کربلاء تقیم مؤتمر هدم الآثار والتراث وتختتم دورة المخطوطات
المرجعية الدينية     العالم الإسلامي     مقالات     المسائل المنتخبة     مقابلات     جميع الأخبار     العتبات المقدسة      اتصل بنا      RSS
بحث

السید خامنئي یدعو الوثائقيين الشباب للالتزام بالحفاظ على النهج الثوري للأفلام

الأسد: السياسة التركية بنيت أساسا على دعم الإرهاب والتنظيمات المسلحة

العبادي يجدد التزام الحكومة بالموعد الدستوري لاجراء الانتخابات ويتلقى دعوة لزيارة تركيا

العراق یبحث مع بریطانیا ولبنان ملف الانتخابات والرياضة، وأمریکا تناقش إعادة الإعمار مع الكويت

هل يجزي في صلاة الفرض أن نكبر أربعاً ثم نقيم للصلاة مباشرة دون إكمال كل الأذان؟ 

روحاني يؤكد على ضرورة حصول أكراد العراق على حقوقهم المشروعة في إطار الدستور

رئيس البرلمان اعتبره قرارا ملزما..المحكمة الاتحادية تؤكد عدم جواز تغيير موعد الانتخابات

بارزاني: نفتخر بالصداقة مع إیران وسنبذل جهودنا لمنع التهديدات الأمنية ضدها

تركيا تطلع العراق على عمليتها واوغلو يصل إلى بغداد

حزب الله: أمريكا مصدومة لأن محور المقاومة هزمها فلم تعد تملك إلا التهديد والخيلاء

اجتماع ثلاثي بین إيران وروسيا وتركيا في سوتشي حول الحوار الوطني السوري

العتبة العلوية تحرز المرتبة الثانية بمسابقة الكتاب الحوزوي وتقيم ندوة حول تحقيق النصوص

بتوجيه من ممثل المرجعیة..العتبة العباسية تواصل أعمال اعادة تأهيل مرقد السيدة زينب

القوات العراقیة تدمر مضافات لداعش وتعثر علی مقراتهم بدیالی وتحبط هجوما ببغداد 

ما هي أبرز الشروط التي ألزمت بها بغداد وفد أربيل؟ وماذا علق علیها معصوم؟

ممثل المرجعیة یدعو لوضع معالجات قرآنية وقانونية ومجتمعية لظاهرة "الطلاق"

بعد زیارته الأولی للنجف..السفير الإيطالي: الرهبة والاحترام والتقدير لمرقد الإمام علي

صمود القيادي المعتقل حسن مشيمع يفضح نظام آل خليفة

ما هي قصة غار حراء وبدء الوحي؟

السيد السيستاني وألف لام التعريف..

عدوان تركي على سوريا في عفرين، واردوغان يؤكد: العملية ستمتد لحدود العراق

البرلمان يفشل مجددا في تحديد موعد الانتخابات ويقرر استئناف جلسته يوم الاثنين

بعد مباراة مجنونة..الأولمبي يخسر من فيتنام في ركلات الترجيح ويودع بطولة آسيا

قبل توجهه لطهران.. بارزاني يزور بغداد ويجتمع مع العبادي

منعا لاستغلالها للضغط على النظام..الشاهرودي يدعو لحل المشاكل الاقتصادية للشعب الإيراني

القوات الیمنیة تصد زحفین بلحج والبيضاء وتقتل جنود سعوديين بعسیر ونجران

الجيش السوري يطهر مئات الكيلومترات نحو إدلب ویدخل مطار ابو الضهور

هزات أرضية تضرب ديالی، ومئات حالات اختناق جراء العواصف الترابية بالنجف ومیسان

خلال استقبال وفد من شيعة السعودية..المرجع الحكيم یدعو لجعل الزيارة عبرة مذكّرة بأخلاق أهل البيت

ما هو حكم الربح الذي يؤخذ شهرياً إزاء مبلغ ما دون عقد؟

العتبة العباسیة تواصل انجاز المجموعة المخزنية وتفتح باب المشاركة ببرنامج ربيع المعرفة

عمار الحکیم: العراق يستعيد دوره الريادي في المنطقة كجسر للحوار

الأمم المتحدة: حرب العراق على داعش شردت 1.3 مليون طفل

البحرین: استمرار الاختفاء القسري لـ 15 مواطنا وسط قلق من انتقام السلطات من "رجب"

الطاهر الهاشمي: مؤتمر الأزهر لنصرة القدس تجلت فيه مبادئ الوحدة ونبذ الطائفية

لتوعية المجتمع..المرجع مكارم الشيرازي یدعو الحوزة العلمیة لدراسة الفضاء الافتراضي فقهيا

إطلاق سراح الشيخ زكزاكي هو الخيار الوحيد أمام السلطات في نيجيريا

السید السيستاني.. لماذا لا يفتي ضد الفاسدين؟!

