قطعت يد إسرائيل من التدخل بين الحدود اللبنانية-السورية

المرجع النجفي: الشهداء صححوا مسار الاعوجاج الذي أراد تشويه دين خير البرية

الموصل.. من "أرض التمكين والطاعة" الى "أرض الخذلان والمعصية"

فتوى المرجعیة الدینیة العلیا للدفاع المقدس والوعي الجمالي

الحكيم ينسحب من المجلس الأعلى ويؤسس تيارا سياسيا جديدا

روحاني یثمن مساعي قوات حرس الثورة ویدعو للوحدة والتضامن بين جميع القوات

العبادي: العراق لن يبخل على من قدم التضحيات لحمايته من الإرهاب

ممثل السيد السيستاني يؤكد على أهمية إبراز الهوية القرآنية للمجتمع

السلطات السعودية تصادق على إعدام 36 مواطنا من الأحساء والقطيف والمدينة المنورة

الصدر: نستمد القوة والعزم من الصحفيين الأحرار والأقلام الواعية

البرلمان يصوت على مشروع قانون موازنة 2017 ويؤجل التصويت على قانون حرية التعبير والتظاهر

حجة الإسلام ورعي لـ"شفقنا": السيد السيستاني لعب دورا كبيرا بالعراق باعتماده العقلانية السلوكية واستيعاب الشروط الزمانية

عشرات القتلى والجرحى بتفجير انتحاري غربي كابول، وطالبان تعلن مسؤوليتها

ممثل المرجعية العليا: هناك مخطط لتجاهل مكانة أهل البيت العلمية والتعتيم عليها

السيد السيستاني يشكر المرجع الصافي الكلبايكاني على رسالة التهنئة لتحرير الموصل: "بطولات العراقيين تبعث على الفخر والاعتزاز"

العتبة العلوية تقيم ندوة بحثية حول الامام الصادق وتوزع سلة غذائية على العوائل المتعففة

معصوم: العراق يسعى لإقامة أفضل العلاقات مع إيران بكافة المجالات

الجيش يتسلم أمن الموصل، ويواصل عمليات التطهير ويعثر على مركز تدريب لداعش

استعادة كامل جرد فليطة و70% من جرد عرسال، والجيش يقض مضاجع الإرهابيين بالرقة

الحوزة العلمية في ايران تدعو احرار العالم الى اطلاق صرخات مسلمي ميانمار

الجعفري: علاقاتنا لا تقوم على أساس القرب الجغرافي بل على أساس المواقف السياسية والاقتصادية

ممثل السيد السيستاني یدعو الشباب الى التفوق الدراسي وبناء شخصية المواطن الصالح

لاريجاني: العراق يملك نفوسا كبيرا وإمكانيات ومصادر واسعة

من هم الأصوليون والمتكلمون والمحدثون والاخباريون؟

إدلب وأكذوبة "المعارضة المعتدلة" في سوريا

فتوى السيد السيستاني للدفاع المقدس ومقدرة تعزيز الحياة

شمخاني: الأراضي العراقية تحررت بدعم من المرجعية الدينية وبالاعتماد علي القدرات المحلية

2017-07-14 13:29:52

القدس: مقتل 2 من شرطة الاحتلال واستشهاد ثلاثة فلسطينيين

شفقنا العراق-شهد باب الأسباط في المسجد الأقصى عملية إطلاق نار أسفرت عن مقتل شرطيين من رجال شرطة الإسرائيليين، واستشهاد ثلاثة فلسطينيين.

وبعد العملية بادرت قوات الاحتلال إلى غلق الطرق المؤدّية إلى الأقصى ومنعت إقامة صلاة الجمعة، كما كشف مفتي القدس عن منع الاحتلال له من دخول المسجد الأقصى، بالتزامن مع استشهاد شاب فلسطيني برصاص ⁧‫الاحتلال⁩ خلال مواجهات ⁩في ⁧‫مخيم الدهيشة⁩.

هذا وقد تحدثت وسائل إعلام إسرائيلية عن إصابة عنصرين إسرائليين آخرين على الأقل، مشيرة إلى أنّ منفذي العملية كانوا ثلاثة فلسطينيين من بلدة أم الفحم التي تقع  شمال غرب جنين.

وذكرت وسائل إعلام فلسطينينة أنّه جرى إطلاق النار بكثافة ما أدى إلى إصابة رجال الشرطة بجراح خطيرة، وأضافت أنّ قوات الاحتلال أغلقت المسجد الأقصى ومنعت المواطنين من الدخول والخروج .

وقال شهود عيان إن شبّان فلسطينيين فتحوا النار على شرطة الاحتلال من مسافة الصفر، وبعدها قامت الشرطة الإسرائيلية بإطلاق النار بالقرب من باب حطة داخل المسجد الأقصى.

