نشر : June 30 ,2017 | Time : 20:40 | ID 82681 |

العبادي يتوجه بالشكر للمرجعية العليا ويؤكد إن فتوى الجهاد الكفائي أنقذت العراق

شفقنا العراق-اعرب رئيس الوزراء حيدر العبادي عن بالغ شكره وامتنانه للمرجعية الدينية العليا المتمثلة بسماحة السيد علي السيستاني، لدعمه الكبير والمتواصل للمقاتلين في شتى صنوف وتشكيلات القوات المسلحة، مثنيا على دعوة المرجعية إلى تحقيق التعايش السلمي.

وقال مكتب العبادي في بيان، إن الأخير “يعرب عن بالغ شكره وامتنانه لمقام المرجعية الدينية العليا المتمثلة بسماحة السيد علي السيستاني، لدعمه الكبير والمتواصل للمقاتلين الابطال والمضحين الغيارى في شتى صنوف وتشكيلات قواتنا المسلحة، الذين صنعوا الملحمة العظيمة والانتصارات الباهرة طيلة السنوات الثلاث الماضية، وآخرها نصرهم المؤزر في مدينة الموصل، وبكونهم الأحق برفع راية النصر الذي حققوه ببسالتهم ودمائهم الزكية”.

وأثنى العبادي على “دعوة المرجعية الدينية الى تحقيق التعايش السلمي الاجتماعي كضمان للابتعاد عن اي صراع طائفي او مذهبي”، مؤكدا أن “هذه المواقف التاريخية للمرجعية الدينية تتوج مواقفها المدافعة عن العراق وشعبه، وفي مقدمتها فتوى الجهاد الكفائي التي انقذت العراق وعبّدت طريق الانتصار”.

وكانت المرجعية الدينية العليا تقدمت، في وقت سابق من اليوم الجمعة (30 حزيران 2017)، بالتهنئة والشكر الى المقاتلين وقادتهم بمناسبة “الانتصار” في الموصل، وفيما أكدت أن “صاحب الفضل الاول والاخير” في “الانتصار بهذه الملحمة” هم المقاتلون بمختلف صنوفهم ومسمياتهم، أشارت الى أنهم احق من الاخرين “ايا كانوا” برفع راية النصر النهائي.

النهاية

 

www.iraq.shafaqna.com/ انتها