جمعة غضب سابعة..مسيرة حاشدة في غزة، والاحتلال یقتحم حزما ویعتقل فتاة فلسطينية

السيد نصرالله: الاتهامات الأمريكية لحزب الله ظالمة ولا تستند إلى أي وقائع

احتجاجات واسعة في نيجيريا تطالب بالافراج عن الشيخ "الزكزاكي"

العبادي من کربلاء: لا يتحقق النصر إلا بالوحدة والتضحيات في البناء والإعمار ومحاربة الفساد

"أكدت إن عطاء الشعب يحتاج الى وفاء"..المرجعية العليا: نحن أعطينا الشهداء فنحن أمّة حيّة

العتبة الحسينية تعتزم إقامة مشروع ملتقى القراء الوطني، وتطلق برامج "معا لنرتقي"

خطيب طهران: الكيان الصهيوني يريد اقتلاع جذور الإسلام وأمريكا تدعمه

القوات الأمنیة تعتقل عناصر من داعش بآمرلي وتقتل انتحاریا في سامراء

ممثل السيد السيستاني يستقبل قيادات عسكرية وأمنية رفيعة المستوى

المدرسي یشید بالتقدم بملف العلاقة مع أربيل، ويدعو لرسم “خارطة طريق” لحل الأزمات

أزمة التأجیل..الوطني يلوح باللجوء للمحكمة الاتحادية، والمفوضية تعلن استعدادها لإجرا الانتخابات

الحکیم یشید بدور العشائر بتاريخ العراق واستجابة أبنائها لفتوى المرجعية العليا

الأمم المتحدة تثمن مساعي الحكومة العراقية وجهودها لإعادة الاستقرار ومكافحة الفساد

آیة الله العلوي الجرجاني: تدمير البيئة وقطع الأشجار محرم شرعا

خلال 2017..مركز أمير المؤمنين للترجمة ینجز ترجمة 9 كتب وطباعة 3000 نسخة

المرجع نوري الهمداني: الإسلام لا يولي اعتبارا للحدود في الدفاع عن المظلومين

ما هي مواصفات الرسول الأعظم المذكورة في التوراة؟

المرجع النجفي یدعو المرأة العراقية لجعل أخلاق السيدة الزهراء معيارا لسلوكها اليومي

هل التبنّي مشروع في الإسلام؟

المرجع الجوادي الآملي: عزة وكرامة الشعب الإيراني كانت نتيجة إتباعه لتعاليم القرآن

المرجع السبحاني يدعو لاتباع نهج جديد لكتابة القرآن

العتبة العلوية تواصل تحضيراتها لمؤتمر العتبات المقدسة وتقیم برامج لطلبة المدارس

تحذيرات من تأجيل الانتخابات..غير دستوري ويدخل البلاد إلى المجهول

"وجه رسالة شكر للسيد خامنئي وإیران"..هنية: سنجهض مؤامرة طاغوت العصر ترامب

سليماني: انتصار محور المقاومة على الإرهاب بالعراق وسوريا كان انتصارا لشعوب العالم

بعد فشل التصويت السري.. البرلمان يختار السبت موعدا للتصويت العلني على تحديد موعد الانتخابات

معصوم: علاقاتنا مع البحرين تاريخية ولها امتداداتها في مختلف المجالات

التحالف الوطني يرفض تأجيل الانتخابات ویناقش قانون الموازنة

العامري: كل الشعب العراقي لبى فتوى المرجعية في الدعوة للجهاد الكفائي

العبادي یشید بالعلاقات مع الریاض ویدعو السعودیة لدعم العراق

العتبة الكاظمية تصدر کتاب "لهيب الأحزان الضارم" وتشارك بمعرض صنع في العراق

هل صحيح إن الله خلق "حواء" من أضلاع أو زوائد جسم آدم؟ 

2017-05-31 11:05:04

کربلاء تقیم مؤتمر هدم الآثار والتراث وتختتم دورة المخطوطات

شفقنا العراق- كشف قسم النشاطات العامة في العتبة الحسينية المقدسة عن عزمه إقامة مؤتمر الآثار والتراث رمز للحضارة وعنوان للهوية بالتعاون مع مؤسسة الدليل للدراسات والبحوث العقدية التابعة للعتبة.