وبعد العملية،  أفاد مراسل الميادين بتنظيم حملة إسرائيلية غير مسبوقة باتجاه المخيمات الفلسطينية، وقامت قوات الاحتلال بتجميع جميع حراس المسجد الأقصى عند الباب نفسه، ويسود المكان حالة توتر شديدة واستنفار في صفوف شرطة الاحتلال، وقامت قوات الاحتلال بإغلاق الطرق المؤدّية إلى الأقصى لتمنع إقامة صلاة الجمعة.

من جهته، أكّد مفتي القدس الشيخ محمد حسين في اتصال هاتفي مع مراسل الميادين منع الاحتلال له من دخول المسجد الأقصى. 

ودعا مفتي القدس المصلين للوصول إلى الحواجز والشوارع في المنطقة لإقامة صلاة الجمعة، قائلاً  “لا توجد قوة على الأرض تمنعهم من المجيء إلى الأقصى وأداء صلاة يوم الجمعة”.

وفي سياق متصل، قال معلّقون إسرائيليون إنّ الحادثة التي وقعت هي “خطرة لجهة عدد الإصابات”.

وذكر وزير الأمن الداخلي غلعارد اردان أنّ “العملية اليوم هي حادثٌ قاس وخطير وقد تخطى (المهاجمون) به الخطوط الحمراء، والعملية الآن في مراحل التحقيق وهي تلزمنا بدراسة كل الترتيبات الأمنية في الحرم ومحيطه”. 

يشار إلى أنّ باب الأسباط يقع في الجهة الشرقية لمدينة القدس، وهو أقرب باب للحرم القدسي الشريف.

الفصائل الفلسطينية تبارك العملية: ردٌّ طبيعي على الإرهاب

وتعليقاً على العملية قال الناطق باسم حركة المقاومةالإسلامية “حماس”، سامي أبوزهري، إن “عملية القدس ردٌّ طبيعي على الإرهاب الإسرائيلي وتدنيس المسجد الأقصى”. 

وأضاف أبو زهري في تصريح صحفي أن”العملية تأتي تأكيداً على استمرارية الانتفاضة ووحدة شعبنا  خلف المقاومة”.

من جهته، أكدت حركة الجهاد الاسلامي إن الاحتلال يتحمّل المسؤولية الكاملة عن استمرار الاقتحامات والاعتداءات على المسجد الأقصى والمصلين والمرابطين في ساحاته.

واعتبرت أن “إقدام قوات الاحتلال على اقتحام الأقصى الشريف في يوم الجمعة بمثابة تعدٍ خطير كان يجب أن يُجابه بقوة وبسالة حتى يفهم الاحتلال أن الأقصى خط أحمر” . 

بدورها، نعت كتائب المقاومة الوطنية -الجناح العسكري للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين- شهداء عملية القدس البطولية الثلاثة الذين استشهدوا في اشتباك مسلح مع جنود الاحتلال الإسرائيلي في باحات المسجد الأقصى، مؤكدةً أن “عملية القدس النوعية هي ردّ طبيعي على جرائم الاحتلال والاقتحامات الإسرائيلية المتواصلة للمسجد الأقصى”.

أما حركة التحرير الوطني الفلسطيني “فتح” فأكدت “أن قرار الاحتلال الإسرائيلي إغلاق المسجد الأقصى ومنع إقامة صلاة الجمعة، هو تصعيد خطير مرفوض ومُدان”، ودعت أبناء الشعب الفلسطيني إلى شد الرحال إلى “الأقصى” المبارك والرباط فيه.

وقال المتحدث باسم الحركة أسامة القواسمي “إن ما يجري في المسجد الأقصى ومحيطه أمر خطير للغاية ومحاولة لاستغلال ما جرى لتنفيذ مخطط إسرائيلي معد سلفا على غرار ما جرى في المسجد الابراهيمي في الخليل، الأمر الذي نرفضه تماماً ولا يمكن أن يمر بأي شكل من الاشكال”. 

ودعا القواسمي العرب “إلى ضرورة العمل بشكل فوري بكافة الاتجاهات للتصدي للمخطط الإسرائيلي بحق أولى القبلتين وثالث الحرمين الشريفين المسجد الاقصى والقدس العاصمة الفلسطينية”.

الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، من جهتها قالت إنّ “عملية الأقصى النوعية تؤكد أن شعلة المقاومة ستبقى ملتهبة ولن تستطع إجراءات الاحتلال أن تطفئها”.

النهاية

الميادين

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

الموضوعات:   العالم الإسلامي ،
من وكالات الأنباء الأخرى (آراس‌اس ریدر)