والمقرر ان تنطلق فعاليات المؤتمر الذي سيقام تحت شعار “هدم الآثار محو لحضارة الأمم” في الثامن من شوال المقبل بالتزامن مع ذكرى هدم قبور أئمة البقيع عليهم السلام.

وقال رئيس قسم النشاطات العامة علي كاظم سلطان للموقع الرسمي “المؤتمر سيكون مؤتمرا تحضيريا لمؤتمر دولي تحضره شخصيات متخصصة ومنظمات معنية بمجال الآثار والتراث من مختلف دول العالم”.

وأضاف سيتبنى المؤتمر تقديم أوراق عمل للمؤتمر الدولي لطرح القضايا القانونية والتاريخية والفكرية والتراثية التي تتعلق بالمراقد المقدسة والكنائس والآثار والتراث العالمي والتي يمكن ان تناقش دوليا”.

وأوضح سلطان ان المؤتمر يهدف الى دفع التهمة التي ألصقت بالإسلام بأنه ضد الحضارة وتاريخ وتراث الأمم.

ويرى مراقبون, ان المؤتمر يأتي في وقت شهدت فيه دول عربية وإسلامية تهديم وطمس الكثير من المعالم التاريخية والتراثية والأثرية من قيل التنظيمات الإرهابية المتطرفة.

وفي السادس عشر من آيار/ مايو الجاري زار وفد من قسم النشاطات العامة مؤسسة الدليل للدراسات والأبحاث العقدية لمناقشة إقامة المؤتمر.

لأوّل مرّة في نيويورك: مركزُ الكفيل للعلاقات الدوليّة في أمريكا يُقيم المسابقة الأولى في حفظ (سورة ياسين)..

أقام مركز الكفيل للعلاقات الدوليّة في أمريكا التابع للعتبة العبّاسية المقدّسة المسابقة القرآنيّة الأولى لثلاث ولايات هي (نيويورك، ونيوجيرسي، وفلادلفيا)، وشارك فيها (٤٠) متسابقاً في حفظ سورة يس، وكانت المسابقة مقسّمة على فئة الكبار والصغار وتنافس فيها عشّاق القرآن من الجاليّات الإسلاميّة من العراق وإيران ولبنان والبحرين والهند وباكستان وأفغانستان ومن كلّ المراكز الإسلاميّة على مستوى الولايات الثلاث، وأُقيمت التصفيات وتوزيع الجوائز في مركز الإمام عليّ(عليه السلام) في نيويورك.

المشرف العام على المسابقة الشيخ محمد جواد السلامي مدير مركز الكفيل للعلاقات الدوليّة وممثّل العتبة العبّاسية المقدّسة في أمريكا الشماليّة والجنوبيّة بيّن من جانبه في ختام هذه المسابقة قائلاً: “اليوم كلّكم فائزون فجميع مَنْ حضر الى هذا المكان فهو فائز، وكلّ من اشترك وحاول حفظ سورة ياسين فهو فائز وإن لم يحقّق الفوز في المنافسة، فمحاولته بالحفظ هو الفوز الحقيقيّ لأنّه نال فوزاً بالأجر والثواب، وشكراً لكلّ المشاركين والحاضرين والأهل الكرام أبناء الجالية من محبّي القرآن وشكراً للإخوة المنظّمين ولإدارة مركز الإمام علي(عليه السلام) المستضيفين، ونعدكم بأنّنا سوف نسعى لتطوير هذه المسابقة وسنجعلها سنويّة، والذي يشجّعنا ويشدّنا هو أنّنا نرى متنافساً في عمرٍ قارب الستين وآخر في عمر ستّ سنوات، فهنيئاً لكم هذا العشق وهذا الارتباط بالقرآن الكريم”.

وقال السيّد حسين البحراني منظّم المسابقة: “الحمد لله بمساعدة العتبة العبّاسية المقدّسة كان هذا الحدث القرآنيّ الجميل والرائع الذي يُعقد لأوّل مرّة في نيويورك، ونأمل أن تنشر هذه الأحداث القرآنيّة حبّ القرآن الكريم في كلّ أسرة وأن تنمو هذه البرامج القرآنيّة سنويّاً”.

وقال القارئ والحكم السيّد زهير الحسينيّ الأفغاني: “لقد حقّقت المسابقة نجاحاً كبيراً، وهذا يعني أنّ الجالية الإسلاميّة كانت تُعاني من فراغٍ في النشاط القرآنيّ، والحمد لله نحن أسهمنا بملء الفراغ ببطء، وكان أفضل مشهد في المسابقة أنّنا نرى الآباء والأمّهات والأبناء والبنات كلّهم يتنافسون في الحفظ والمشاركة، وكان الشعور والإحساس واحداً ولا يقدّر بثمن، ونحن نتمنّى أن توصلنا هذه الأنشطة القرآنيّة الى القرب الإلهيّ في أمل أن نزرع حبّ القرآن في قلوب الناس”.

في ختام المسابقة وزّع مديرُ مركز الكفيل جوائز ودروع العتبة على الفائزين الثلاثة من كلّ فئة، وعلى اللّجنة المنظّمة للمسابقة والى إمام المركز المستضيف فضيلة الشيخ محمد إسلامي الذي أثنى بدوره على دور العتبات المقدّسة في العراق لدعم وتنشيط الحركة القرآنيّة في العراق وخارجه، حيث كانت الجائزة الأولى والثانية من كلّ فئة زيارة الى العتبات المقدّسة في العراق بضيافة العتبة العبّاسية المقدّسة.

قسمُ شؤون المعارف الإسلاميّة والإنسانيّة يختتم دورته الخامسة في تحقيق المخطوطات..

اختتم قسمُ شؤون المعارف الإسلاميّة والإنسانيّة في العتبة العبّاسية المقدّسة الدورة الخامسة في تحقيق المخطوطات التي توسّمت بـ”حامي الرسول(صلى الله عليه وآله وسلم)” والتي تنضوي ضمن سلسلة الدورات التخصّصية التي يقيمها القسمُ سواءً كانت لمنتسبيه أو لمن هم خارجه، وذلك من أجل النهوض والرقيّ بالمستوى التحقيقيّ لدى العاملين في هذا التخصّص.

حفل ختام الدورة أُقيم في مجمّع الإمام الهادي(عليه السلام) الخدميّ، وبعد تلاوة آيات من الذكر الحكيم وقراءة سورة الفاتحة ترحّماً على أرواح شهداء العراق كانت هناك كلمة لرئيس القسم الشيخ عمار الهلالي بيّن فيها دور العتبة العبّاسية المقدّسة في إحياء التراث وفي رفد ودعم المحقّقين والاشتغال الحقيقيّ من أجل إحياء التراث، موضّحاً أنّ: “الهدف من إقامة هذه الدورات هو أن يستمرّ الإخوة الداخلون في هذه الدورات بأعمال تحقيقيّة، وأن ترى أقلامهم التحقيقيّة النور من خلال المخطوطات التي يتمّ تزويدهم بها من قبل مراكز التراث التابعة الى قسم شؤون المعارف الإسلاميّة والإنسانيّة”.

الأستاذ الدكتور زمان ونّاس المعموري أحد محاضري الدورة بيّن من جانبه قائلاً: “لقد بذل القائمون على هذه الدورة جهداً كبيراً من أجل إنجاحها، وتمّ إعداد منهاجٍ خاصّ بها يتلاءم وطبيعة المشتركين ومستوياتهم، ونأمل أن نكون قد حقّقنا ما نصبو إليه من أجل ترجمة هذه الدورة بشكلٍ عمليّ على أرض الواقع”.

وكذلك كانت هناك كلمةٌ للإخوة المشتركين في الدورة قدّموا من خلالها شكرهم للعتبة العبّاسية المقدّسة على إتاحة الفرصة لهم من أجل المشاركة في هذه الدورة التي كانت مفيدة جدّاً لهم، داعين الى تكرار إقامة مثل هذه الدورات على شكلٍ أوسع وببرامج أكثر تطوّراً، وانتهى حفل ختام الدورة بتوزيع شهادات الشكر والتقدير على الأساتذة المحاضرين، وكذلك توزيع شهادات المشاركة على الإخوة الأساتذة المتدرّبين المشتركين من الجامعات العراقيّة.

النهایة

الموضوعات:   العتبات المقدسة ،
من وكالات الأنباء الأخرى (آراس‌اس ریدر)

ننتخب.. أم لا ننتخب؟

- وكالة الانباء العراقية

من المسؤول عن تفجيرات بغداد ؟

- وكالة الانباء العراقية

محاربة الفساد بالأفعال

- وكالة الانباء العراقية